سائحة تايوانيه مصابة بفيروس كورونا نقلت العدوي لـ 12 شخص في مصر

بعد إعلان مركز مكافحة العدوي المركزي في تايوان أعلن يوم 29 فبراير الماضي عن إكتشاف حالة إصابة بفيروس كورونا الجديد لسائحة تايوانية من أصل أمريكي عائدة من رحلة سياحية من مصر، تابعت وزارة الصحة المصرية خط سير السائحة في مصر وإكتشفت إصابة 12 شخص مصري من العاملين علي متن باخرة نيليه بين الأقصر واسوان وهي نفس الرحلة التي زارتها السائحة التايوانية.

وكانت السائحة التايوانية سافرت إلى مصر ودبي في الفترة من 29 يناير إلى 21 فبراير مع مجموعة من 36 شخصًا، منهم أصدقاء وأقارب، وذهبت الي دبي أولاً ثم منها الي مصر، وقبل إنتهاء الرحلة مباشرة في مصر في 20 فبراير، إشتكت من التهاب في الحلق وبدأت في السعال مما يعني ظهور أعراض المرض عليها أثناء تواجدها في مصر، كما أعلن مركز مكافحة العدوي المركزي في تايوان.

وبذلك أعلنت وزارة الصحة والسكان اليوم الجمعة، عن إرتفاع عدد الاصابات المسجلة في مصر بفيروس كورونا الي 15 حالة، وذلك بعد إكتشاف 12 حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا الجديد “كوفيد 19″، التي تضم مجموعة كانت على متن مركب نيلية قادمة من أسوان الي الأقصر، وجاري نقلهم إلى مستشفيات متخصصة.

وأوضحت وزارة الصحة والسكان، في بيان صحفي، عدم ظهور أي أعراض لحاملي الفيروس الجدد بعد إجراء الكشوفات الكاملة عليهم، الأمر الذي منع اكتشافهم خلال دخولهم مصر.

واشارت الوزارة الي أن سائحة أمريكية من أصل تايواني كانت في مصر خلال الفترة الماضية نقلت الفيروس إلى الـ12 حالة، وغادرت إلى بلادها.

يُذكر أن اول ثلاث حالات تم الإعلان عنهم في مصر كالتالي:

الحالة الأولي: لشخص صيني الجنسية يبلغ من العمر 32 عاماً تم الإعلان عن إصابته يوم 14 فبراير الماضي، إنتقلت اليه العدوي من زميلته الصينيه التي تم إكتشاف إصابتها عند عودتها الي الصين، وتم نقله الي مستشفي العزل بمرسي مطروح وخرج من المستشفي بعن تأكد شفاءه وخلوه من المرض بعد 14 يوم في المستشفي.

الحالة الثانية: تعود لمهندس بترول كندي الجنسيه يعمل في حقل بترول السلام في منطقة سيوة بالصحراء الغربية التابع لشركة خالدة، وتم إكتشاف إصابته يوم 1 مارس الماضي، وهو حاليا يخضع للرعاية الطبيه في مستشفي النجلية بمرسي مطروح المخصصه لعزل المصابين.

الحالة الثالثة: تعود لرجل مصري يبلغ من العمر 44 عاماً، عائداً من صربيا عبر ترانزيت فرنسا، وتم الإعلان عن إصابته أمس الخميس الموافق 6 مارس الجاري، وتم نقله الي مستشفي العزل بمرسي مطروح ليتلقي الرعاية الطبية اللازمة.

تايوان تعلن إصابة سائحة بفيروس كورونا عائدة من مصر

يُذكر أن مركز مكافحة العدوي المركزي في تايوان أعلن يوم 29 فبراير الماضي عن إرتفاع حالات الإصابة بفيروس كورونا في البلاد الي 39 حالة بعد إكتشاف خمس حالات جديدة.

وقال تشن شيه تشونج رئيس مركز مكافحة العدوي بتايوان أنه تأكد إصابة سائحه تايوانيه بفيروس كورونا المُستجد “كوفيد-19″، قادمه من رحلة سياحية بين دبي في الإمارات العربية المتحدة ومصر، مؤكداً انه سيتم اختبار 36 شخص أخر كانوا معها في مجموعتها السياحية أيضًا.

واضاف “تشونج”، ان الحالة لسيدة من شمال تايوان يزيد عمرها عن 60 عامًا، وهي الحالة التاسعة والثلاثون في تايوان.

وحذر تشن شيه تشونج من أن العدوى قد تكون حدثت أثناء الرحلة، ونصح المسافرين بتجنب الرحلات الجوية الطويلة لأن قضاء وقت طويل داخل مساحة مغلقة قد يزيد من خطر الإصابة.

وكانت المريضه قد سافرت إلى مصر ودبي في الفترة من 29 يناير إلى 21 فبراير مع مجموعة من 36 شخصًا، منهم أصدقاء وأقارب، وانها ذهبت الي دبي أولاً ثم منها الي مصر، وقبل انتهاء الرحلة مباشرة في مصر في 20 فبراير، إشتكت المرأة من التهاب في الحلق وبدأت في السعال مما يعني ظهور أعراض المرض عليها أثناء تواجدها في مصر.

وقال مركز مكافحة العدوي المركزي في تايوان إنه سيقوم بفحص وتتبع خط سير الرحلة واختبار أقاربها وأصدقائها ومسافرين آخرين كانوا في المجموعة السياحية والعاملين في مؤسسات الرعاية الصحية التي زارتها.