تفاصيل وفاة منصور الجمال بفيروس كورونا وكيف إنتقلت اليه العدوي؟

بعد نفي نبأ وفاته منذ أيام بسبب فيروس كورونا، أعلنت أسرة رجل الأعمال منصور الجمال، رئيس مجلس إدارة شركة “نيو جيزة” للتنمية العقارية، وعم زوجة جمال مبارك نجل الرئيس المصري الأسبق، وفاته اليوم الإثنين فى مستشفي 15 مايو متأثراً بإلتهاب رئوي حاد ومن المعروف أن الإلتهاب الرئوي هو أحد أعراض الإصابة من فيروس كورونا المُستجد.

ونعي يحيي الجمال، نجل منصور الجمال، متأثراً بإصابته بفيروس كورونا، وكتب عبر حسابه الشخصي على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”، “توفي أبي منصور رحمه الله عليه”

وكشفت مصادر صحفية، عن تفاصيل وفاة رجل الأعمال منصور الجمال، وقالت إنه انتقلت له العدوي عن طريق والدته التي تبلغ من العمر 95 عام، والتي تقيم معه في نفس العمارة.

بينما قال فريد الديب محامي جمال مبارك زوج خديجة الجمال، إن منصور الجمال كان فى زيارة للعين السخنة الأسبوع قبل الماضى، وشعر بإعياء شديد وارتفاع فى درجة الحرارة، مما دفعه للعودة بشكل سريع إلى القاهرة، نافياً كونه تلقى العدوي من والدته.

وأضاف “الديب”، ذهب منصور الجمال لإجراء التحليل الخاص بفيروس كورونا وظهر سلبى أول مرة، إلا أنه حين عاد للمنزل شعر بنقص حاد فى الأكسجين وضيق فى التنفس وتم نقله إلى مستشفى 15 مايو للمتابعة وتلقى العلاج اللازم.

وأضاف “الديب”، تم وضع الجمال على جهاز التنفس الصناعي بعد أن إنخفضت نسبة الأكسجين فى جسمه، وأجريت له مسحة طبية أخرى، وثبت من إيجابية العينة الثانية لفيروس كورونا، وظل على جهاز التنفس الصناعي لفترة، إلا أنا الفيروس تسبب فى تدمر وتليف الرئة بجانب كونه يعاني من أمراض الكبد قبل ذلك، ومع نقص المناعة لفظ أنفاسه منذ ساعات.

وعن إجراءت الدفن والجنازة، أكد فريد الديب أن الأسرة ملتزمة بإجراءات وتعليمات وزارة الصحة والسلامة الوقائية ولا توجد أى نية لعزاء أو مراسم دفن، منعا للتجمعات وفق تعليمات الحكومة وسيكون الأمر مقتصراً على الأسرة وحتى الآن لم يتم استلام الجثمان من المشرحة فى المستشفى.

وكانت الحالة الصحية لمنصور الجمال، تدهورت منذ أيام بعد أن شعر بأعراض أنفلونزا، وعند إجراء الكشف الطبى، والتحاليل المعملية ثبت إصابته بالتهاب رئوى حاد، وتم وضعه على جهاز التنفس الصناعى في مستشفى 15 مايو، وهي إحدي المستشفيات المخصصة من وزارة الصحة لعزل مصابي فيروس كورونا.

يُذكر أن منصور الجمال، هو عم خديجة الجمال زوجة جمال مبارك، وتخرج من كلية الحقوق، وبدأ حياته العملية كدبلوماسي في جامعة الدول، وأصبح رئيس بعثة ولم يتجاوز عمره وقتها الـ28 عامًا.

وأسس “الجمال” الغرفة العربية البلجيكية اللوكسمبورجية في بلجيكا، بعد أن حصل على موافقة الحكومة البلجيكية عليها، كما أنه من أوائل المسئولين المصريين الذين وضعوا قواعد الحوار العربى الأوروبي، وأسس في بروكسيل النادي العربي الأوروبي الذي يجمع به الأعضاء الأوروبيين للمفوضية الأوروبية.

ويمتلك مجموعة الجلالة للتنمية العقارية، والتى تقيم حالياً مشروع نيو جيزة، كما لديها مشروعات أخرى فى الساحل الشمالي والعين السخنة.

وتزوج “الجمال” ثلاث مرات وكانت زوجته الثانية بلجيكية، والثالثة والأخيرة حسبما صرح من قبل كانت الفنانة ليلى علوي عام 2007 وانفصلا عام 2015.

وكان آخر ظهور لرجل الأعمال منصور الجمال في جنازة الرئيس الراحل محمد حسني مبارك أثناة صلاة الجنازة على الرئيس الأسبق.

منصور الجمال في صلاة جنازة الرئيس المصري محمد حسني مبارك
منصور الجمال في صلاة جنازة الرئيس المصري محمد حسني مبارك