أستاذ الصدر بجامعة الأزهر: كورونا فيروس عادي جداً.. ويوضح متي تذهب للمستشفي؟

كشف الدكتور محمد صدقي، أستاذ ورئيس قسم الصدر بجامعة الأزهر، أن فيروس كورونا المُستجد والمعرف بإسم كوفيد-19 ليس بالخطورة التي يراها البعض وأنه فيروس عادي جدًا ونسبة خطورته ضعيفه.

وقال “صدقي”، يمكن عزل المصابين بكورونا في المنازل دون الحاجة للمستشفيات، ولكن يُنقل المريض إلى مستشفيات العزل في حالة ارتفاع درجة الحرارة بشكل مستمر لمدة 3 أيام وحدوث نهجان بسبب ضيق التنفس والحاجة الى جهاز تنفس صناعي.

وطالب رئيس قسم الصدر بجامعة الأزهر بعدم نشر الذعر بين المواطنين، موضحاً أن حالات الوفاة ليست كثيرة بالنسبة لعدد المصابين الحقيقي، مؤكداً أن أغلب حالات الوفاة ليس لها علاقة بفيروس كورونا تحديداً وإنما بسبب أمراض أخرى ساهم الفيروس في تفاقمها.

وتابع صدقي، الذي يظهر عليه أعراض كورونا يذهب إلى أقرب طبيب أمراض صدرية ليحدد له إذا كان يستدعي أن يذهب للمستشفى أم لا، مناشداً الحالات التي لديها إشتباه في الإصابه بالإبتعاد عن الأطفال وكبار السن وأصحاب الأمراض المزمنة لمدة أسبوعين كاملين حتى تنتهي فترة حضانة الفيروس.

وفي ذات السياق، أعلنت وزارة الصحة والسكان، اليوم الخميس، عن أعلي معدل يومي لإصابات وفيات فيروس كورونا المُستجد بتسجيل 1127 حالة إصابة جديدة من فيروس كورونا، ليرتفع إجمالي عدد حالات فيروس كورونا في مصر الي 20793 حالة، ووفاة 29 حالة جديدة ليرتفع إجمالي الوفيات الي 845 حالة.

وقال الدكتور خالد مجاهد، مستشار وزيرة الصحة والسكان لشئون الإعلام والمتحدث الرسمي للوزارة، أن عدد الحالات التي تحولت نتائج تحاليلها معمليًا من إيجابية إلى سلبية لفيروس كورونا (كوفيد-19) ارتفع ليصبح 6019 حالة ، من ضمنهم الـ 5359 متعافيًا.

وأضاف “مجاهد”، أنه تم خروج 154 من المصابين بفيروس كورونا من مستشفيات العزل والحجر الصحي، وذلك بعد تلقيهم الرعاية الطبية اللازمة وتمام شفائهم وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، ليرتفع إجمالي المتعافين من الفيروس إلى 5359 حالة حتى اليوم.

وتابع المتحدث الرسمي لوزارة الصحة، أن إجمالي عدد حالات الإصابة بفيروس كورونا المُستجد التي تم تسجيلها في مصر حتى اليوم الخميس، إرتفع الي 20793 حالة من ضمنهم 5359 حالة تم شفاؤها وخرجت من مستشفيات العزل والحجر الصحي، و 845 حالة وفاة.