محامي جينيراسيون يوضح اسباب تأهل فريقه علي حساب الزمالك

قال موسى سار محامي فريق نادي جينيراسيون فوت السنغالي، أن مباراة فريقه أمام الزمالك عبارة عن عملية تزوير مثبته بأوراق رسمية، وتحسم صحة موقفهم في التأهل لدور المجموعات بدوري ابطال افريقيا.

وأكد “موسي” إن نائب سكرتير الاتحاد الأفريقي لا يحق له إصدار خطاب بتعديل موعد وملعب المباراة، وأن الزمالك أخطأ في تعامل مع الموقف.

وأشار محامي حينيراسيون فوت الي أن الملف الخاص بمباراة الزمالك وجينيراسيون فوت يتواجد الآن داخل الاتحاد الأفريقي، ولو لم يصدر قرار في صالحنا، سوف نتوجه للمحكمة الرياضية الدولية، لأن موقف جينيراسيون فوت سليم تمامًا.

وبرهن موسي علي صحة موقف جينيراسيون بأن تغيير موعد ومكان المباراة لا يتناسب مع قواعد الاتحاد الأفريقي لسببين، الأول، هو أن المسئول الوحيد عن وضع مواعيد وملاعب المباريات لجنة الأندية، وإذا كانت هناك حاجة للتغيير ولم يكن هناك اتفاق بين الطرفين سيكون الأمر من حق لجنة مسابقات الأندية للضرورة القصوى (وهي عدم وجود أمن في مصر وفي حالتنا هذه لا يوجد مشكلة لأن مصر آمنة.

والسبب الثاني، أن تعديل موعد ومكان المباراة جاء بقرار من أنتوني بافوي نائب سكرتير الاتحاد الأفريقي المسئول عن لجنة كرة القدم والتطوير وليس لجنة الأندية.

واختتم موسي تصريحاته قائلا، أن الزمالك لم يكن يرغب في اللعب بالقاهرة من أجل إعاقة جينيراسيون فوت، وهذا كان فخًا، وما حدث عملية تزوير، خاصة وأن هناك مباريات أقيمت في القاهرة من 26 إلى 28 سبتمبر.

وتستعد السنغالية فاطمة سامورا، أمين عام الاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا” والمشرفة على الإتحاد الافريقي لكرة القدم “كاف”، لحسم ملف أزمة مباراة الزمالك المصري وجينيراسيون فوت السنغالي في إياب دور الـ 32 بدوري أبطال أفريقيا.

وحصلت فاطمة سامورا على ملف كامل من مسئولي فريق جينيراسيون فوت، بخصوص ما تعرض له الفريق في مصر، بعد أن تم نقل المباراة من ملعب بتروسبورت بالقاهرة إلى ملعب برج العرب بالإسكندرية، بجانب كافة التصريحات التلفزيونية لمرتضي منصور رئيس نادي الزمالك والتي تسيء لاتحاد السنغال وفريقه والي فاطمة سامورا نفسها.

بالاضافة الي ارفاق المخاطبات التي تلقاها النادي والصور ومقاطع الفيديو التي تثبت أن مصر أقيمت بها مباريات قبل لقاء الزمالك بيوم واحد في القاهرة وكانت الأجواء آمنة.