إصابة موظف بالرئاسة الإسرائيلية و3 من حراس نتنياهو بفيروس كورونا

أعلن المكتب الإعلامي للرئيس الإسرائيلي، ريوفين ريفلين، عن إصابة أحد موظفي إدارة الرئاسة الإسرائليلة بفيروس كورونا المُستجد.

وقال مكتب الرئيس الإسرائيلي، في بيان اليوم السبت، إن أحد موظفي إدارة الرئيس خضع لإختبار فيروس كورونا المُستجد وأظهر ايجابيته للفيروس.

وقالن الرئاسة الإسرائيلية أنها نسقت مع وزارة الصحة لإجراء فحص لباقي الموظفين والنظر في الإجراءات والوقائية والإحترازية اللازمة للرئيس ريفلين.

جاء ذلك بعد ساعات من إعلان مكتب رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، عن إصابة 3 من عناصر الحرس الخارجي لمقر إقامته بفيروس كورونا.

وأضاف مكتب بنيامين نتنياهو، ان الفحوصات بينت إصابة ثلاثة من حراس الأمن بفيروس كورونا، من الحرس المسؤول عن تأمين محيط منزل رئيس الحكومة الرسمي، وأنه تم إجراء فحص لجميع أفراد الأمن في المنطقة، وتبين عدم إصابتهم.

وأضاف البيان، أن هؤلاء الحراس موجودون في مراكز الحراسة ونقاط التفتيش خارج المنزل، ولم يختلطوا برئيس الحكومة.

وشهدت إسرائيل في الفترة الأخيرة ارتفاع ملحوظ في لمعدلات الإصابات الجديدة بفيروس كورونا بعد أن سمحت الحكومة بإعادة فتح الأنشطة الاقتصادية والسياحة والمؤسسات التعليمية والمطاعم والمقاهي والمتاجر، مما دفع السلطات إلى وقف عملية تخفيف القيود العامة المفروضة بسبب الوباء.