الرئيسية » اخبار عامة » وفاة صيدلي بالأسكندرية بعد إصابته من فيروس كورونا
وفاة صيدلي بعد إصابته من فيروس كورونا المستجد
وفاة صيدلي بعد إصابته من فيروس كورونا المستجد

وفاة صيدلي بالأسكندرية بعد إصابته من فيروس كورونا

امتلأت صفحات الصيادلة علي مواقع التواصل الإجتماعي ببرقيات عزاء في وفاة زميلهم الدكتور محمود صبرى، صاحب صيدلية الفردوس بالسبع بنات بالإسكندرية، بعد إصابته من فيروس كورونا المستجد “كوفيد 19”.

يُذكر أن وزارة الصحة والسكان، أعلنت مساء أمس الأحد، عن تسجيل 33 حالة إصابة جديدة من فيروس كورونا المستجد “كوفيد 19″، وذلك بعد أن ثبتت إيجابية تحاليلها معمليًا للفيروس، وجميعهم من المصريين المخالطين للحالات الإيجابية التي تم اكتشافها والإعلان عنها مسبقًا لترتفع حالات الإصابة المسجلة في مصر حتي الأن 327 حالة، بالإضافة الي تسجل 4 حالات وفاة جديدة لترتفع حالات الوفاة الي 14 حالة.

وقال الدكتور خالد مجاهد، مستشار وزيرة الصحة والسكان لشئون الإعلام والمتحدث الرسمي للوزارة، ان حالات الوفاة تعود الي مواطنة تبلغ تبلغ من العمر 51 عاماً، ومواطن يبلغ من العمر 80 عامًا، ومواطن يبلغ من العمر 73 عامًا، ومواطن يبلغ من العمر 56 عاماً.

وأشار “مجاهد” الي إرتفاع عدد الحالات التي تحولت نتائج تحاليلها معمليًا من إيجابية إلى سلبية لفيروس كورونا المستجد إلى 74 حالة، وخروج 15 حالة من المصابين بفيروس كورونا المستجد من مستشفى العزل، من ضمنهم 7 أجانب و 8 مصريين، وذلك بعد تلقيهم الرعاية الطبية اللازمة وتمام شفائهم وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، ليرتفع إجمالي المتعافين من الفيروس إلى 56 حالة حتى اليوم، من أصل الـ 74 حالة التي تحولت نتائجها معمليًا من إيجابية إلى سلبية.

وذكر مجاهد أن إجمالي العدد الذي تم تسجيله في مصر بفيروس كورونا المستجد حتى يوم الأحد هو 327 حالة من ضمنهم 56 حالة تم شفاؤها وخرجت من مستشفى العزل، و14 حالة وفاة.

حالات فيروس كورونا في مصر اليوم

حالات فيروس كورونا في مصر اليوم

إصابة صيدلانية بـ فيروس كورونا بمعهد ومستشفي أورام أسيوط

أعلنت جامعة أسيوط تعليق العمل بمعهد جنوب مصر للأورام ومستشفي الأورام الجامعي لمدة إسبوع، بعد إكتشاف حالة إصابة من فيروس كورونا لأحد أعضاء الفريق الطبي وظهور أعراض المرض علي بعض المخالطين للحالة من صيادلة وأمناء المخازن، وإجراء عزل ذاتي منزلي لمدة 14 يوم للصيادلة والتمريض الذي خالط الحالة.

وجاء في خطاب المستشفي لرئيس جامعة أسيوط، أنه نظراً لما تمر به البلاد من التعرض لفيروس كورونا اللعين والتي تبذل الدولة بكامل قوتها للحد من الإنتشار لهذا الفيروس، وحيث أن معهد الأورام يعالج مرضي السرطان والذين يُعانون من نقص المناعة بسبب العلاج الكيماوي أو بسبب المرض نفسه، وحيث أنه ظهرت حالة إيجابية لفيروس كورونا بالأمس وهي صيدلانية وكذلك ظهور حالات بنفس الأعراض للمخالطين للحالة من صيادلة وأمناء مخازن، وحيث أنه من شروط مكافحة العدوي للسادة المخالطين العزل الذاتي المنزلي لمدة 14 يوم من الإختلاط بالحالة المصابة وحيث أن الصيدلانية التي إصيبت بالفيروس كانت مخالطة لكثير من الصيادلة وهيئة التمريض حتي تاريخ 11 مارس 2020.

وأضاف الخطاب، حرصاً علي المرضي في معهد الأورام فقد إجتمع السيد الاستاذ الدكتور عميد المعهد بكل من السادة رؤساء الأقسام ومديري مستشفي الأورام الجامعي والمشرف علي وحدة مكافحة العدوي وقد إتفق جميعهم علي تعليق العمل في معهد ومستشفي الأورام الجامعي لمدة إسبوع علي أن يستقبل حالات الطواريء فقط خلال هذه الفترة وحتي يتمكن فريق مكافحة العدوي من تعقيم المعهد خلال هذه الفترة حرصا علي المرضي ومقدمي الخدمة الطبية.

فيروس كورونا في معهد الاورام في اسيوط فيروس كورونا في معهد الاورام في اسيوط