الصحة العالمية: نسبة وفيات كورونا في مصر أعلى من المعدل العالمي لكن غير مخيف

حالات الإصابة تضاعفت في شرق المتوسط خلال إسبوع والوضع غير مطمئن

قال الدكتور أحمد المنذري المدير الإقليمي لمنظمة الصحة العالمية بشرق المتوسط، أن وباء فيروس كورونا مازال تنتشر بوتيرة متسارعة، ويشهد زيادات كبيرة وإنتشار مجتمعي ومحلي بين الأفراد في بعض الدول.

وأضاف خلال مداخلته مع الإعلامي رامي رضوان ببرنامج “مساء dmc” المذاع عبر فضائية “dmc”، أن الوضع غير مطمئن في منطقة شرق المتوسط، والتي تضاعفت فيها أعداد الإصابات خلال الأسبوع الذي إنتهى في 2 أبريل للإسبوع الذي إنتهي في 9 إبريل من 32 ألف لـ 60 ألف إصابة.

وأكد “المنذري” علي وضع كل السيناريوهات في الإعتبار، وضرورة الجاهزية والتأهب والإستعداد لأكثر السيناريوهات صعوبة.

وأكد المدير الإقليمي لشرق المتوسط أن عدد الحالات في مصر غير مخيف مقارنة بعدد السكان، لافتًا لإرتفاع معدل الوفيات في مصر عن المعدل العالمي، ولكن تقييم خبراء منظمة الصحة العالمية إيجابي للإجراءات المصرية التي إتخذتها وزارة الصحة لمواجهة إنتشار فيروس كورونا.

ونفى “المنذري” ما تم تداوله عن إنتقال فيروس كورونا في الهواء، مشددًا على أن الفيروس ينتقل بالرذاذ ووزنه ثقيل، ما يجعله يسقط على الأسطح محذراً في الوقت نفسه من الشائعات وناصحًا المواطنين بالحصول على المعلومات من المصادر الرسمية.

يُذكر أن نسبة الوفيات من فيروس كورونا في مصر بلغت 7% بالنسبة لعدد الإصابات المُسجلة، بينما المتوسط العالمي لنسبة الوفاة 6%.

وأعلنت وزارة الصحة والسكان، أمس الخميس، تسجيل 139 حالة إصابة جديدة من فيروس كورونا المُستجد، بعد أن ثبتت إيجابية تحاليلها معمليًا للفيروس، وجميعهم مصريين، بالإضافة الي وفاة 15 حالة، بينهم رجل أجنبي.

وقال الدكتور خالد مجاهد، مستشار وزيرة الصحة والسكان لشئون الإعلام والمتحدث الرسمي للوزارة، أن عدد الحالات التي تحولت نتائج تحاليلها معمليًا من إيجابية إلى سلبية لفيروس كورونا (كوفيد-19) ارتفع ليصبح 468 حالة، من ضمنهم الـ 348 متعافيًا.

وأضاف متحدث الصحة، أنه تم خروج 43 من المصابين بفيروس كورونا من مستشفى العزل، بينهم رجل أجنبي، وذلك بعد تلقيهم الرعاية الطبية اللازمة وتمام شفائهم وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، ليرتفع إجمالي المتعافين من الفيروس إلى 348 حالة حتى اليوم.

وأوضح “مجاهد” إن جميع الحالات المسجل إيجابيتها للفيروس بمستشفيات العزل تخضع للرعاية الطبية، وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية.

وذكر “مجاهد” أن إجمالي العدد الذي تم تسجيله في مصر بفيروس كورونا المستجد حتى اليوم، الخميس، هو 1699 حالة من ضمنهم 348 حالة تم شفاؤها وخرجت من مستشفى العزل، و 118 حالة وفاة.