إرتفاع إصابات فيروس كورونا في محافظة دمياط من بينهم 11 ممرضة

قامت محافظة دمياط بأعمال أمس الأربعاء، بأعمال تطهير وتعقيم قرية السيالة بدمياط بعد تأكيد إصابة 7 حالات بفيروس كورونا المُستجد، من بينهم ثلاثة من أسرة واحدة، وكذلك منطقة منية دمياط بعد إكتشاف إصابة 8 حالات وحالة وفاة بالفيروس، وتم تطهير الشوارع والمنازل والمساجد، وتم نقل حالات الإصابة الجديدة فجر اليوم الي مستشفي العزل الصحي في تمي الأمديد بمحافظة الدقهلية.

وتشهد محافظة دمياط عدداً ليس بالقليل من الإصابات بفيروس كورونا، وكانت أول 14 حالة إصابة أعلنت عنهم الدكتورة منال عوض محافظ دمياط، يوم 17 مارس الماضي، ولكن تزايدت حالات الإصابة من بين المخالطين للحالات السابقة، وقال مصدر رفض الكشف عن إسمه أن حالات الإصابة بالمحافظة منتشرة بمدن دمياط وفارسكور والروضة والزرقا والسرو وكفر البطيخ ،بينما لا توجد أي إصابات بمدن عزبة البرج وكفر سعد وميت أبو غالب ورأس البر حيث لم تسجل أي حالات إيجابية.

كما تبحث لجنة الطب الوقائى أزمة إصابة 11 ممرضة بمستشفيات دمياط العام والتخصصى والحميات، تعافى منهن 4 ممرضات وغادرن الحجر الصحى و يقضون فترة عزل ذاتى بمنازلهم لمدة 14 يوما آخرين.

وعقدت الدكتورة منال عوض محافظ دمياط، اجتماعًا أمس الأربعاء، مع الدكتورة هانم عبد الرءوف مدير عام الإدارة العامة لمكافحة الأمراض المعدية بالقطاع الوقائى بوزارة الصحة والسكان، والدكتور محمود طلحة مدير مديرية الصحة، والدكتور محمد بدران وكيل المديرية، والدكتور زهدي السيد مدير إدارة الترصد بالمديرية، والدكتور عطية منصور مدير عام الشئون الوقائية بمديرية الصحة.

وتابعت المحافظ الإجراءات والتدابير اللازمة لمواجهة إنتشار فيروس كورونا المستجد، وكذلك آليات تطبيق العزل الصحى على المخالطين للحالات الإيجابية لحين انتهاء مدة حضانة الفيروس والتى تصل إلى 14 يوما، وكذلك تطبيق الحظر على القادمين من الخارج لمدة 28 يومًا، بالتنسيق مع مديرية الأمن كتدبير احترازى للحد من انتشار الفيروس.

ونوهت محافظ دمياط بأنه سيتم توفير كافة الاحتياجات الأساسية والرعاية الصحية لهؤلاء المواطنين من خلال الفرق التى سيتم تشكيلها من قبل عدد من الجهات.

كما أكدت الدكتورة منال عوض أنه تم الاتفاق خلال الاجتماع بالبدء في اتخاذ الإجراءات اللازمة بتخصيص مستشفى للحجر الصحى بمحافظة دمياط لعدم الحاجة إلى نقل الحالات إلى مستشفيات العزل بالمحافظات الأخرى فور الانتهاء من جميع التجهيزات.

إرتفاع حالات الإصابة من فيروس كورونا الي 779 حالة من بينهم 52 حالة وفاة

وأعلنت وزارة الصحة والسكان، اليوم الأربعاء، عن تسجيل 69 حالة إصابة جديدة من فيروس كورونا المُستجد “كوفيد-19″، جميعهم من المصريين، بينهم عائدون من الخارج إضافة إلى المخالطين للحالات الإيجابية التي تم اكتشافها والإعلان عنها سابقًا، ليرتفع إجمالي عدد الإصابات المسجلة في مصر حتي الأن منذ بداية ظهور الفيروس الي 779 حالة إصابة.

كما أعلنت الوزارة عن تسجيل 6 حالات وفاة جديدة إثر الإصابة بالفيروس، بينهم أردني الجنسية و5 مصريين، لترتفع الوفيات الي 52 حالة.

وكشفت وزارة الصحة عن خروج 22 حالة من المصابين بفيروس كورونا من مستشفى العزل، بينهم سيدة ماليزية و21 مصريًا، وذلك بعد تلقيهم الرعاية الطبية اللازمة وتمام شفائهم وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، ليرتفع إجمالي المتعافين من الفيروس إلى 179 حالة حتى اليوم.

وقال الدكتور خالد مجاهد، مستشار وزيرة الصحة والسكان لشئون الإعلام والمتحدث الرسمي للوزارة، أن عدد الحالات التي تحولت نتائج تحاليلها معمليًا من إيجابية إلى سلبية لفيروس كورونا (كوفيد-19) ارتفعت الي 221 حالة، من ضمنهم الـ 179 متعافيًا.

وذكر مجاهد أن إجمالي العدد الذي تم تسجيله في مصر بفيروس كورونا المستجد حتى اليوم الأربعاء، هو 779 حالة من ضمنهم 179 حالة تم شفاؤها وخرجت من مستشفى العزل، و 52 حالة وفاة.