عزل المرضي والعاملين بمستشفي الخانكة بعد إصابة ممرض بفيروس كورونا

أعلنت الأمانة العامة للصحة النفسية بوزارة الصحة والسكان، عن ظهور حالات إيجابية في مستشفى الخانكة للصحة النفسية، بعد إجراء مسحة طبية نتيجة ظهور إيجابية تحليل أحد الممرضين بالمستشفي والذي يعمل بمستشفى الزيتون التخصصي في غير أوقات العمل الرسمية.

وأكدت أمانة الصحة النفسية في بيان صحفي اليوم الثلاثاء، أنه يجري حاليا اتخاذ الإجراءات الاحترازية بمستشفي الخانكة للصحة النفسية، وعلاج الإدمان، نتيجة ظهور حالة إيجابية بفيروس كورونا المستجد، وهي لممرض يعمل بالمستشفى وقد أصيب بالعدوى أثناء عمله بمستشفي الزيتون التخصصي “عمل خاص” في غير أوقات العمل الرسمية.

أكد الدكتور وائل خفاجي مدير مستشفي الأمراض النفسية بالخانكة إصابة ممرض بفيروس كورونا المُستجد، وهو أُصيب في مكان عمل أخر بمستشفي الزيتون التخصصي ومن سكان منية شبين القناطر ويعمل بقسم 12 بمستشفي الصحة النفسية بالخانكة.

وأضاف “خفاجي”، إنه فور ظهور الأعراض عليه، أبلغ إدارة المستشفى، وعزل نفسه في منزله حتى وردت نتيجة التحاليل الخاصة به عقب نقله لمستشفي حميات 15 مايو ، ومنها لمستشفي العزل، مضيفاً أنه جرى عمل مسح شامل مع كل من تعامل معهم داخل المستشفى، علاوة على تطهير وتعقيم المستشفى بالكامل.

يُذكر أن مستشفي الخانكة للأمراض النفسية بها حوالي 1400 مريض لم يخرجوا من سنين، وحوالي 1600 شخص من العاملين غير قسم الإدمان، وطالب بعض العاملين بضرورة إجراء تحليل لكل العاملين والمرضى بالمستشفى.

وقامت إدارة الأمراض المتوطنة ومكافحة ناقلات الأمراض بمديرية الصحة، والإدارة الصحية بشبين القناطر، بحملة تطهير وتعقيم شوارع قرية منية شبين القناطر، محل إقامة الممرض المصاب والمخالطين له، حيث جرى أخذ عينات من 7 مخالطين، كما تم تطهير الميادين الرئيسية والمباني والمؤسسات الحكومية ومنازل الممرض والمخالطين له، للحد من إنتشار فيروس كورونا المستجد.

كما قامت الأمانة العامة للصحة النفسية وعلاج الإدمان، بإتخاذ كل الإجراءات الاحترازية، حرصًا على سلامة المرضى والعاملين بمستشفى الخانكه ومنها:

1- عزل المرضى النفسيين بالقسم الذي كان يعمل به الممرض المصاب ومتابعة العلامات الحيوية وخاصة درجة الحرارة لكل المرضى وملاحظة ظهور أي أعراض للفيروس (كحة – عطس – رشح) على أي منهم.

2- عزل أعضاء هيئة التمريض بالقسم الذي كان يعمل به الممرض، وملاحظة وجود أي أعراض اشتباه للإصابة بالفيروس.

3- التشديد علي ضرورة الالتزام بتوصيات إدارة الشئون العلاجية -إدارة التمريض- إدارة مكافحة العدوى التي تم تعميمها على مستشفيات الأمانة العامة للصحة النفسية وعلاج الإدمان، للتعامل مع الحالات المشتبه بها حال تعرضها للإصابة بفيروس كورونا المستجد.

4- تم عمل تطهير لكل الأقسام والعيادات الخارجيه بمستشفى الخانكة.

5- تم عمل إحصائية بأعداد وأسماء أعضاء هيئة التمريض بمستشفى الخانكة، الذين يعملون عملا إضافيا بمستشفى الزيتون التخصصي، بالتنسيق مع رئيس التمريض بمستشفى الزيتون.

6- العزل الذاتي لكل أفراد هيئه التمريض بمستشفي الخانكة الذين يعملون بمستشفى الزيتون التخصصي، لمدة 14 يوما وبقاؤهم بمنازلهم والتنبيه عليهم بمتابعة ظهور أي ارتفاع في درجات الحراره أو أعراض أخرى إيجابية.

وتهيب الأمانه العامة للصحة النفسية وعلاج الإدمان بكل أعضاء الفرق العلاجية والعاملين بالمستشفيات ومراكز الصحة النفسية وعلاج الإدمان، على كل من يخالط حالات ثبتت إيجابيتها أو يشتبه في إصابتها بفيروس كورونا المستجد، أن يقوم بالإبلاغ الفوري لإداره المستشفى ويعزل نفسه بعيدا عن المنشأة، حرصاً على سلامة المرضى والعاملين.