الشهيد 127.. وفاة مدرس مساعد طب الأطفال بجامعة طنطا بفيروس كورونا

أعلن الدكتور أحمد غنيم عميد كلية طب طنطا، ورئيس مجلس إدارة المستشفيات الجامعية، عن وفاة الدكتور محمد سامى برغوث مدرس مساعد بقسم طب الأطفال بكلية الطب جامعة طنطا، والذي توفى اليوم إثر إصابته بفيروس كورونا المُستجد، ليُصبح الشهيد 127 بين أطباء مصر فى مواجهة وباء فيروس كورونا.

وقال عميد كلية طب طنطا، أسأل الله عز وجل، أن يلهم أهله الصبر والسلوان، مؤكداً أن هذه أول حالة وفاة تشهدها مستشفيات جامعة طنطا بفيروس كورونا.

وكانت أعراض الإصابة بالفيروس ظهرت على الدكتور محمد برغوث منذ فترة، وأجري الفحوصات والتحاليل الطبية اللازمة، وأظهرت نتيجتها إيجابية إصابته بكورونا، وتم نقله الي العزل الصحي بمستشفى جامعة طنطا، ولكن تدهورت حالته الصحية، وتوفى اليوم فى العناية المركزة.

كما نعى الدكتور إبراهيم الزيات، الدكتور سامى صادق مخلص، مفتش الصحة الأسبق بالمنزلة بمحافظة الدقهلية، والذى توفيى عصر اليوم بالعناية المركزة بمستشفى المنزلة المركزي متأثراً بإصابته بفيروس كورونا.

وتعد وفاة الدكتور سامي صادق مخلص خامس حالة وفاة بين أطباء الدقهلية بفيروس كورونا، بعد وفاة كل من، الدكتورة سونيا عبدالعظيم، والدكتور أحمد الزفتاوي إستشاري الصدر بالمنصورة، والدكتور عبدالطيف حسب النبى دبور، أخصائي المسالك البولية بمستشفى السنبلاوين العام، والدكتور زكريا متولي، إستشاري طب الأطفال.

وأعلنت وزارة الصحة والسكان، اليوم، الإثنين، عن تسجيل 969 حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا المُستجد، لترتفع عدد حالات الإصابة المُسجلة فى مصر حتى اليوم الي 75222 حالة، ووفاة 79 حالة جديدة لترتفع الوفيات الى 3422 حالة وفاة.

وأشار الدكتور خالد مجاهد مستشار وزيرة الصحة والسكان لشئون الإعلام والمتحدث الرسمي للوزارة، الى أنه تم خروج 512 متعافيًا من فيروس كورونا من المستشفيات، وذلك بعد تلقيهم الرعاية الطبية اللازمة وتمام شفائهم وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، ليرتفع إجمالي المتعافيين من الفيروس إلى 21238 حالة حتى اليوم.

وقال “مجاهد” أن إجمالي عدد حالات الإصابة من فيروس كورونا المُستجد (كوفيد 19) الذي تم تسجيله في مصر حتى اليوم الإثنين، بلغ 76222 حالة من ضمنهم 21238 حالة شفاء، و3422 حالة وفاة.