الرئيسية » الأندية الرياضية » الزمالك » الاجهزة الرقابية تكشف مخالفات مالية جديدة فى نادى الزمالك بقيمة 61 مليون جنية

الاجهزة الرقابية تكشف مخالفات مالية جديدة فى نادى الزمالك بقيمة 61 مليون جنية

رصدت لجان الاجهزة الرقابية الموجودة فى نادى الزمالك حالياً لمراجعة جميع الأوراق المالية الخاصة بنادى الزمالك، إحدى الملاحظات التى كُتبت فى تقرير الجهاز المركزى للمحاسبات بخصوص عقد محمد إبراهيم لاعب فريق الكرة الأول للنادى.

حيث تم بيع “محمد ابراهيم” إلى نادى ماريتمو البرتغالى فى 19 أغسطس 2014 مقابل 400 ألف يورو تسدد على سبعة أقساط (كمبيالات)، ويستحق الأول منها فى 31 من شهر مايو 2015، قبل أن يتم استعادته فى 29 يناير 2015 أى قبل موعد استحقاق القسط الأول، كما دفع الزمالك 500 ألف يورو إضافية لاستعادة اللاعب، مع تسليم النادى البرتغالى الكمبيالات السبع قبل موعد استحقاقها، ما يعنى وفقاً لتقرير الجهاز المركزى، أن اللاعب شارك لمدة 6 أشهر دون مقابل، وكُتب فى محضر مجلس الإدارة رقم 17 الذى عقد فى 11 فبراير 2015، وبالموضوع رقم 37 أنه تم شراء اللاعب على نفقته الشخصية، وتم رفع قيمة عقده 12 ضعفاً عن المبلغ الذى كان يتقاضاه قبل الرحيل، حتى يستطيع تسديد مبلغ الـ500 ألف يورو.

والجدير بالذكر أن هانى زادة، عضو مجلس الإدارة، هو الذى أنهى صفقة بيع اللاعب للفريق البرتغالى، كما سافر لإنهاء الأزمة مع الفريق واستعادة اللاعب مرة أخرى، فى حين لم يقدم النادى أى رد على الملاحظة فى تقرير الجهاز المركزى للمحاسبات.

وفى ذات السياق، كشفت أوراق التحقيق عن تسليم عهدة مالية بلغت 61 مليون جنية لأحد الموظفين بملاعب التنس الأرضى، واسم شهرته “شكرى”، تحت مسمى عهدة إنشاءات داخل مقر النادى فى ميت عقبة فقط، ويتم التحقيق فى تلك العهدة وكيفية تسويتها، كونه المقاول المستتر والفعلى للإدارة الهندسية فى النادى، ومن أبرز الأرقام التى تم رصدها فى تلك الملاحظة، إنشاء ثمانى بوابات بتكلفة 800 ألف جنيه للبوابة الواحدة، فضلاً عن صرف 14 مليون جنيه للنادى النهرى الذى تم هدمه بسبب وجود مخالفات فى الإنشاء.

شارك الموضوع مع اصدقائك:
  • 15
    Shares

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*