الشهيد 219.. وفاة مدير مستشفى حميات بالغربية بفيروس كورونا

نعت مديرية الشئون الصحية بالغربية، برئاسة الدكتور عبد الناصر حميدة، وجميع العاملين بها ببالغ الأسى والحزن، شهيد الأطباء الدكتور ضياء العطفي مدير مستشفى حميات بسيون، والذى توفى اليوم الجمعة، متأثراً بإصابته بفيروس كورونا المُستجد ليصبح الشهيد 219 من أطباء مصر فى جائحة كورونا. (إطلع على قائمة شهداء الأطقم الطبية)

وتوفى الدكتور ضياء العطفي، مدير مستشفى حميات بسيون بمحافظة الغربية، صباح اليوم الجمعة، داخل قسم العزل بمستشفى كفر الزيات العام إثناء علاجه من فيروس كورونا المُستجد (كوفيد-19).

كانت أعراض الإصابة بالفيروس ظهرت على الدكتور ضياء العطفي منذ أسبوع، حيث شعر بإرتفاع في درجة الحرارة، ومع زيادة الأعراض المرضية عليه، أجري مسحة أكدت إيجابية الإصابة بفيروس كورونا، وتم نقله إلى العزل الصحي داخل مستشفى كفر الزيات العام، وتم وضعه على جهاز التنفس الصناعى بعد تدهور حالته الصحية حتى وافته المنية صباح اليوم.

كما نعت لإدارة الصحية بمدينة المحمودية بمحافظة البحيرة، عبر صفحتها على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”، وفاة سعد عوض، مراقب أول الأغذية بقسم الطب الوقائي بالإدارة الصحية، صباح اليوم الجمعة، داخل مستشفى كفر الدوار العام المخصصة لعزل مصابى كورونا، إثر إصابته بفيروس كورونا قبل عدة أيام.

ونعى الدكتور هاني العزب، مدير الإدارة الصحية بالمحمودية، وجميع العاملين بديوان الإدارة وبالوحدات الصحية التابعة، مراقب الأغذية، داعين الله بأن يتغمده بواسع رحمته وعظيم غفرانه، متقدمين بخالص التعازي والمواساة لأسرته.

وكانت نقابة الأطباء بالشرقية، نعت الدكتور محمد أحمد تهامى دياب مدير إدارة الحميات بمديرية الصحة السابق ومدير الوحدة الصحية بقرية زهرة شرب التابعة لمركز منيا القمح، والذى توفى أول أمس الأربعاء، متأثراً بإصابته بفيروس كورونا المُستجد.

وقال الدكتور أيمن سالم نقيب أطباء الشرقية، أن الطبيب الراحل ظهرت عليه أعراض الإصابة بالفيروس منذ 3 أسابيع، وخضع للعزل المنزلي، وبم تستجيب حالته للعلاج بالعزل المنزلى، وتدهورت حالته الصحية ليتم حجزه بالمستشفي ووضعه على جهاز تنفس صناعي حتى وافته المنيه.

وكان الدكتور محمد تهامى، إبن قرية سنهوت مركز منيا القمح، يواصل مهام عمله كطبيب حتى بعد بلوغه سن المعاش، وذلك عن طريق مد الخدمة بعقد وشارك الجيش الأبيض في مواجهة أزمة جائحة فيروس كورونا، بل تطوع بنفسه للإشراف على حالات الإصابة بكورونا فى العزل المنزلي بقرية سنهوت مسقط رأسه والقرى المجاورة لها.

كما نعت نقابة أطباء الدقهلية، أول أمس الأربعاء، 3 شهداء جدد من كبار أطباءها، ورموز كلية الطب جامعة المنصورة، توفوا جراء إصابتهم بفيروس كورونا المُستجد، ليرتفع شهداء أطباء الدقهلية الى 32 شهيد منذ بداية الجائحة.

ونعت نقابة الدقهلية وفاة كل من، الدكتور محمد السعيد الغريب أستاذ النساء والتوليد بكلية الطب جامعة المنصورة، والدكتور نبيل جاد الحق أستاذ جراحة الجهاز الهضمي بكلية طب المنصورة، والدكتور جمال الديب إستشارى الحميات ومدير حميات دمياط السابق، والذين وافتهم المنية متأثرين بإصابتهم بفيروس كورونا.

وأعلنت وزارة الصحة والسكان، أمس الخميس، عن تسجيل 141 حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا المُستجد، ووفاة 19 حالة جديدة.

كما أعلنت وزارة الصحة عن خروج 609 متعافي من فيروس كورونا من المستشفيات، وذلك بعد تلقيهم الرعاية الطبية اللازمة وتمام شفائهم وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، ليرتفع إجمالي المتعافيين من الفيروس إلى 87158 حالة حتى أمس الخميس.

وقال الدكتور خالد مجاهد مستشار وزيرة الصحة والسكان لشئون الإعلام والمتحدث الرسمي للوزارة، أن إجمالي عدد حالات الإصابة بفيروس كورونا المُستجد الذي تم تسجيله في مصر حتى اليوم، هو 101641 حالة من ضمنهم 87158 حالة شفاء، و5715 حالة وفاة.