إصابة الدكتور وائل بحبح بفيروس كورونا ونقله للرعاية المركزة

سادت حالة من الحزن بين أهالي محافظة المنوفية بعد تدهور الحالة الصحية للدكتور وائل بحبح، أستاذ طب الأطفال وحديثى الولادة وإستشاري التغذية الإكلينيكية للأطفال بكلية الطب جامعة المنوفية، ورئيس الأكاديمية المصرية لطب الأطفال، إثر إصابته بفيروس كورونا المُستجد، داعين له بالشفاء العاجل.

وكشف الدكتور عبدالباري العجيزي، مدير عام الطب العلاجي المتحدث الرسمي بإسم مديرية الصحة بمحافظة المنوفية، أن عدد حالات الإصابة بفيروس كورونا فى المحافظة والتي جرى تشخيصها بالأشعة والفحص الإكلينكي في مستشفيات العزل بالمحافظة بلغ 11 ألف حالة إصابة، من بينهم 2400 حالة إصابة تم تشخيصها عن طريق المسحة وتحليل الـ PCR.

وقال مدير عام الطب العلاجي بمديرية الصحة بالمنوفية، أن مديرية الصحة تتابع بشكل يومي جميع الحالات المصابة والموجودة بالعزل المنزلي عن طريق الوحدات الصحية والرائدات الريفيات بالقري سواء بالإتصال الهاتفي أو الزيارات المنزلية، وإذا ثبت تدهور الحالة الصحية لأحد المصابين بالعزل المنزلي يتم نقله على الفور للمستشفى.

وأضاف “العجيزي” أن محافظة المنوفية تشهد منذ عدة أيام إنخفاضاً طفيفاً في أعداد الإصابات بالفيروس، وأنه من المتوقع مع وصول المحافظة إلى مستوى أقل بكثير من المستوى الحالي من الإصابات بداية شهر أغسطس، مناشداً المواطنين بضرورة الإلتزام بالإجراءات الوقائية والاحترازية اللازمة للحد من انتشار فيروس كورونا.

يُذكر أن محافظة المنوفية من أكثر المحافظات فى عدد الإصابات بفيروس كورونا المُستجد، حيث تحتل المحافظة المركز الرابع فى المحافظات الأكثر إصابة.

وأعلنت وزارة الصحة والسكان، أمس الأحد، عن تسجيل 1218 حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا المُستجد (كوفيد 19)، ووفاة 63 حالة جديدة متأثرة بإصابتها بالفيروس.

وقال الدكتور خالد مجاهد مستشار وزيرة الصحة والسكان لشئون الإعلام والمتحدث الرسمي للوزارة، أنه تم خروج 623 متعافيًا من فيروس كورونا من المستشفيات، وذلك بعد تلقيهم الرعاية الطبية اللازمة وتمام شفائهم وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، ليرتفع إجمالي المتعافيين من الفيروس إلى 20726 حالة حتى اليوم.

وأضاف “مجاهد” أن إجمالي عدد حالات الإصابة بفيروس كورونا المُستجد الذي تم تسجيله في مصر حتى اليوم الأحد، بلغ 75253 حالة من ضمنهم 20726 حالة شفاء، و3343 حالة وفاة.