فقدت الوعي.. وضع الفنانة رجاء الجداوي علي جهاز التنفس الصناعي

كشف مصدر طبي من مستشفى أبو خليفة بمحافظة الاسماعيلية المُخصصة لعزل مصابي فيروس كورونا المُستجد، عن وضع الفنانة رجاء الجداوي علي جهاز التنفس الصناعي بأنبوبة حنجرية بعد تدهور حالتها الصحية وفقدها للوعي وإنخفاض نسبة الأكسجين فى الدم الي 55% من غير التنفس الصناعي أثناء علاجها من فيروس كورونا.

وقال المصدر إن الفريق الطبي المعالج بمستشفى أبو خليفة إضطر إلى وضع الفنانة على جهاز تنفس صناعي بأنبوبة حنجرية لتوصيل الهواء إلى الرئتين، بدلاً من جهاز تنفس صناعي موصّل بجهاز ضخ الهواء المستمر الإيجابي للرئتين، الذي يدخل من الأنف أو الفم حتى بداية الحنجرة لضخ الأكسجين للرئتين بعد تدهور حالتها.

واشارت مصادر الي أن الفنانة رجاء الجداوي أجرت منذ دخولها المستشفى في أول ليلة من عيد الفطر المبارك في 24 مايو الماضي، ثلاثة تحاليل لفيروس كورونا، كانت الأولي بعد دخولها المستشفي بثلاثة أيام، وظهرت نتيجته إيجابية، والثانية بعد يومين من حقنها بالبلازما لأحد المتعافين، لكنها لم تؤثر بالسلب ولا بالإيجاب على حالتها الصحية، وظهرت أيضًا نتيجته إيجابية.

بينما أُجريت المسحة الثالثة لفحص كورونا للفنانة رجاء الجداوي، يوم الأحد 14 يونيو الماضي، وجاءت النتيجة إيجابية، مما تسبب في سوء حالتها النفسية وحسب الطبيب المعالج لها فإن حالتها النفسية السيئة سبب تأخر شفاء الفنانة رجاء الجداوي وإستمرار الفيروس في جسمها لما يقرب من شهر مما أدي لتدهور حالتها الصحية.

رجاء الجداوي وإبنتها الوحيدة أميرة
رجاء الجداوي وإبنتها الوحيدة أميرة