الرئيسية » الأندية الرياضية » الزمالك » جمهور الزمالك يشكو من ملعب بتروسبورت بسبب سوء الارضيه و يطالب بنقل مباريات الفريق
ارضية ستاد بتروسبورت

جمهور الزمالك يشكو من ملعب بتروسبورت بسبب سوء الارضيه و يطالب بنقل مباريات الفريق

بسبب سوء أرضية الملعب.. الجماهير تطالب بنقل مباريات الفريق الى ستاد القاهرة او الحربية

قبل بدايه مشوار الزمالك فى بطوله الدورى على ملعب ستاد بتروسبورت، قام اعضاء و جمهور الزمالك من خلال صفحات الفيسبوك بالشكوى من أرضية الاستاد، وقاموا بتصويرها اثناء احد تمارين النادى بالملعب استعدادا لانطلاق اولى مبارياته فى الدورى العام اليوم امام نادى الانتاج الحربى.

ونشر جمهور الزمالك بيانا على صفحات الفيسبوك بعنوان “أرضية بتروسبورت تعاني من كثرة المباريات”، وجاء كالتالى:

رغم شكوى أندية الأهلى والزمالك من أرضية ملعب بتروسبوت بسبب سوء حالتها وصلابتها وتأثيرها على اللاعبين، إلا أن القطبين أصبحا أمام سياسة الأمر الواقع بسبب رفض الأمن لعب الناديين خارج ملعب بتروسبورت بسبب الأوضاع الأمنية، وهو ما كان له أثار سلبية على حالة الملعب التي تحولت من سيء لأسوأ مع إقامة مباريات ثلاثة أندية عليها منها مباراتين على الأقل كل أسبوع.( مع العلم الاهلى الموسم ايلى قبل فات كان اغلب متشاته على برج العرب وحاليا يلعب مبارياته على ستاد السلام التابع للانتاج الحربى )

ورغم وجود ملاعب جديدة متاحة في القاهرة إلا أن الأمن رفض فكرة لعب أي من الناديين عليها، وأصر على اللعب فقط ببتروسبورت.

ولم يتوقف الأمر عند هذا الحد بل وصل لإقامة مباريات فرق القاهرة مع الأهلي والزمالك على بتروسبورت لتزداد الأوضاع سوءا بالنسبة للملعب الذي أصبح متهالكا بعد استقباله مباريات القطبين بجانب إنبي للموسم الثالث على التوالي، ورغم الشكاوي العديدة من اللاعبين والمدربين إلا أن التعامل داخل منطلق سياسة الأمر الواقع

ومن الغريب ان لأهلي والزمالك لم يلعبا من قبل على ملعب بتروسبورت قبل الموسمين السابقين قبل 2015 بسبب عدم صلاحية الملعب لاستقبال مباريات الفريقين حتى عندما كان يلتقيان مع إنبى كانت تقام المباريات على ملعب المقاولون العرب أو القاهرة، وفجأة تحول للملعب رقم واحد في مصر الذي يستضيف ثلث مباريات الدوري العام رغم إنه الأقل جودة بين باقي الملاعب الموجودة في مصر.



وأصبح التساؤل الدائر حاليا ماذا سيفعل الأهلي والزمالك في حالة عدم قدرة الملعب على استضافة مبارياتهم، خصوصا إنه متوقع له التهالك بسبب النظام المعمول به حالياً، وإقامة المباريات عليه بصفة مستمرة، مع الوضع في الاعتبار أن الأندية الثلاثة تشارك في بطولتي إفريقيا دوري الأبطال والكونفيدرالية مما سيعرضه للأضرار والتسبب في هلاك أرضيته.

فى الزمالك شكوى جماعية من جانب لاعبي الزمالك والجهاز الفني من أرضية الملعب الصلبة التي تحتاج دائما لرشه قبل اللقاء، والتي يكون له تاثير بجانب ضيق الملعب نفسه على عكس بعض الملاعب الأخرى مثل القاهرة والدفاع الجوي وبرج العرب، والكليه الحربيه هو ما يؤثر على الفريق خصوصا في المباريات التي تحتاج لافكار هجومية معينة.
المدير الفنى البرتغالى السابق هو اول من رفض اللعب على بتروسبورت
الغريب ان كل من يمسك الاداره الفنيه للزمالك يبلغ الإدارة رسميا رفضه اللعب على بتروسبورت وطالب باللعب على أي من الملاعب الأخرى في مصر مثل القاهرة أو الكلية الحربية، أو الدفاع الجوى ولكن الموافقات الأمنية لم ينجح في الحصول عليها مجلس الزمالك ليبقي الموقف كما هو عليه

وقارن فيريرا الحالة الفنية التي يكون عليها الفريق واللاعبون في ملاعب جيدة وحالتهم ومستواهم على ملعب بتروسبورت رغم تحقيق نتائج إيجابية إلا أن الخوف من الإصابات وتأثير ذلك عليهم في المستقبل جعلته يطلب التغيير.

