إصابة عامل بمطعم شهير بالغربية بفيروس كورونا كرابع حالة إصابة بالمحافظة

كشف مصدر مسئول بمديرية الصحة بمحافظة الغربية، اليوم الجمعة، عن تسجيل حالة إصابة جديدة من فيرس كورونا “كوفيد 19″، لشخص يدعى” ربيع ا” يبلغ من العمر 40 عاماً، ويعمل في أحد مطاعم البيتزا الشهيرة، بالمحلة الكبرى، ويقيم بقرية الهياتم التابع لمركز المحلة.

وأضاف أنه تم نقله بالأمس لمستشفى الصدر، بقسم الإحالة وسحب العينة، والتى أثبتت المعامل إيجابيتها اليوم، وجارى تجهيز سيارة إسعاف متخصصة لنقلة من مستشفى الصدر إلى مستشفي العزل.

وتابع، فور تأكد إصابته من فيروس كورونا تم وضع جميع العاملين بالمطعم وكذلك أسره المصاب في عزل ذاتي، لحين التأكد من عدم إصابتهم بالفيروس.

وقال المصدر، أن المُصاب ان سبق له وذهب الى المطار لاستقبال زوج أخته العائد من السعودية، وحدثت العدوى نتيجة الملامسة، حيث لم تظهر علي الشاب أي أعراض وبعد أيام قليلة بدأت تظهر عليه أعراض بسيطة، فتوجه إلى المستشفى، وتم إجراء التحاليل المعملية له التي جاءت إيجابية اليوم الجمعة.

يُذكر أن محافظة الغربية سبق وسجلت 3 حالات إصابة من فيروس كورونا، أحدهم مرشد سياحي، والثاني لمواكن عائد من فرنسا، من قرية ميت بدر حلاوة، والثالث من قرية العجيزية مركز سمنود.

وقال الدكتور خالد مجاهد، المتحدث الرسمي لوزارة الصحة، خلال مداخلة هاتفية ببرنامج الجمعة في مصر على فضائية ام بي سي مصر، أن وزارة الصحة تستطيع تجهيز أي مستشفى خلال 48 ساعة.

وأشار الي أنه من الممكن إستخدام مدارس، أو فنادق كمستشفيات ميدانية أيضاً وذلك في حالة دخولنا المرحلة الثالثة من إنتشار فيروس كورونا، وهو السيناريو الأسوأ الذي لا نريد الوصول إليه، مشيرًا إلى أن كل مرحلة في إنتشار فيروس كورونا لها متطلباتها وإجراءتها والدولة تتابع ما يحدث بشكل جيد للتعامل معه.

وكانت وزارة الصحة والسكان، أعلنت أمس الخميس، عن إرتفاع حالات الإصابة من فيروس كورونا المستجد “كوفيد-19” الي 495 حالة بعد تسجيل 39 حالة إصابة جديدة، وإرتفاع حالات الوفاة الي 24 حالة بعد تسجيل 3 حالات وفاة جديدة اليوم، وإرتفاع حالات الشفاء الي 102 حالة بعد شفاء 7 حالات جديدة.

وكشف الدكتور خالد مجاهد، مستشار وزيرة الصحة والسكان لشئون الإعلام والمتحدث الرسمي للوزارة، أنه تم تسجيل 39 حالة جديدة ثبتت إيجابية تحاليلها معمليًا للفيروس، من بينهم حالة لمواطن ليبي الجنسية و38 مصريًا، وهم من المخالطين للحالات الإيجابية التي تم اكتشافها والإعلان عنها مسبقًا، وذلك ضمن إجراءات الترصد والتقصي التي تُجريها الوزارة وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية.

وأشار الي إلى وفاة 3 حالات لمصريين إحدهم سيدة تبلغ من العمر 60 عامًا، والحالة الثانية رجل يبلغ من العمر 72 عامًا، وحالة الوفاة الثالثة لرجل يبلغ من العمر 78 عامًا وجميعهم من محافظة القاهرة.

وأوضح “مجاهد” أنه تم خروج 7 حالات من المصابين بفيروس كورونا المستجد من مستشفى العزل، من ضمنهم أجنبي واحد و 6 مصريين، وذلك بعد تلقيهم الرعاية الطبية اللازمة وتمام شفائهم وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، ليرتفع إجمالي المتعافين من الفيروس إلى 102 حالة حتى اليوم، من أصل الـ 130 حالة التي تحولت نتائجها معمليًا من إيجابية إلى سلبية.

وذكر مجاهد أن إجمالي العدد الذي تم تسجيله في مصر بفيروس كورونا المستجد حتى الآن، هو 495 حالة من ضمنهم 102 حالة تم شفاؤها وخرجت من مستشفى العزل، و24 حالة وفاة.