تعقيم منطقة سيدي بشر بعد إكتشاف 4 حالات إصابة بفيروس كورونا بالأسكندرية

أكدت مديرية الصحة بالإسكندرية إكتشاف حالتي إصابة من فيروس كورونا المستجد لرجل وزوجته قادمين من إيطاليا، وذلك في أحد عقارات شارع محمد يوسف غالي بمنطقة سيدي بشر، وهما من ضمن الحالات التي أعلنتها وزارة الصحة مؤخراً.

وجرى نقل الحالتين القادمتين من الخارج إلى مستشفى الحميات، وبإجراء التحاليل اللازمة تبين إيجابية العينات المسحوبة منهما، وعلى الفور تمت إحالتهما إلى مستشفى العزل بالنجيلة في محافظة مرسى مطروح.

وقال جيران الحالتين بالعقار أن الحالتين القادمتين من إيطاليا لمصري يحمل الجنسية الايطالية وزوجته الإيطالية، وجاءوا مصر مطلع مارس الجاري، وأقاما في شقة شقيقتي الزوج المصاب.

وكشف مصدر بمديرية صحة الإسكندرية أنه بفحص المخالطين للحالتين تبين أن شقيقتي المصاب اختلطتا به وزوجته، وبإجراء التحاليل اللازمة تبين إصابتهما بالفيروس أيضاً، وعلى الفور تم نقلهما إلى مستشفى العزل بالعجمي.

وقام فريق من الطب الوقائي من مديرية الصحة بالإسكندرية، أمس السبت، بتعقيم العقار وعدة شوارع محيطة به في منطقة سيدي بشر شرق المحافظة، عقب إكتشاف حالات الإصابة من فيروس كورونا من أبناء المحافظة.

إقرأ أيضا: تعرف علي أماكن مدارس الطلاب المصابين بفيروس كورونا ومنهم طالبة جامعية

إرتفاع اصابات فيروس كورونا في مصر الي 110 حالة

أعلنت وزارة الصحة والسكان، أمس السبت عن تسجيل 17 حالة إصابة جديدة من فيروس كورونا الجديد (كوفيد 19)، ثبتت إيجابية تحاليلها للفيروس، من ضمنهم 3 حالات لأجانب من جنسيات مختلفة، و14 مصريًا منهم حالتين عائدتين من الخارج واحدة من السعودية والأخرى من الإمارات، والباقين من المخالطين للحالات الإيجابية التي تم إكتشافها والإعلان عنها من قبل.

وقال الدكتور خالد مجاهد، مستشار وزيرة الصحة والسكان لشئون الإعلام والمتحدث الرسمي للوزارة أنه تم اكتشاف الحالات الجديدة من خلال إجراءات الترصد والتقصي التي تجريها الوزارة وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية.

وأوضح “مجاهد” أن أن إجمالي عدد حالات الإصابة من فيروس كورونا الجديد الذين تم تسجيلها في مصر حتى اليوم السبت هو 110 حالات من ضمنهم 21 حالة تم شفاؤها وخرجت من مستشفى العزل، وحالتين وفاة فقط احدهم حالة السيدة المصرية التى توفيت يوم الخميس الموافق 12 مارس، والأخرى سائح ألماني توفي يوم 8 مارس الماضي.

وكشف مجاهد عن تحول نتائج تحاليل حالة من إيجابية إلى سلبية لفيروس كورونا، ليرتفع عدد الحالات التي تحولت نتائج تحاليها معمليًا إلى سلبية من 32 إلى 33 حالة، كما وصل عدد المتعافين منهم إلى 21 حالة حتى اليوم، وذلك بعد ثبوت سلبية تحليل الـ “pcr” لهم مرتين بينهم 48 ساعة وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية فى هذا الشأن.

وبذلك يكون إجمالي عدد الإصابات المسجلة في مصر حتي الأن 110 حالة، منهم حالتي وفاة، و21 حالة شفاء، و33 حالة تحولت نتائجها الي سلبية ومازالت بالحجر الصحي حتي مرور مدة الـ 14 يوم للتأكد من شفائهم تماماً، و54 حالة مازالت تحاليلها إيجابية للفيروس.