صور من محكمة الأسرة زنانيري قبل يوم من إكتشاف حالة الإصابة
صور من محكمة الأسرة زنانيري قبل يوم من إكتشاف حالة الإصابة

حقيقة تعقيم محكمة زنانيرى بعد ظهور حالة إصابة بفيروس كورونا بين العاملين

ترددت أنباء عن إغلاق أحد مباني محكمة زنانيرى بروض الفرج بعد ظهور حالة إصابة بفيروس كورونا بين العاملين، وإتخاذ الإجراءات الوقائية المتبعة من وزارة الصحة بشأن أعمال تطهير وتعقيم المحكمة.

بينما قال مصدر قضائي أنه تقرر تعقيم محكمة زنانيرى اليوم وغداً، وذلك ضمن الإجراءات الإحترازية لمواجهة فيروس كورونا المُستجد، على أن تبدأ العمل اعتباراً من يوم السبت المقبل، مالم تصدر قرارات أخرى.

وفي ذات السياق، قرر أمين مكتب الشهر العقاري بالفيوم، إغلاق مقر مأمورية الشهر العقاري مكتب الفيوم لمدة 14 يوم بداية من يوم الأربعاء 13 مايو الجاري، وذلك بعد إصابة موظفة بالشهر العقاري تُدعي إيناس ف.ا، بفيروس كورونا المُستجد، وتأكيد إيجابية تحليلها للفيروس.

وجاء ذلك القرار بناء علي المذكرة المقدمة من إدارة الطب الوقائي بمديرية الشئون الصحية الفيوم وخطاب الإدارة العامة للتفتيش الفني بمصلحة الشهر العقاري والتوثيق.

كما وجه أمين مكتب الشهر العقاري جميع العامبين بالمأمورية لتوقيع الكشف الطبي عليهم وأخذ مسحة طبيى لهم وإلتزامهم بالعزل المنزلي لمدة 14 يوم، وتظهير مقر المأمورية قبل الغلق.

وكان المستشار عمر مروان وزير العدل، أصدر في وقت سابق قراراً بإغلاق محكمة مدينة نصر، لمدة 14 يوماً، لإجراءات التطهير والتعقيم الوقائية، وذلك بعد إكتشاف حالة إصابة بفيروس كورونا المستجد داخل المحكمة.

وأكدت وزارة العدل في بيان صحفي يوم السبت الموافق 9 مايو الماضي، أنه عقب ظهور حالة إصابة بفيروس كورونا، لأحد المتواجدين داخل مبني مجمع محاكم مدينة نصر، قرر الوزير نقل الجلسات التي كانت تُعقد بها الي محكمة القاهرة الجديدة بالتجمع الخامس.

وكشف مصدر مسئول، أن سكرتيرا يعمل في المحكمة ثبتت إصابته بفيروس كورونا المُستجد، وتأكد إصابة آخرين عقب إجراء الكشف الطبي عليهم نتيجة مخالطتهم المصاب الأول.

وأضافت المصدر، أن السكرتير أصيب بالفيروس من شقيقه النصاب، وكان يذهب إلى العمل وهو مصاب بالفيروس، ولم تظهر عليه أعراض الإصابة، وخالط العديد من العاملين معه.

وكان العمل بالمحاكم توقف منذ شهر ونصف الشهر ضمن قرارت مجلس الوزراء للحد من إنتشار فيروس كورونا، قبل أن تعود للعمل مرة أخري مع بداية شهر مايو.

يُذكر أن وزارة الصحة والسكان، أعلنت أمس الأربعاء، عن تسجيل 338 حالة إصابة جديدة من فيروس كورونا المُستجد (كوفيد-19)، بعد أن ثبتت إيجابية تحاليلها معمليًا للفيروس، بجانب تسجيل 12 حالة وفاة جديدة إثر إصابتها بالفيروس.

وقال الدكتور خالد مجاهد، مستشار وزيرة الصحة والسكان لشئون الإعلام والمتحدث الرسمي للوزارة، أن عدد الحالات التي تحولت نتائج تحاليلها معمليًا من إيجابية إلى سلبية لفيروس كورونا (كوفيد-19) ارتفع ليصبح 2980 حالة، من ضمنهم الـ 2486 متعافيا.

وأشار “مجاهد”، الي خروج 160 من المصابين بفيروس كورونا من مستشفيات العزل والحجر الصحي، وذلك بعد تلقيهم الرعاية الطبية اللازمة وتمام شفائهم وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، ليرتفع إجمالي المتعافين من الفيروس إلى 2486 حالة حتى اليوم.

وأضاف “مجاهد” أن إجمالي العدد الذي تم تسجيله في مصر بفيروس كورونا المستجد حتى أمس الأربعاء، هو 10431 حالة من ضمنهم 2486 حالة تم شفاؤها وخرجت من مستشفيات العزل والحجر الصحي، و 556 حالة وفاة.