إصابة طبيب بفيروس كورونا في مستشفي حميات العباسية ونقله لمستشفي العزل

قال النائب أحمد بدوي، رئيس لجنة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات بمجلس النواب، وعضو البرلمان عن دائرتي طوخ وقها، انه مستشفي الحجر الصحي بقها إستقبلت فجر اليوم الثلاثاء، إصابة الدكتور أيمن سليمان من فيروس كورونا المستجد، ويبلغ من العمر 33 عاماً، من مركز طوخ ومنتدب للعمل في مستشفي حميات العباسية من مستشفي حميات طوخ.

وأضاف النائب في منشور له علي صفحته علي موقع التواصل الإجتماعي فيسبوك، أنه جاري التنسيق مع مسؤلي وزارة الصحة لفحص المخالطين له، وطالب من يعلم أحد من المخالطين له إبلاغه فوراً، خاصه أنه لديه عيادة خاصة وكان يستقبل بها مرضي حتي أمس.

وكان النائب أحمد بدوي، أعلن مساء أمس الإثنين عن عن ظهور 4 حالات إصابة جديدة من فيروس كورونا المُستجد في محافظة القليوبية لترتفع عدد الحالات المسجلة بالقليوبية حتي الأن الي 22 حالة.

وقال عضو مجلس النواب أن الأربع حالات الجديدة التي أثبتت إيجابية لتحليل كورونا، عامل من قرية أبو الغيط مركز القناطر مكان الإبلاغ حميات امبابة، 3 حالات بمدينة بنها وهم نت المخالطين لحالات شارع مستشفي الأمل والمحجوزين حالياً بالحجر الصحي ومكان الإبلاغ حميات بنها.

وأضاف “بدوي”، أنه تم نقل الحالات الإيجابية إلي الحجر الصحي بمستشفي قها المركزي، وبعيداً عن أي شائعات يتم نشرها علي السوشيال ميديا يصل إجمالي الحالات بمراكز المحافظة إلي 22 حالة.

توزيع حالات فيروس كورونا التي تم تسجيلها في محافظة القليوبية:

  • حالتين في قسم أول شبر الخيمة
  • حالتين في ثاني شبرا الخيمة
  • حالتين في مركز قليوب
  • حالة في مركز شبين القناطر
  • أربع حالات في مركز القناطر
  • حالة في ابو الغيط التابعة لمركز القناطر
  • حالة في مركز الخصوص
  • حالتين في مركز بنها
  • حالة في مركز طوخ
  • 6 حالات في مدينة بنها

إصابة طبيب بمستشفي حميات العباسية بفيروس كورونا

وأكد النائب علي عدم الإنسياق وراء أي شائعات بظهور حالات في مراكز أخري، وأن نتائج تحاليل لعدد 6 حالات من المخالطين بمدينة بنها وقرية بطا كانت نتيجتهم سلبية، وجاري الآن فحص جميع المخالطين للحالات الأربعة الذين ظهروا اليوم وإجراء التحاليل لهم، وعن حالة سيدة الدير بمركز طوخ التي دخلت إشتباه في فيروس كورونا جاءت نتيجة التحليل الخاص بها سلبية.

وأعلنت وزارة الصحة والسكان، أمس الإثنين، عن تسجيل 47 حالة إصابة جديدة من فيروس كورونا المُستجد والتي ثبتت إيجابية تحاليلها معمليًا للفيروس، وجميعهم من المصريين، بينهم عائدون من الخارج ومخالطين للحالات الإيجابية التي تم اكتشافها والإعلان عنها مسبقًا، بالإضافة الي تسجيل حالة وفاة لمصرية فور وصولها المستشفى، وتبلغ من العمر 44 عامًا من محافظة القاهرة.

وكشف الدكتور خالد مجاهد، مستشار وزيرة الصحة والسكان لشئون الإعلام والمتحدث الرسمي للوزارة، عن خروج 18 حالة بينهم أجنبيان و16 مصريًا من المصابين بفيروس كورونا من مستشفى العزل، وذلك بعد تلقيهم الرعاية الطبية اللازمة وتمام شفائهم وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، ليرتفع إجمالي المتعافين من الفيروس إلى 150 حالة حتى اليوم، من أصل الـ 196 حالة التي تحولت نتائجها معمليًا من إيجابية إلى سلبية.

وأضاف “مجاهد” أنه تم ارتفاع عدد الحالات التي تحولت نتائج تحاليلها معمليًا من إيجابية إلى سلبية لفيروس كورونا (كوفيد-19) إلى 196 حال، وإن جميع الحالات المسجل إيجابيتها للفيروس بمستشفيات العزل تخضع للرعاية الطبية، وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية.

وذكر مجاهد أن إجمالي العدد الذي تم تسجيله في مصر بفيروس كورونا المستجد حتى يوم الإثنين، هو 656 حالة من ضمنهم 150 حالة تم شفاؤها وخرجت من مستشفى العزل، و41 حالة وفاة.