إصابة مدرب ناشئين كرة القدم بنادى بلدية المحلة بفيروس كورونا

تأكدت إصابة الكابتن مغاوري خيري مدرب فريق الناشئين لكرة القدم بنادى بلدية المحلة، بفيروس كورونا المُستجد بعد ظهور نتيجه التحليل الخاص به وأكدت إيجابيته لفيروس كورونا، وتم نقله الي العزل بمستشفي صدر المحلة.

وقال الكابتن مغاوري خيري أن حالته الصحيه مستقرة وأنه يخضع لعلاج مكثف داخل مستشفي العزل الصحي في مستشفي صدر المحلة، وأنه تم فحص المخالطين له وجاءت نتيجتهم سلبية.

وأضاف مغاورى ، أنه توجه الي المستشفي بعد أن شعر بإلتهاب رئوي، وتم أخذ عينات منه وأثبتت إنه ايجابي لفيروس كورونا، ولم يعرف حتي الآن مصدر إصابته خاصه أنه رغم انه كان قليل الحركه والخروج من المنزل، مؤكداً علي أنه يتلقي رعاية طبية ومتابعة مستمرة من جانب الأطباء والتمريض داخل المستشفى.

وأكد مدرب فريق الناشئين لكرة القدم بنادى بلدية المحلة أن مجلس إدارة النادى تواصل معه للإطمئنان على صحته، مؤكداً له علي وقوف مجلس الإدارة بجانبه وتقديم الدعم له حتي تعافيه وخروجه من المستشفي، كونه من أبناء النادي.

وناشد مدرب ناشئي بلديه المحلة المواطنين بألا يلقوا بأيديهم إلي التهلكة والحفاظ على أنفسهم والبقاء في المنازل حفاظاً علي سلامتهم وسلامه أولادهم وأقاربهم، والابتعاد عن الزحام وإتباع طرق الوقايه الصحيحه.

وكانت وزارة الصحة والسكان، أعلنت أمس الخميس، عن أعلي معدل يومي لإصابات وفيات فيروس كورونا المُستجد بتسجيل 1127 حالة إصابة جديدة من فيروس كورونا، ليرتفع إجمالي عدد حالات فيروس كورونا في مصر الي 20793 حالة، ووفاة 29 حالة جديدة ليرتفع إجمالي الوفيات الي 845 حالة.

وقال الدكتور خالد مجاهد، مستشار وزيرة الصحة والسكان لشئون الإعلام والمتحدث الرسمي للوزارة، أن عدد الحالات التي تحولت نتائج تحاليلها معمليًا من إيجابية إلى سلبية لفيروس كورونا (كوفيد-19) ارتفع ليصبح 6019 حالة ، من ضمنهم الـ 5359 متعافيًا.

وأضاف “مجاهد”، أنه تم خروج 154 من المصابين بفيروس كورونا من مستشفيات العزل والحجر الصحي، وذلك بعد تلقيهم الرعاية الطبية اللازمة وتمام شفائهم وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، ليرتفع إجمالي المتعافين من الفيروس إلى 5359 حالة حتى اليوم.

وتابع المتحدث الرسمي لوزارة الصحة، أن إجمالي عدد حالات الإصابة بفيروس كورونا المُستجد التي تم تسجيلها في مصر حتى أمس الخميس، إرتفع الي 20793 حالة من ضمنهم 5359 حالة تم شفاؤها وخرجت من مستشفيات العزل والحجر الصحي، و 845 حالة وفاة.