القبض على رئيس مصلحة الضرائب في واقعة رشوة ومواجهته بالتسجيلات

أعلنت مصادر أمنية مساء اليوم، أن هيئة الرقابة الإدارية ألقت القبض علي رئيس مصلحة الضرائب المصرية عبدالعظيم حسين، واثنين آخرين بالمعاش، فجر اليوم الجمعة.

وأشارت المصادر الي أنه تم القاء القبض علي المتهمين بسبب اتهامهم بالحصول علي رشوة من بعض المحاسبين القانونيين المتعاملين مع المصلحة، وجاري التحقيق معهم الأن بمعرفة الجهات المختصة ومواجهتهم بالتسجيلات والأدلة التي توكد الواقعة.

يُذكر أن عبد العظيم حسين تم انتدابه لشغل وظيفة رئيس مصلحة الضرائب المصرية في 13 ديسمبر 2018، وتم التجديد له بقرار من وزير المالية رقم (770) لسنة 2019 بتجديد ندب عبد العظيم حسين عبد العظيم، الشاغل لوظيفة قيادية بالمستوي الوظيفي العالية بمصلحة الضرائب المصرية بوزارة المالية، لشغل وظيفة رئيس مصلحة الضرائب المصرية بوزارة المالية بالمستوى الوظيفي الممتازة، وذلك اعتبارا من 13 ديسمبر 2019 ولمدة عام، أو لحين شغل الوظيفة بطريق التعيين، أيهما أقرب.

وشغل عبد العظيم حسين العديد من المناصب داخل مصلحة الضرائب قبل ان يصبح رئيس مصلحة الضرائب، كان آخرها رئاسة مركز كبار الممولين، وعمل كمدير عام فحص بمأمورية ضرائب الشركات المساهمة، وكذلك تم تكليفه في وظيفة رئيس الإدارة المركزية لشئون الدمغة ورسم التنمية، ثم تم تعيينه رئيسا للإدارة المركزية لنماذج الخصم والإضافة والتحصيل تحت حساب الضريبة بقطاع التحصيل، وتم ندبه عام 2017 بوظيفة رئيس مركز كبار الممولين.