مركز بصيرة: 616 ألف مصري فوق سن 18 سنه مصاب بفيروس كورونا

كشف إستطلاع رأي صادر عن المركز المصري لبحوث الرأي العام “بصيرة”، عن مسح عشوائي جاءت نتيجة تقديراته بإصابة 616 ألف مصرى بفيروس كورونا المُستجد من عمر 18 سنة فأكثر.

وأجرى مركز بصيرة، مسح بالتليفون لتقدير نسبة إنتشار فيروس كورونا بين المصريين الذين يبلغون من العمر 18 سنة فأكثر، وقد يكون معدل الإصابة بفيروس كورونا (كوفيد 19) من خلال الإستطلاعات أقل من المعدل الفعلي نتيجة عدم رغبة بعض المصابين في ذكر إصابتهم لإحساسهم أن الإصابة قد تشكل وصمة لهم أو لأن الأعراض كانت بسيطة فلم يتذكروا حدوثها، وفي المقابل قد يكون هذا المعدل أكبر من المعدل الحقيقي في حالة تشابه الأعراض مع أعراض أمراض أخرى ومن بينها الأنفلونزا ونزلات البرد.

وأوضح مركز بصيرة في بيان له اليوم الإثنين، أنه تم إجراء الإستطلاع بإستخدام الهاتف المنزلي والهاتف المحمول على عينة احتمالية حجمها 3017 مواطناً في الفئة العمرية 18 سنة فأكثر غطت كل محافظات الجمهورية، وقد تمت المقابلات في الفترة من 8 إلى 18 يونيو 2020. وبلغت نسبة الإستجابة حوالي 55%، ويقل هامش الخطأ في النتائج عن 3%.

بصيرة: 67% من المصابين عانوا من إرتفاع درجة الحرارة

وقال مركز بصيرة، أن المسح الذي أجراه عن طريق الهاتف، لمقارنة النتائج بين المسح والحالات المسجلة، يمكن الإعتماد على نسبة انتشار الحالات الواردة في الاستطلاع، والتي ذكرت أنها دخلت المستشفى نتيجة للمرض، حيث تشير النتائج إلى أن 12% من المصابين دخلوا مستشفى -أي ما يقدر بحوالي 74 ألف مصاب، وهو عدد مقارب للعدد المعلن من قبل وزارة الصحة المصرية- بينما 66% لجأوا للعزل المنزلي، و39% يتابعون مع طبيب خاص بإستمرار، و61% ذكروا أنهم يأخذون علاج.

وأشار مركز بصيرة الي أن إنخفاض النسبة التي لجأت للمستشفى بسبب أن نسبة كبيرة من الحالات ظهرت عليها أعراض بسيطة، حيث تشير النتائج إلى أن 43% من الحالات ظهر عليهم عرض واحد للمرض، و18% ظهر عليهم عرضين، بينما باقي الحالات ظهر 3 أعراض أو أكثر.

وأضاف بيان بصيرة أن نسبة ظهور الأعراض مختلفة بين المصابين، حيث ذكر 67% من المصابين أنهم عانوا من ارتفاع درجة الحرارة، و37% عانوا من السعال الشديد، و39% من القيئ والإسهال، و31% عانوا من احتقان وألم الزور، و13% فقدوا حاسة الشم أو التذوق، و13% أصيبوا بألم في البطن.

16% من المصابين شخصوا أنفسهم من خلال أعراض كورونا و15% من خلال المسحة و38% من أشعة الصدر

وتابع البيان، 15% من المصابين تم تشخيص إصابتهم بإجراء المسحة، و29% تم تشخيصهم من خلال تحليل الدم، و38% أجروا أشعة على الصدر، و23% عرفوا بإصابتهم بعد الكشف عند طبيب، و16% ذكروا أنهم اعتمدوا على أنفسهم في التشخيص من خلال الأعراض التي تم الإعلان عنها.

وعند سؤال المصابين عما إذا كان أي من أفراد أسرهم المعيشية قد أصيبوا بالمرض، أجاب 21% بأن فرد واحد آخر من أسرهم على الأقل قد أصيب، بينما 56% أجابوا بأن باقي أفراد أسرهم لم يصابوا، و23% أجابوا بأنهم لا يعرفون.

وأوضح المركز أن هذه النتائج تعتمد على ردود المستجيبين، أي أنها تشخيص ذاتي للإصابة بالمرض ولا تعتمد بالضرورة على التشخيص الإكلينيكي ومن ثم فإن النتائج تختلف عن عدد الحالات المسجلة، ويمكن تفسير الفارق بين النتيجتين بأن التشخيص الذاتي يتضمن الحالات البسيطة والمتوسطة والشديدة، في حين أن الحالات المسجلة تكون عادةً الحالات الأكثر شدة.

ماهو مركز بصيرة؟

يُذكر أن المركز المصري لبحوث الرأي العام (بصيرة) هو مركز مستقل ليست له أية انتماءات حزبية، ويهدف إلى إجراء بحوث الرأي العام بحيادية ومهنية، وكان تأسس المركز في أبريل 2012، ويلتزم بتزويد الباحثين، وواضعي السياسات، وقادة الأعمال، والجمهور العام بمعلومات موثوق بها عن ردود الفعل واتجاهات الرأي العام بخصوص الموضوعات والسياسات التي تحظى بالاهتمام العام، بالإضافة إلي إعداد وإتاحة الدراسات والاستراتيجيات المتعلقة بالمجالات التنموية المختلفة.

ويعتمد مركز بصيرة في إجراء بحوث الرأي العام على مجموعة متنوعة من أدوات جمع البيانات ومعالجة البيانات بما في ذلك المقابلة الشخصية، والهاتف، والإنترنت، وجماعات النقاش، وغيرها، كما يعتمد المركز على العديد من قنوات الاتصال التي تتيح للمركز التنوع في وسائل إتاحة المعلومات للفئات المختلفة.

إصابات فيروس كورونا في مصر حتي اليوم

وكانت وزارة الصحة والسكان، أعلنت أمس الأحد، عن تسجيل 1475 حالة إصابة جديدة من فيروس كورونا المُستجد (كوفيد-19)، ليرتفع إجمالي عدد حالات الإصابة الي 55233 حالة، ووفاة 87 حالة جديدة متأثرة بمضاعفات إصابتها بالفيروس، ليرتفع إجمالي الوفيات الي 2193 حالة.

وقال الدكتور خالد مجاهد، مستشار وزيرة الصحة والسكان لشئون الإعلام والمتحدث الرسمي للوزارة، أن عدد الحالات التي تحولت نتائج تحاليلها معمليًا من إيجابية إلى سلبية لفيروس كورونا (كوفيد-19) ارتفع ليصبح 16214 حالة، من ضمنهم الـ 14736 متعافيًا.

وكشف مجاهد عن خروج 409 من المصابين بفيروس كورونا من مستشفيات العزل والحجر الصحي، وذلك بعد تلقيهم الرعاية الطبية اللازمة وتمام شفائهم وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، ليرتفع إجمالي المتعافين من الفيروس إلى 14736 حالة حتى اليوم.

وأضاف “مجاهد” أن إجمالي عدد حالات الإصابة من فيروس كورونا المُستجد التي تم تسجيلها في مصر حتى اليوم، إرتفع الي 55233 حالة من ضمنهم 14736 حالة شفاء، و2193 حالة وفاة.

بيان مركز بصيرة حول اصابات فيروس كورونا

بيان مركز بصيرة حول اصابات فيروس كورونا بيان مركز بصيرة حول اصابات فيروس كورونا بيان مركز بصيرة حول اصابات فيروس كورونا