نادي سموحه يقاضى عضوه بالنادى ومرشحه سابقه لمجلس الإدارة بتهمة التشهير

قرر مجلس إدارة نادى سموحه الرياضي برئاسة المهندس محمد فرج عامر، إتخاذ كافة الإجراءات القانونية والتأديبية ضد عضوة النادى داليا ميدان على خلفية نشرها لفيديو يمثل إزعاجاً وتشهيراً بوقائع غير صحيحة، وقذف بأوصاف غير مقبولة بحق رئيس النادى، وبهدف التشهير والتعبئة والتحريض ضد قرارات مجلس الإدارة.

وقالت إدارة النادي في بيان لها، أن العضوة المذكورة تناولت خلال بثها المباشر وقائع لا أساس لها من الصحة وأختلقت أحداث من وحى خيالها ولم تدعم أقوالها بأى دليل يثبت صحة ما جاء بحديثها، بل إنها حرصت على تقوم بدور الضحية، لتستعطف أعضاء النادى وتلعب بمشاعرهم.

وأضاف البيان، أنه سبق تحويل العضوة للتحقيق ومعاقبتها بالوقف لمدة ثلاثة أشهر بتهمة نشر أخبار كاذبة الهدف منها الإضرار بسمعة نادى سموحه والتشكيك فى نزاهة الاجهزة الفنية والإدارية والقائمين على إدارة النادى.

وتابع بيان نادس سموحه، أن عضوة النادى دأبت على السخرية من قرارات مجلس الإدارة ومهاجمة الاجهزة الفنية والتشكيك فى نزاهتم وتهديدهم بنشر أخبار سلبية بحقهم فى حال عدم الإستجابة لمطالبها.

وأضاف بيان سموحه، أن العضوه دشنت لهذا الغرض جروب على الفيسبوك وبمراجعة هذا الجروب لن تجد فيه أى منشور يهدف لمصلحة نادى سموحه أو أعضاءه، بل الشائع فيه هو الوقوف ضد مصالح سموحه وقضاياه ومناصرة من يناصبونه العداء، ولا يقبل فى هذا الجروب سوى المنشورات التى بها تطاول وتجاوز وسخرية وتحريض ضد إدارة النادى، وكل هذه الأفعال تجرمها اللوائح والقوانين.

وإختتم البيان، كان الأولى بها أن تناصر قضايا النادى وتناقشها بحيادية وتقدم الحلول والبدائل فى إطار من الرقى والنقد الهادف البناء والسعى للمصلحة العامة، وهو بكل أسف ما لم يحدث حتى أصبح الجروب الخاص بها رمزا للإساءة لنادى سموحه وتشويه صورته وإنكار ما يحث به من إنجازات وطفرات أشاد بها القاصى قبل الدانى.

يُذكر أن هناك خلافات بين عضوه النادي داليا ميدان ومجلس إدارة نادي سموحه برئاسة محمد فرج عامر منذ قبل إنتخابات مجلس إدارة النادي في 2017، وكان مجلس سموحه قرر قبل الإنتخابات إستبعاد العضوة داليا ميدان من الترشح لعضوية مجلس الإدارة في إنتخابات 2017 بداعي أن زوجها يعمل بالنادي في ذلك الوقت.

ولجأت داليا ميدان الي تقديم شكوي باللجنة الأولمبية، وقررت اللجنة الأولمبية إلغاء قرار نادي سموحه بإستبعادها وقررت اللجنة أحقيتها في الترشح وخوض سباق إنتخابات النادي التي جرت في 3 نوفمبر 2017 وإنتهت بفوز فرج عامر برئاسة النادي وقائمته.

وأسفرت إنتخابات مجلس إدارة نادي سموحه للدورة 2021/2017 التي شارك فيها 22115 عضواً بالتصويت، فوز المهندس محمد فرج عامر برئاسة مجلس الإدارة بالتزكيه بعد إستبعاد “نادر عبد الهادى” المرشح الوحيد ضده قبل الإنتخابات، وفاز المحاسب وليد عرفات بمنصب نائب رئيس مجلس الإدارة.

بينما فاز عمر خميس الغنيمي بمقعد العضوية تحت السن وحصل على 12092 صوتاً، وفاز بمقاعد العضوية فوق السن كل من أحمد حسن وحصل على 7896 صوتاً، وأحمد عجلان وحصل على 7770 صوتاً، وأسامة نعمان وحصل على 7232 صوتاً، وإيمان جابر وحصلت على 6921 صوتاً.