إصابة لاعب وادي دجلة بفيروس كورونا لترتفع حالات الإصابة بأندية الدورى الي 18 حالة

أظهرت نتيجة المسحة الثانية للاعبي الفريق الأول لكرة القدم بنادى وادى دجلة التي خضع لها الفريق أمس الجمعة، إصابة أحد لاعبي الفريق بفيروس كورونا المستجد (كوفيد -19).

وكانت المسحة الأولي للفريق التي أُجريت منذ إسبوع جاءت سلبية لجميع اللاعبين وأفراد الجهاز الفني والجهاز الطبي والإداري المعاون، بينما أثبتت المسحة الثانية إيجابية أحد اللاعبين للفيروس.

وكان الناقد الرياضى إيهاب الخطيب، كشف أمس عن ظهور 17 حالة إصابة بفيروس كورونا بين فرق أندية الدوري الممتاز حتى الأن.

وقال الناقد الرياضى خلال مداخلة هاتفية مع برنامج “اللعيب” على قناة ام بي سي مصر، أن حالات الإصابة منهم 5 حالات فى نادى إنبي، و5 حالات في نادى طنطا، وحالتين في طلائع الجيش، وحالة واحدة في كل من فرق الإتحاد السكندرى والمقاولون العرب وسموحة والجونة، كما أعلن محمد عواد حارس مرمى الزمالك عن إصابته بكورونا بدون ظهور أعراض عليه.

وفى ذات السياق، أعلن علاء عكاشه مدير الكرة بنادى طنطا عن تقديم إستقالته من منصبه إلى مجلس إدارة النادى برئاسة فايز عريبى عقب ظهور حالات إصابة بالفريق.

وقال “عكاشه”، “بناء علي نتيجة المسحة الأولي وظهور إصابات بين اللاعبين والجهاز الفني فإني أري استحالة عودة اللاعبين للتدريب في الوقت الحالي من منطلق حرصي عليهم وعلي عائلاتهم وعدم إمكانية النادي في توفير حد أدني من الإجراءات الاحترازية للاعبين والجهاز الفني نظرا للظروف المالية الصعبة التي يمر بها النادي في ظل هذه الجائحة.

وأضاف مدير الكرة بنادى طنطا، “نظراً لان مهمتي الأولي هي الحفاظ علي اللاعبين فأني لا أستطيع العمل في ظل عدم توفير الحد الادني من الإجراءات الاحترازية اللازمة متمنيا لمجلس الإدارة اتخاذ القرار الصائب في ظل هذه الظروف الصعبة”.

وفى ذات السياق، قال الكابتن طارق العشري المدير الفني لفريق المصري البورسعيدي، أن كثرة الاصابات تهدد إستئناف الدوري العام هذا الموسم، وأن ظهور حالات جديدة كل يوم قد تجعل المسئولين ينظرون مرة أخرى في إستئناف المسابقة.

وأضاف “العشري، “أرى أن إلغاء الدوري هذا الموسم وتحديد موعد للموسم الجديد أفضل حل لجميع الأطراف في الكرة المصرية خلال الفترة المقبلة، ولكننا مع قرار الدولة في النهاية”.