إصابة وزير الإعلام وزوجته وإبنته بفيروس كورونا بعد مخالطته لوزير الرياضة ورئيس إتحاد الكرة

كشفت أمل فوزي، زوجة وزير الإعلام أسامة هيكل عن إصابتها هي وإبنتهما سلمي بفيروس كورونا وأنهم من الحالات البسيطة حسب أعراض المرض، وكشفت عن تفاصيل حاله وزير الإعلام الصحية، بعد مخالطته لأحد مصابي فيروس كورونا المُستجد، ليقرر دخول العزل المنزلي لمدة 14 يومًا.

وقالت “فوزي” في منشور عبر حسابها الشخصي على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”: “بفضل من الله ودعواتكم أسامة وأنا وسلمى في تحسن مستمر وحالتنا تعد من الحالات البسيطة، ألف شكر على سؤال من كل أحبائي”.

وأضافت زوجة وزير الإعلام، “عذرًا على عدم قدرتي على الرد على البعض لأن التليفون لا يتوقف عن الرنين من الصباح الباكر وحتى منتصف الليل، مرة أخرى غمرتوني بمشاعر الحب الصادق ألف شكر وحفظكم الله من كل سوء”.

يُذكر أن وزير الإعلام خالط عدداً من الوزراء والمسئولين قبل يومين من إكتشاف إصابته علي رأسهم الأستاذ الدكتور أشرف صبحي وزير الرياضة، وعمرو الجنايني رئيس اللجنة الخماسية المُكلفه بإدارة إتحاد الكرة، والمهندس هشام حطب رئيس اللجنة الأولمبية المصرية، وذلك خلال مؤتمر صحفي للإعلان عن تفاصيل عودة النشاط الرياضي بالأندية والإتحادات الرياضية.

وبعد المؤتمر الصحفي بيومين، عقد عمرو الجنايني جلسة مع روؤساء الأندية، من أجل مناقشة خطة عودة الدوري الممتاز بعد قرار الدولة بعودة النشاط الرياضي، حيث شهدت الجلسة الأولي تواجد عدد من كبار رؤساء الأندية، منهم الكابتن محمود الخطيب، رئيس مجلس إدارة النادي الأهلي، والمهندس ماجد سامي، رئيس نادي وادي دجله.

كما خالط مرتضى منصور رئيس مجلس إدارة نادي الزمالك، أشرف صبحي وزير الشباب والرياضة، من أجل مناقشة بعض الإجراءات التي على أساسها عودة الدوري الممتاز.

وقال إبراهيم فايق الإعلامي بقناة أون تايم سبورت، عبر حسابه الشخصي على موقع التواصل الإجتماعي “فيسبوك”، إعلان مخالطة السيد وزير الاعلام، لحالة كورونا المُستجد، وخضوعه للعزل المنزلي، تستلزم بالضرورة الأطمئنان، على وزير الشباب والرياضة، وعمرو الجنايني، الذين خالطوا الوزير في المؤتمر الصحفي، وكل رؤساء الأندية، الذين خالطوا الجنايني في الاجتماع.

زوجة وزير الاعلام اسامة هيكل