إصابة أسرة ماما سناء بفيروس كورونا وعزلهم بالمنزل والأسرة تنفي

كشف مصدر بمديرية الشؤون الصحية بالبحيرة عن مفاجأة بعد ظهور نتيجة مسحات تحليل أسرة سناء عبد الحميد الشهيرة بـ “ماما سناء”، التي توفيت يوم الخميس الماضي بإلتهاب رئوي حاد قبل أن يتم أخذ مسحة تحليل فيروس كورونا لها.

وقال المصدر أن نتيجة التحاليل أظهرت إصابة أبناءها شادي شاكر، ومحمد شاكر وزوجته “ياسمين” بفيروس كورونا المُستجد، ولم تظهر عليهم أعراض للإصابة.

وأضاف المصدر أنه تقرر عزلهم بمستشفي كفر الدوار للعزل الصحي بالرغم من عدم ظهور أعراض المرض عليهم، وتم خروجهم من مستشفي العزل بناء علي طلبهم بعد توقيعهم علي إقرار العزل المنزلي لمدة 14 يوم، وإستلامهم العلاج اللازم من مستشفي العزل.

بينما نفي محمد شاكر الشهير بـ “حمو شاكر”، إصابة شقيقة أو أي أحد من أفراد أسرته بفيروس كورونا، وأكد خلال مقطع فيديو له ولشقيقه وزوجته، نشره عبر صفحته على موقع التواصل الإجتماعي “فيسبوك”، أن نتيجة التحاليل الخاصة بهم جميعها سلبية، مؤكداً انه سيترك القضية للنيابة العامة تنظر فيها ولن يتحدث مرة أخري عن حق والدته.

وكان حمو شاكر إتهم أطباء مستشفي مبرة كفر الدوار بالإهمال والتقصير الذي أدي لوفاة والدته ماما سناء – حسب قوله -، وبناء علي شكواه، قرر اللواء هشام امنة محافظ البحيرة إحالة مدير المستشفى وطبيبين بالمستشفى إلى النيابة العامة بتهمة الإهمال وسوء الرعاية للمتوفيه.

تحليل شادي شاكر ابن ماما سناء تحليل شادي شاكر ابن ماما سناء

وكانت وزارة الصحة والسكان، أعلنت أمس الإثنين، عن تسجيل 1576 حالة إصابة جديدة من فيروس كورونا امُستجد (كوفيد-19)، و85 حالة وفاة جديدة متأثرة بإصابتها بالفيروس.

وقال الدكتور خالد مجاهد، مستشار وزيرة الصحة والسكان لشئون الإعلام والمتحدث الرسمي للوزارة، أن عدد الحالات التي تحولت نتائج تحاليلها معمليًا من إيجابية إلى سلبية لفيروس كورونا (كوفيد-19) ارتفع ليصبح 16613 حالة، من ضمنهم الـ 15133 متعافيًا.

وأضاف “مجاهد” أن 397 من المصابين بفيروس كورونا خرجوا من مستشفيات العزل والحجر الصحي، وذلك بعد تلقيهم الرعاية الطبية اللازمة وتمام شفائهم وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، ليرتفع إجمالي المتعافين من الفيروس إلى 15133 حالة حتى اليوم.

وأشار المتحدث الرسمي لوزارة الصحة الي أن إجمالي عدد حالات الإصابة بفيروس كورونا المستجد التي تم تسجيلها في مصر حتى أمس، بلغ 56809 حالة من ضمنهم 15133 حالة شفاء و 2278 حالة وفاة.