عمرو الجنايني يشكو مرتضي منصور لإتحاد الكرة بسبب مباراة القمة

كشف مصدر داخل اتحاد الكرة عن تقدم عمرو الجنايني، رئيس اللجنة الخماسية المؤقتة لإدارة إتحاد الكرة المصري بشكو ضد مرتضي منصور رئيس نادي الزمالك بعد الاهانات التي وجهها له رئيس الزمالك خلال مداخلاته في أحد البرامج التلفزيونيه أمس عقب مباراة السوبر المصري بين الاهلي والزمالك.

وقال المصدر أن عمرو الجنايني قرر تجميع كافة الفيديوهات المسيئة من جانب مرتضي منصور إتجاه اللجنة الخماسية المؤقتة وإلي شخصه ، التي تحدث فيها عن لقاء القمة رقم 120 فى الدوري الممتاز وطلب تأجيل المباراة ووجه إهانات له وللجنة.

وأضاف المصدر أن الفيديوهات تم إرسالها إلى لجنة الإنضباط فى إتحاد الكرة من أجل الإطلاع عليها تمهيداً لاتخاذ عقوبات طبقا للائحة الانضباط ضد مرتضي منصور رئيس الزمالك.

ومن المقرر أن تجتمع لجنة الانضباط في اتحاد الكرة غداً السبت من أجل اتخاذ عقوبات في الأحداث المؤسفة التي شهدتها مباراة السوبر المصري بين الأهلي و الزمالك التي أُقيمت مساء أمس الجمعة في الإمارات، وانتهت بفوز الزمالك بضربات الترجيح وتتويجه بكأس السوبر المصري لموسم 2019/2018.

مرتضي منصور: عمرو الجنايني خايف من الاهلي ومستخبي تحت السرير

وكان  مرتضي منصور هاجم عمرو الجنايني عقب مباراة السوبر المصري أمس، بسبب عدم تأجيل مباراة الاهلي والزمالك في الدوري الممتاز والمقرر لها يوم 24 فبراير الجاري.

وقال مرتضي منصور في أحد المداخلات التلفزيونية، لو راجل يا جنايني وريني إزاي هنلعب يوم 24، في إشارة إلى رغبة مرتضي منصور في تأجيل مباراة الأهلي والزمالك.

وقال في تصريحات عبر قناة الزمالك، عمرو الجنايني مستخبي تحت السرير، الجنايني ملوش أي صفة، ولما كان الزمالك بيكسب كان بيكتب نكت على الأهلاوية عبر حسابه على فيسبوك، لا أعرف لماذا قبل رأس وليد سليمان اليوم والا خايف من الاهلي.

وتسائل منصور، لماذا لم تقبل رأس أحمد مرتضي رئيس البعثة أو أمير مرتضى المشرف على فريق الكرة والذي يتعرض لهجوم كبير.

 

أحداث مباراة السوبر تصل الي مجلس النواب

أعلن النائب تامر الشهاوي، عضو مجلس النواب، عن تقديم طلب إحاطة أمام البرلمان، للمطالبة بتوقيع أقصي عقوبة على لاعبي الزمالك والأهلي، بعد مباراة السوبر، مؤكدًا على أنهم أساؤا لمصر.

وأضاف الشهاوي، أن طلب الإحاطة موجهاً لكلًا من المهندس أشرف صبحي، وزير الشباب والرياضة، ورئيس اللجنة الأولمبية، عمرو الجنايني، للمطالبة بتفريغ كاميرات ستاد محمد بن زايد.

وأوضح عضو مجلس النواب، أن الفيديوهات التي سيتم تفريغها لمعرفة المتسبب في مشاجرة ما بعد المباراة، وليست مشادات المباراة لطبيعية، مشيرًا إلى أنه لم يتم تحديد اللاعبين حتى الآن لحين تفريغ الفيديوهات، إلا أن جميع المتسبب في الأحداث أساؤا لمصر في الإمارات.