وفاة مدير بفندق هيلتون مصر الجديدة بعد إصابته بفيروس كورونا

توفي علاء الدين محمود عبد المجيد مدير قسم المغسلة في فندق هيلتون مصر الجديدة “فيرمونت سابقاً”، فجر اليوم، بمستشفى العزل الصحى 15 مايو، إثر إصابته من فيروس كورونا المستجد كوفيد-19.

يُذكر أن فندق هيلتون مصر الجديدة سجل أكثر من حالة إصابة من فيروس كورونا بسبب سائحة تايوانية من أصل أمريكي تواجدت بالفندق وكانت حاملة للفيروس، والتي سبق ونقلت عدوى الفيروس لإحدى المراكب النيلية بأسوان، ثم قررت السائحة الأمريكية من أصل تيوانى بحجز أخر ليلة لها في فندق هيلتون، وقضت فيه 6 ساعات فقط قبل ذهابها للمطار.

وبالرغم من وجود إصابات بين العاملين في فندق “هيلتون” إلا أن إدارة الفندق تكتمت على كشف الحقيقة حينها واكتفت بتعقيم وتطهير الفندق فقط، ورفضت التأكيد على أنه كان هناك 3 إصابات بفيروس كورونا بين العاملين.

وكانت الدكتورة هالة زايد، وزيرة الصحة، قالت أن سيدة “تايوانية” من أصل أمريكي، تسببت في ظهور فيروس كورونا في 6 محافظات، وإختلطت بـ 58 حالة نقلت اليهم الفيروس، إثر مرورها على أحد الفنادق بالقاهرة، وباخرة الأقصر السياحية، ونقلت العدوى إلى طفل مدرسة سيتى الدولية وكان أخر ضحاياها شخص خالط أحد العاملين فى الفندق، وتوفى اليوم، وكانت سبب نقل العدوي لشخص لبنانى توفى فى أول حالة سجلت فى لبنان، كان في مصر بنفس الفندق.

وأشارت “زايد” الي أن السيدة تسببت في إصابة شخص لبناني توفي، وآخر كندي وعددًا من الشباب في الغردقة، مؤكدة أن السيدة لم تظهر عليها أعراض الفيروس أثناء وجودها في مصر.

وشددت وزيرة الصحة على ضرورة التزام المواطنين بقرارات الحكومة وعدم النزول من البيت، لحماية الأسرة والأطفال، داعية المواطنين إلى الحذر وعدم اللجوء لإبعاد أخرى تتسبب فى انهيار المنظومة الصحة.

وأكدت “زايد” أن الوضع حتى الآن آمن في مصر، داعية المواطنين إلى الالتزام بقرارات الحكومة وعدم النزول إلى الشوارع منعًا لانتشار الوباء المستجد داخل البلاد، وعدم اللجوء إلى السيناريو الثاني بانتشار فيروس كورونا فى عدة مناطق، لافتة إلى أن مصدر الإصابة معروف وعدد المخالطين لهم.

يُذكر أن مركز مكافحة العدوي المركزي في تايوان كان أعلنت عن إكتشاف حالة الإصابة من فيروس كورونا رقم 39 نهاية شهر فبراير الماضي.

وقال تشن شيه تشونج رئيس مركز مكافحة العدوي بتايوان أنه تأكد إصابة سائحه تايوانيه بفيروس كورونا المُستجد “كوفيد-19″، قادمه من رحلة سياحية بين دبي في الإمارات العربية المتحدة ومصر، مؤكداً أنه سيتم اختبار 36 شخص أخر كانوا معها في مجموعتها السياحية أيضًا.

واضاف “تشونج”، ان الحالة لسيدة من شمال تايوان يزيد عمرها عن 60 عامًا، وهي الحالة التاسعة والثلاثون في تايوان.

وكانت المريضه قد سافرت إلى مصر ودبي في الفترة من 29 يناير إلى 21 فبراير مع مجموعة من 36 شخصًا، منهم أصدقاء وأقارب، وأنها ذهبت الي دبي أولاً ثم منها الي مصر، وقبل انتهاء الرحلة مباشرة في مصر في 20 فبراير، إشتكت المرأة من التهاب في الحلق وبدأت في السعال مما يعني ظهور أعراض المرض عليها أثناء تواجدها في مصر.