منظمة الدواء الأمريكية تعتمد إختبار لتحليل فيروس كورونا في 45 دقيقة بنسبة 100%

إعتمدت منظمة الغذاء والدواء الأمريكية FDA إستخدام أول اختبار تشخيص سريع يمكنه الكشف عن فيروس كورونا الجديد “كوفيد 19” في حوالي 45 دقيقة بنسبة نجاح تصل الي 100%.

وقالت شركة Cepheid ومقرها كاليفورنيا، الشركة المصنعة للإختبارات، أنه تم إصدار الموافقة يوم الجمعة وستبدأ الإختبارات في الشحن الأسبوع المقبل، حيث يوجد طلب متزايد للإختبارات على المستشفيات، ويحتاج الأطباء بشكل عاجل إلى اختبار تشخيصي عند الطلب لتوفير الوقت للمرضى الذين يتم فحصهم قبل القبول في مرافق الرعاية الصحية.

وأضافت الشركة، سوف يساعد الاختبار الدقيق والسريع في تخفيف الضغط الذي أحدثه انتشار فيروس كورونا الجديد على مرافق الرعاية الصحية التي تحتاج إلى تخصيص موارد عزل الجهاز التنفسي بشكل صحيح، حيث كانت المؤسسات الطبية تتطلع إلى الحصول على نتائج أسرع لوقف موجة تفشي الفيروس.

وكان الدكتور رود هوكمان، الرئيس التنفيذي لشركة بروفيدنس سانت جوزيف هيلث، وهي منظمة تضم 51 مستشفى وحوالي 1000 عيادة، وصف قدرة الاختبار في الولايات المتحدة بأنها تعاني من نقص شديد، وقال إن الوقت المستغرق في نتائج الاختبار تراوحت بين 24 ساعة إلى أربعة أيام، وهو ما وصفه بأنه “غير مقبول”.

وقال الدكتور بيتر هوتز، عميد المدرسة الوطنية للطب الاستوائي في كلية بايلور، إذا لم يتم التعرف على حالات الإصابة بسرعة وإستمر انتشار الفيروس دون توقف، فقد يطغي على النظام الطبي في البلاد، كما حدث في ووهان بالصين ثم ايطاليا.

وأعلن نائب الرئيس مايك بنس خلال مؤتمر صحفي اليوم السبت حول أخر مستجدات الفيروس التاجي في الولايات المتحدة الأمريكية، أن أكثر من 195000 أمريكي قد تم اختبارهم للكشف عن الفيروس حيث تجاوزت حالات الإصابة 22000 حالة، مع تأكيد نصفهم تقريبًا في نيويورك.

وأشار إلى أن العدد لا يشمل مستشفيات المقاطعات أو مختبرات الرعاية الصحية في جميع أنحاء البلاد، وقال “بنس” إن 19343 اختبارًا فقط عادت إيجابية في الوقت الحالي.

بينما يعمل المسؤولون على زيادة توافر الاختبارات، فقد سعوا أيضًا إلى توضيح الحالات التي يجب على الأشخاص البحث عنها.

وحث المسؤولون الأمريكيين على أستخدام السلطة التقديرية قبل اختبار فيروس كورونا، ونصحوهم بإجراء الاختبار للأشخاص الذين يعانون من أعراض وليس أولئك الذين لا يظهرون أعراض المرض.

وقال نائب الرئيس، “نريد أن نذكر الأمريكيين كما سيؤكد الدكتور فوسي، إذا لم يكن لديك أعراض، لا تقم بإجراء اختبار، إنها طريقة أخرى يمكن للشعب الأمريكي التأكد من أننا نحافظ على الموارد التي يحتاجها مسؤولو الرعاية الصحية لدينا لإدارة ودعم أولئك الذين يتعاملون مع الفيروسات التاجية وغيرها من الأمراض”.

وقال بنس، أنه نظرًا لموقعه في البيت الأبيض، سيتم اختباره هو وزوجته كارين من الإصابة بالفيروس بعد أن أثبتت إصابة موظف في مكتبه بالفيروس هذا الأسبوع.