نادي الإسماعيلي يسجل أول حالة وفاة بفيروس كورونا

نعى مجلس إدارة النادي الإسماعيلي برئاسة المهندس إبراهيم عثمان، وفاة موظف بقسم التحركات وسائق الفريق الأول لكرة القدم بالنادى، والذي توفى اليوم متأثراً بإصابته بفيروس كورونا المُستجد.

وقال الدكتور أكرم عبد العزيز رئيس الجهاز الطبي بالنادي الإسماعيلي، أن صبرى عبد الله، سائق الفريق أجرى مسحة طبية منذ إسبوع وأثبتت إيجابية إصابته بفيروس كورونا.

وأضاف “عبد العزيز”، إن السائق دخل في عزل بمستشفي الحميات بالإسماعيلية، وتوفى في الساعات الأولى من صباح اليوم الأربعاء.

وكان نادي الاسماعيلي أعلن من قبل عن ظهور 7 حالات إصابة بالفريق بين لاعبين وإداريين وعاملين، لكن صبري عبدالله سائق الفريق هو أول حالة وفاة بالنادي.

وخضع فريق الإسماعيلى والجهاز الفنى والإدارى لمسحة كورونا، اليوم، بمقر النادى استعداداً لمباراة الفريق أمام المصرى البورسعيدى المقرر لها الجمعة المقبل بالجولة التاسعة عشرة لمسابقة الدورى العام على استاد برج العرب بالإسكندرية

كما خضع فريق نادى المصرى لمسحات تحليل فيروس كورونا اليوم ، بالإضافة إلى عدد من أفراد الجهاز الفنى والناشئين يصل عددهم إلى أكثر من 45 حالة للاطمئنان على عدم إصابتهم بفيروس كورونا قبل 48 ساعة من مباراتهم القادمة فى الدوري طبقا لبروتوكول إتحاد الكرة المصري والإتحاد الدولى لكرة القدم.