فيروس كورونا في امريكا
فيروس كورونا في امريكا

نيويورك تايمز: تسجيل إصابة 40 أمريكي بفيروس كورونا قادمين من مصر

بررؤلاىىلالاى     نشرت نيويورك تايمز تقريراً حول إصابات فيروس كورونا في الولايات المتحدة الأمريكية، وفي الوقت الذي سعت فيه أمريكا لفهم نطاق أزمة الصحة العامة المتصاعدة ، تجاوز عدد حالات الإصابة من فيروس كورونا الجديد “كوفيد 19” 1200 حالة أمس الأربعاء، مما يشير إلى أن الوباء ينتشر في المجتمعات المحلية على السواحل ووسط البلاد.

وحتى صباح اليوم الخميس، إرتفعت حالات الإصابة بالفيروس التاجي الي 1350 إصابة في 44 ولاية وواشنطن العاصمة، وتسجيل 38 حالة وفاة على الأقل بالفيروس، وعالمياً إرتفعت حالات الإصابة الي 130 ألف حالة من بينهم 4800 حالة وفاة حتي الآن.

من بين حالات الوفاة في الولايات المتحدة بسبب فيروس كورونا، كان جميعهم تقريبًا في السبعينات أو الثمانينات أو التسعينات، وكان أصغر حالة وفاة هي لرجل في الأربعينيات من عمره.

وكان تم الإعلان عن أول حالة إصابة من فيروس كورونا في الولايات المتحدة الأمريكية في 21 يناير الماضي في ولاية واشنطن، ولكن تسارعت حالات الإصابه في الإرتفاع بشكل كبير في الأسابيع الأخيرة.

وفي بداية شهر مارس الجاري، تم الإبلاغ عن 70 حالة في أمريكا، معظمها مرتبط بالسفر إلى الخارج، ومنذ ذلك الحين، تدفقت حالات جديدة من المخالطين لهم، بدأت بالعشرات ثم بالمئات.

كانت معظم حالات الإصابة في ولاية واشنطن وكاليفورنيا ونيويورك، وبدأت الحياة اليومية تتغير بسرعة، وأغلقت الشركات، وألغت الكليات العمل بالدراسة. وطالب المحافظون الناس بتجنب الزحام.

إقرأ أيضاً: هونج كونج تعلن إصابة 9 أشخاص بفيروس كورونا عائدين من مصر بالإضافه الي مضيفة طيران

وكانت ولاية داكوتا الجنوبية لم تكن لديها حالات إصابة حتي صباح يوم الثلاثاء، وفي مساء يوم الأربعاء سجلت ثمانية حالات إصابة، من بينها حالة وفاة، وتم الإعلان عن ثمانية حالات إصابة أخرى يوم الأربعاء في إلينوي، ليصل إجمالي تلك الولاية إلى 25 حالة، وكلها في مترو شيكاغو.

في نيو مكسيكو، أعلن المسؤولون عن الحالات الثلاث الأولى، ويبلغ عدد الولايات التي لم يبلغ عنها حالات إصابة حتي الأن حوالي 10 ولايات، ولكن ​​يومًا بعد يوم تبدأ الولايات التي لم تسجل غصابات في تسجيل إصابات جديدة.

وأجرت صحيفة نيويورك تايمز تحقيق صحفي شامل لتتبع التفاصيل حول كل حالة مؤكدة في الولايات المتحدة، وجمع المعلومات من المسؤولين الفيدراليين والولائيين والمحليين على مدار الساعة، وتعمل علي تحديث الأرقام في هذا التقرير عدة مرات في اليوم بناءً على أحدث المعلومات التي يتم جمعها من جميع أنحاء أمريكا.

وأشارت نيويورك تايمز الي أنه مازال عدد المرضى الذين عولجوا في الولايات المتحدة جزءًا صغيرًا من المصابين بالفيروس في الخارج، حيث مات آلاف الأشخاص وأصيب عشرات الآلاف خارج الولايات المتحدة الأمريكية.

وتمثل كاليفورنيا وواشنطن أكثر من ثلث حالات الإصابة بالفيروس في البلاد، وتشمل تلك الاصابات أشخاصاً أصيبوا بالمرض محليًا أو سافروا في الصين أو كانوا ركابًا على سفينتي رحلات حيث ظهرت حالات تفشي المرض.

ولكن تم تشخيص معظم المرضى الأمريكيين دون أي تاريخ للسفر إلى الخارج، مما يشير إلى أن المرض كان منتشرًا داخل الولايات المتحدة وأن الأشخاص يتعرضون في المدارس والمكاتب والمنشآت الطبية.

وفي التقرير التالي توضيح لمصدر الإصابات التي تم تسجيلها في الولايات المتحدة الأمريكية حتي الآن.

المصادر:

https://www.nytimes.com/interactive/2020/us/coronavirus-us-cases.html

اصابات فيروس كورونا في امريكا من مصر

السفن السياحية أصابت عشرات الأمريكيين من بينها رحلات بحرية في مصر

تم إكتشاف 43 حالة إصابة من الأمريكيين الذين قضوا وقتًا على متن سفينة دياموند برينسيس، حيث إنتشر الفيروس بين الركاب وأفراد الطاقم أثناء رسوها في اليابان، ثم في الولايات المتحدة لاحقًا، وتلقوا الرعاية في المستشفيات في كاليفورنيا وتكساس ويوتا وواشنطن، وفي وحدة متخصصة في طب نبراسكا في أوماها، وقد عاد الكثير إلى منازلهم، لكن البعض ما زال لديهم نتائج إيجابية للفيروس ولا يزالون في المستشفي.

وقال مسؤولون بالولاية ومسؤولون محليون إن العديد من سكان ولاية ماريلاند وأيوا وتكساس وفرجينيا الذين ثبتت إصابتهم من فيروس كورونا أصيبوا به في رحلة بحرية في نهر النيل في مصر، وقد ثبت إصابة 40 شخص علي الأقل في البلاد قادمين مؤخرا من مصر، بعضهم قادم من مصر نهاية فبراير الماضي والبعض الاخر وصل أمريكا في الإسبوع الأول من شهر مارس الجاري.

كما أثبتت الاختبارات إيجابية 18 شخصًا على الأقل سافروا على متن رحلة غراند برينسيس من سان فرانسيسكو في فبراير، ووصل ما لا يقل عن 21 مريضا بفيروس كورونا من الذين أبحروا في رحلة غراند برينسيس إلى كاليفورنيا يوم الاثنين عندما رست السفينة في أوكلاند، وتم إرسال آخرين على متن هذه السفينة لم يثبتوا إيجابية إلى الحجر الصحي لمدة 14 يوم في القواعد العسكرية تحسباً لظهور المرض عليهم.

ونصحت وزارة الخارجية الأمريكية يوم الأحد الأمريكيين، وخاصة أولئك الذين يعانون من ظروف صحية كامنة بعدم السفر على متن السفن السياحية.

إقرأ ايضاً: تفاصيل 30 إصابة بفيروس كورونا لأمريكيين عائدين من مصر خلال إسبوع

تابعنا علي اخبار جوجل