إسرائيل تسجل إصابات بفيروس كورونا للمرة الثانية بين المتعافين بعد 3 أشهر من إصابتهم الأولي

بعد ظهور فيروس كورونا المُستجد لأول مرة فى الصين بنهاية عام 2019، بدأت بعض الدول تعلن عن ظهور إصابات بفيروس كورونا للمرة الثانية بين المتعافين، حيث تم الإعلان عن وفاة طفلة عمرها 13 عاماً فى السعودية بعد إصابتها للمرة الثانية بالفيروس، وكانت إلتقطت العدوى من والدتها التى تعمل ممرضة (إقرأ التفاصيل).

كما أعلنت الصحة الإسرائلية عن تسجيل حالتين أُصيبا بفيروس كورونا المُستجد مرتين متتاليتين، كانت الحالة الأولى فى شهر مايو الماضي، عندما أثبتت التحاليل الطبية إيجابية إصابة امرأة تبلغ من العمر 45 عامًا من جسر الزرقة بالفيروس بعد شهر من خروجها من المستشفى وفحصها مرتين متتاليتين.

وأعلن مركز شيبا الطبى في تل هشومير وسط إسرائيل، أمس الأحد، عن إصابة طبيبة بفيروس كورونا مجدداً، بعد 3 أشهر من التعافي من الإصابة الأولى، بعد أن كانت نتائج الإختبار سلبية في مايو ويونيو.

وتأتى هذه الأنباء وسط دراسات تم الإعلان عنها تؤكد أن فترة المناعة من الفيروس للمتعافين لا تستمر إلا عدة أشهر وتختلف المدة من شخص لأخر.

ووجدت الدراسات الأولية في الصين وألمانيا والمملكة المتحدة أن الأشخاص الذين تعرضوا للإصابة بالفيروس تكون أجهزتهم المناعية أجسامًا مضادة واقية، ولكن حتى الآن يبدو أنها تستمر لبضعة أشهر فقط، وهذا يشكل أزمة لمطوري لقاح فيروس كورونا، الذين قد يضطرون إلى البحث عن لقاح يتم إعطاؤه بإنتظام، مثل لقاحات الإنفلونزا الموسمية الذي يؤخذ كل عام.

وقال البروفيسور غابرييل إيزبيكي من مركز شاعر زيديك الطبي في القدس، “إن ما نراه مخيف للغاية، ولا يزال أكثر من نصف المرضى، بعد أسابيع من الإختبار السلبي يعانون من أعراض”.

يُذكر أن وزارة الصحة فى إسرائيل سجلت 50289 حالة إصابة بفيروس كورونا حتى اليوم من بينهم 409 حالة وفاة.

إقرأ أيضاً: طبيب مصرى يعلن إصابته بفيروس كورونا 3 مرات ودراسات تؤكد إحتمالية الإصابة مرة أخري