تسجيل أول إصابة بفيروس كورونا في العراق وإيران تسجل 74 حالة بينهم طبيب

أعلنت وزارة الصحة العراقية اليوم الإثنين، عن تسجيل أول حالة إصابة بعدوي فيروس كورونا المُستجد “كوفيد-19” في العراق وهي لطالب إيراني الجنسية يبلغ من العمر 22 عاماً، وتم نقله للمستشفى المخصص ووضعه في الحجر الصحي.

وذكرت وزارة صحة العراق في بيان رسمي، أن نتائج الفحوصات المعملية التي أجريت اليوم أظهرت إصابة أحد طلبة العلوم الدينية يحمل الجنسية الإيرانية ممن كانوا قد دخلوا إلى العراق قبل قرار العراق بمنع دخول المواطنين الإيرانيين إلى العراق بعد إرتفاع حالات الاصابة بالفيروس في إيران الي 61 حالة ووفاة 12 حاله حتي الأن.

وفي ذات السياق أعلنت وزارة الصحة السعودية عن إكتشاف مواطن سعودي تم تأكيد إصابته بفيروس كورونا المُستجد، يبلغ من العمر 61 عاماً ويتواجد في دولة الكويت، وإن الوزارة تنسق مع وزارة الصحة الكويتية لعلاج المواطن وسيبقى في الكويت لحين شفائه.

حيث أعلنت وزارة الصحة الكويتية، اليوم الإثنين، عن إكتشاف 3 إصابات بفيروس كورونا الجديد من بينهم المواطن السعودي، ومواطن كويتي الجنسية يبلغ من العمر 53 عامًا والمُصاب الثالث بدون جنسية ويُقيم في الكويت ويبلغ من العمر 21 عاماً، وأكدت الكويت ان المصابين الثلاثة قادمين من دولة إيران.

كما أعلنت البحرين إكتشاف أول إصابة بالمرض على أراضيها لمواطن بحريني قادم من إيران، وتظهر عليه أعراض المرض وتم نقله فوراً للعلاج والعزل وإجراء الفحوصات اللازمة.

وأعلنت سلطنة عمان، عن تسجيل أول إصابتين بفيروس كورونا في البلاد لمواطنتين عمانيتين قدمتا من إيران.

وقررت عمان وقف الرحلات الجوية مع إيران، حيث يوجد أكبر عدد لحالات الإصابة بالفيروس خارج الصين.

وأعلنت إيران اليوم الإثنين، أن لديها 74 حالة إصابة مؤكدة حتي الأن و12 حالة وفاة، وأغلب الإصابات جاءت في مدينة قم.

وأصيب الطبيب المكلف بمكافحة فيروس كورونا في مدينة “قم” الإيرانية، مما دفع نائب المدينة إلى مهاجمة الرئيس الإيراني ووزير الصحة بسبب التعتيم علي حالات الاصابات من البدايه مما أدي الي انتشار الاصابة بين المواطنين.

وأعلن وزير الصحة الإيراني سعيد نمكي، أن مصدر إنتقال فيروس كورونا المُستجد إلى إيران هو شخص قادم من الصين عبر رحلة غير مباشرة.

وفرضت السعودية والكويت والعراق وتركيا وأفغانستان قيوداً علي السفر والدخول لدولة إيران.

وفي الإمارات تم إكتشاف حالتين جديدتين، ليبلغ اجمالي عدد الحالات المصابة في الإمارات 11 حالة تم شفاء 3 حالات منها.

وفي لبنان، تم الإعلان عن إكتشاف أول إصابة بفيروس كورونا المُستجد في الأراضي اللبنانية يوم الجمعة الماضي، لسيدة تبلغ من العمر 45 عامًا، كانت على متن طائرة قادمة من إيران، وأنها تخضع للحجر الصحي والعزل، مشيرًا إلى أنه لا تزال هناك حالتين يشتبه في إصابتهما بالمرض، وأنه سيتم نقلهما للحجر الصحي في مستشفى رفيق الحريري ببيروت.

وفي مصر تم الإعلان عن حالة مصابة بفيروس كورونا لشخص صيني يبلغ من العمر 33 عاماً، وانتقلت اليه العدوي من مصابه اخري صينيه الجنسيه كانت في مصر خلال الفترة من 21 يناير وحتي 4 فبراير الماضي وسافرت الي الصين ولم يتم إكتشاف إصابتها الا بعد عودتها الي الصين، ولهذا أجرت وزارة الصحة المصرية الفحوصات اللازمه لزملاءها في العمل في مصر والمخالطين لها في السكن، وتم إكتشاف الحالة التي تم عزلها في مستشفي النجيلة بمرسي مطروح، وتم الإعلان عن تعافيها بعد إجراء فحص جديد لها وتبين سلبية النتيجه وخلوها من الفيروس.

وأعلنت إسرائيل عن تسجيل ثاني حالة إصابة بالفيروس لمواطن كان علي متن سفينة “داياموند برينسيس” الموبوءة بفيروس كورونا المستجد في اليابان.

يُذكر أنه تم تسجيل 77150 حالة إصابة بفيروز كورونا ووفاة 2592 في الصين، وأغلب تلك الحالات في ووهان عاصمة إقليم هوبي.