الأهلي قدم مدربيه ومسئوليه شكوى مستمرة من حالة الملعب وتأثير ذلك على مستوى اللاعبين والإصابات التي تحدث بسبب سوء أرضية الملاعب، ولكن دون تحرك من الإدارة أو مسئولي الجبلاية في إقناع الأمن بتغيير وجهة النظر الخاصة بالملعب.

جاريدو مدرب الأحمر السابق أعلن من قبل رفضه اللعب على الملعب لأمور فنية خاصة بفكره كمدرب ولم تتحرك الإدارة حتى رحل بسبب الملعب بعد الخسارة من المغربي التطواني والخروج من دوري ابطال افريقيا والمباريات التي أقيمت خارج الملعب قدم الفريق اداء مميزا.



وكان البرتغالي بيسيرو، مدرب الأهلي الجديد، وسيد عبدالحفيظ، مدير الكرة، آخر الرافضين لملعب بتروسبورت بعد الحالة المتهالكة التي ظهر عليها في مباريات الفريق في الدوري، ورغم ذلك يصر اتحاد الكرة على موقفه رافضا فكرة التغيير بحجة الأمن ولكن وضعية اللاعبين ومستقبلهم والابتعاد عن الإصابات ليس في مصلحة المسئولين عن نشاط الكرة في مصر.وكذلك بعدها مارتن يول ثم أخيرا حسام البدرى رفضو اللعب على جنينه بتروسبورت

أما إنبي صاحب الملعب لا يمثل الأمر بالنسبة له أي مشكلة، خصوصا أن اللاعبين تعودوا على اللعب عليه خلال التدريبات ويعرفونه جيدا ورغم سوء أرضيته المتهالكة فإن الفريق البترولي أكثر المستفيدين ليس بسبب الأمور الفنية فقط، ولكن المكاسب المادية التي يجنيها وراء تأجير الملعب لباقي الأندية بما يعادل60 ألف جنيه في المباراة الواحدة.

واللافت للنظر أن اتحاد الكرة لم يدرك الأثار السلبية لإقامة مباريات 3 أندية في الدوري على ملعب واحد بجانب بعض المباريات للأندية الأخرى مع الأهلي والزمالك ولم يفكر في البحث عن وسيلة لنقل مباريات أي من الناديين على ملعب أخر في القاهرة، كما تجاهل كل السلبيات الموجودة في ملعب بتروسبورت والتي لا تحدث في أي دولة كروية في العالم ولا توجد إلا في مصر، وأصبح أندية العالم كلها لها ملاعب خاصة بالأندية أو يلعب على الملعب الواحد ناديين من كل مدينة مثل ميلان وإنتر في سان سيرو و روما ولاتسيو على الملعب الأوليمبي بالعاصمة.

مشكلة ملعب بتروسبورت لا تكمن في أرضية الملعب فقط، وإنما تمتد إلى أمور خاصة بالمؤتمرات الصحفية والكوارث التي تحدث من خلال عدم وجود قاعة مؤتمرات تسهل من مهمة الإعلام، وهو الأمر الذي نقل صورة الدوري المصري بشكل سيء أمام الجميع من خلال نقل المؤتمر بهذه الوضعية التي يكون عليها بسبب وجود مدربي الأهلي والزمالك المتواجدين في قاعة صغيرة غير جاهزة لاستضافة وإقامة المباريات.

وكان ملعب بتروسبورت قد تأسس عام 2006 ويسع لـ 25 ألف متفرج وقام بتأسيسه شركة بتروسبورت التابعة لوزارة البترول.
رساله لمجلس اداره الزمالك
الزمالك ينافس على بطوله الدورى فلابد من ووووجود ستاد مثل القاهره او الكليه الحربيه او الدفاع الجوى او حتى برج العرب لاستكمال الدورى وبطوله كأس مصره مش هينفع نبدأ على ملعب بتروسبورت حتى ترجع البطولات طبعااا الفريق ايلى بيدور على بطوله اهم حاجه من عوامل النجاح الملعب فياريت ان اداره الزمالك تسعى لتغيير ملعب بتروسبورت …

وطالب جمهور نادى الزمالك فى نهاية بيانهم بأن يلعب الفريق مبارياته على ستاد القاهرة أو ستاد الكليه الحربية.

ارضية ستاد بتروسبورت ارضية ستاد بتروسبورت

شارك الموضوع مع اصدقائك:

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*