وفاة خامس طبيب مصرى بالسعودية بعد إصابته بفيروس كورونا أثناء عمله

نعت نقابة أطباء المنوفية، الأستاذ الدكتور عبدالرحمن محمد سمك، إستشارى الأنف والأذن والحنجرة بالمستشفى التعليمي بشبين الكوم، والذى توفى اليوم الأربعاء، فى السعودية متأثراً بإصابته بفيروس كورونا المُستجد.

وكان الدكتور عبدالرحمن سمك أُصيب بكورونا أثناء عمله فى مستشفى الولادة والأطفال بنجران بالسعودية، وتم دفنه فى مقابر الفيصلية بالسعودية.

وقال الدكتور مجدي عمر، استشاري الأنف والأذن بمستشفى التأمين الصحي بشبين الكوم، وعضو رابطة أطباء الأنف والأذن والحنجرة، أن الدكتور عبد الرحمن سمك، كان رجلاً مجتهداً ومثابراً، في مجال العلم وحريصاً على حضور كل المحافل العلمية خلال وجوده في مصر والسعودية، مقدماً العزاء لأسرته.

وتأتي وفاة الدكتور عبد الرجمن سمك، خامس حالة وفاة بين أطباء مصر فى السعودية بعد وفاة الدكتور أحمد أحمد لطفي إبراهيم، أخصائي التخدير والذي كان يعمل بمستشفي الملك فهد بالطائف بالمملكة العربية السعودية، وتوفى منذ إسبوعين متأثراً بإصابته بفيروس كورونا (كوفيد 19).

كما شهد مجمع الملك فيصل الطبي بالطائف فى نفس الإسبوع وفاة الدكتور أحمد يحيى الذى يعمل إستشاري عظام بالمجمع.

وفى نهاية شهر يونيو الماضي، نعت الجالية المصرية بالسعودية وفاة الدكتور صادق الأشوح إستشاري الحميات متأثراً بإصابته من فيروس كورونا المُستجد أثناء عمله في أحد مستشفيات السعودية في مدينة مكة المكرمة، وتم دفن جثمانه بمقابر الشهداء بمنطقة مكة المكرمة.

يُذكر أن الدكتور صادق الأشوح كان يعمل فى مصر إستشاري حميات، ومن أبناء قرية شنتنا الحجر التابعة لمركز بركة السبع بمحافظة المنوفية، وكان يعمل مديراً لمستشفى حميات شنتنا الحجر قبل سفره للعمل في السعودية.

وتأتي وفاة الدكتور صادق الأشوح ثاني حالة وفاة بين الأطباء المصريين في السعودية بسبب فيروس كورونا المُستجد بعد وفاة الدكتور سيد بصيله إستشاري جراحة التجميل والحروق إثر إصابته بفيروس كوورنا المُستجد أثناء عمله بالرياض.

وسجلت السعودية وفاة 11 طبيب بفيروس كورونا حتى الأن من بينهم 5 أطباء مصريين، وإثنين سوريين، وطبيب سوداني وأخر باكستانى وطبيب تونسى، وطبيب سعودى.

وفاة 4 أطباء بفيروس كورونا فى السعودية
وفاة 4 أطباء مصريين بفيروس كورونا فى السعودية