الرئيسية » أخبار الأندية » اللجنة الاولمبية » بالمستندات.. الاولمبية تخالف القانون فى انتخابات نادى الرواد مجامله لاصحاب النفوذ
مقر اللجنة الاوليمبية المصرية
مقر اللجنة الاوليمبية المصرية

بالمستندات.. الاولمبية تخالف القانون فى انتخابات نادى الرواد مجامله لاصحاب النفوذ

تحت عنوان “اللجنة الاوليمبية تخالف القانون..وتجامل أصحاب النفوذ” كتب جمال الموافى، فى جريدة الجمهورية بتاريخ 27 نوفمبر 2017

تعودنا أن الأخطاء فى انتخابات الأندية يكون السبب فيها الموظفين أو مجلس الأدارة لجهلهم بالقانون..ولأنهم متطوعون وليس لهم مصلحة فى التزوير أو التحايل أو انتهاك القانون أو الالتفاف عليه.

ودائما الأخطاء الأجرائية تتحمل مسؤليتها الجهة الأدارية لأنها هى الجهة الأعلى والأعلم..كما أن الحكم فى قانون الرياضة هو اللجنة الأوليمبية.. وليس من المعقول أن يكون الحكم منتهكا للقانون واللوائح..!

ففى سابقة تعد الأولى من نوعها.. قامت اللجنة الأوليمبية المصرية بأرسال خطاب للمدير التنفيذى لنادى الرواد بالعاشر من رمضان ترفض فيه أعتماد نتيجة الأنتخابات التى عقدت يوم الجمعة ١٠/٢٧ الماضى لمخالفة الفقرة الرابعة من المادة ١٦ من اللائحة الاسترشادية الخاصة بالفرز الجزئى والكلى لأصوات الجمعية العمومية..وبعد أقل من أسبوع أرسلت نفس اللجنة الأوليمبية خطابا لنفس المدير التنفيذى ينص على قبول نفس النتيجة التى سبق رفضها..ونسى الفقرة الرابعة من المادة ١٦ للائحة الاسترشادية التى وافقت عليها نفس الجمعية العمومية من قبل.

ولأن مصر من المفترض أنها دولة مؤسسات والقانون فيها واضح وصريح..فإن ما حدث أعتبره أنتهاك لسيادة القانون وضياع حقوق لأشخاص كل ذنبهم فى الحياة أنهم وثقوا فى قانون بلدهم الذى ينظم كل المعاملات بين الاشخاص والجهات والعكس..ويحدد الحقوق والواجبات.

وما أراه فى نادى الرواد يعتبر مهزلة فى حق الدستور والقانون..فلا يعقل أن تكون الجهة الأدارية هى المخطئة وتقوم بجريمة الفرز الجزئى المخالف للقانون مما تسبب فى نجاح مجموعة من المرشحين على حساب الآخرين وضياع حقهم الدستورى فى العدل والمساواة.

فلا أحد يستطيع أن يجذم بأن الأصوات الباطلة فى الفرز الجزئى كانت ستذهب لمن من المرشحين لو كان الفرز كلى..؟!!
ولا أحد يستطيع أيضا أن يحسم من سينجح لو كان الفرز كلى..؟!!

تساؤلات كثيرة تدخلنا فى دائرة الشك حتى درجة اليقين بأن هناك تلاعب واضح فى القانون وطرق تنفيذه..ومن المستفيد منه..وما هى درجة نفوذه..؟!!
وإذا كانت اللجنة الأوليمبية المصرية تكيل بمكاييل مختلفة..ومعيارها الوحيد هو الواسطة والمحسوبية..فلا داعى للديمقراطية ولا القانون ..وكفانا نزاعات..وأحقاد..وضغائن..ومصروفات..وعينوا من تروه مناسبا..ودعونا نبنى مصرنا بدون أى مهاترات..!

نقلا عن جريدة الجمهورية اون لاين

خطاب اللجنة الاولمبية ببطلان انتخابات نادى الرواد

خطاب اللجنة الاولمبية ببطلان انتخابات نادى الرواد

اعتماد نتيجة انتخابات نادى الرواد

خطاب اعتماد نتيجة انتخابات نادى الرواد

شارك الموضوع مع اصدقائك:

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*