إقالة مدير مستشفي بعد خروج 14 مصاب بكورونا الي منازلهم بالمواصلات العامة

قرر الدكتور نصيف حفناوى وكيل وزارة الصحة بالمنوفية، إقالة الدكتور أحمد السرسى مدير مستشفي حميات منوف، وتكليف الدكتور أنور محفوظ أخصائي الحميات بالمستشفي مديراً للمستشفى لمدة 3 شهور، وذلك علي خلفية خروج مصابين بفيروس كورونا من المستشفي قبل شفاءهم، وذهابهم الي منازلهم.

وأكد وكيل الوزارة أن وزارة الصحة قررت أن يتم السماح للحالات المستقرة المحجوزة حالياً بمستشفيات العزل التى لديها إمكانيات لعزل نفسها فى منازلها أن تخرج لإستكمال العلاج محافظة المنوفية

فى المنزل، بعد معاينة أماكن العزل بالمنازل من جانب ادارة الطب الوقائى والتأكد من توافر شروط العزل المنزلي المناسبة.

وأضاف “حفناوي”، أنه سيتم صرف علاج للحالات التي تخضع للعزل المنزلي يكفى لخمسة أيام لكل حالة على أن يتم أخذ مسحهل للتحلي بعد الأيام الخمسة الاولى حتي يثبت سلبية الحالة للفيروس، وإذا ظلت نتيجة المسحة إيجابية سيتم تكرار بروتوكول العلاج لمدة خمسة أيام أخرى ومعاودة اخذ مسحه اخرى لهم فى العزل المنزلى.

وتابع الدكتور نصيف حفناوي، ان قرار العزل المنزلي لمصابين كورونا ذو الأعراض البسيطة، تم فهمه بشكل خاطئ من جانب مدير مستشفى حميات منوف، وسمح لعدد 14 حالة ايجابية بالخروج من عزل حميات منوف لإستكمال العزل فى المنزل بدون معاينة طبيعة العزل المنزلى، وبدون صرف حقيبة العلاج والمستلزمات الوقائية من كمامات وجوانتيات، وتم إحالة مدير المسشفى للتحقيق وتقرر اقالتة من منصبه.

وكانت محافظة المنوفية شهدت اليوم كارثة طبية بعد أن قررت إدارة مستشفى حميات منوف، خروج عدد من مصابي فيروس كورونا الذين لا تظهر عليهم أعراض قوية للمرض، وطالبتهم بالبقاء في منازلهم تحت العزل المنزلي، وان ذلك هو بروتوكول وزارة الصحة الجديد.

وقال محمد المناخيلي أحد مصابي كورونا، أنه كان من ضمن المحتجزين، داخل مستشفي حميات منوف، وخرج من المستشفي اليوم بناء علي طلب إدارة المستشفى، مشيراً إلى أنه لم يتم توفير سيارات إسعاف لعودتهم إلى منازلهم، حيث أنه استقل تاكسي للعودة إلى مدينة الباجور.

وأكد شهود عيان أن بعض المرضى رفضوا مغادرة المستشفى، والبعض الأخر عادوا الي منازلهم عن طريق تاكسي وتوك توك، وقاموا بعزل أنفسهم حالياً داخل غرفهم الخاصة.

وفي ذات السياق، أعلنت وزارة الصحة والسكان، اليوم الخميس، تسجيل 774 حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا المُستجد، بعد أن ثبتت إيجابية تحاليلها معمليًا للفيروس، و16 حالة وفاة جديدة.

وقال الدكتور خالد مجاهد، مستشار وزيرة الصحة والسكان لشئون الإعلام والمتحدث الرسمي للوزارة، أن عدد الحالات التي تحولت نتائج تحاليلها معمليًا من إيجابية إلى سلبية لفيروس كورونا (كوفيد-19) ارتفع ليصبح 4798 حالة، من ضمنهم الـ 4217 متعافيًا.

وأضاف “مجاهد” أنه تم عن خروج 223 من المصابين بفيروس كورونا من مستشفيات العزل والحجر الصحي، وذلك بعد تلقيهم الرعاية الطبية اللازمة وتمام شفائهم وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، ليرتفع إجمالي المتعافين من الفيروس إلى 4217 حالة حتى اليوم.

وذكر المتحدث الرسمي لوزارة الصحة أن إجمالي عدد حالات الإصابة من فيروس كورونا الذي تم تسجيله في مصر حتى اليوم، الخميس، هو 15003 حالة من ضمنهم 4217 حالة تم شفاؤها وخرجت من مستشفيات العزل والحجر الصحي، و 696 حالة وفاة.