الشهيد 243.. وفاة وكيل وزارة الصحة الأسبق بالقليوبية بفيروس كورونا

نعت النقابة العامة للأطباء الدكتور زكريا محمد عبد ربه اسماعيل، إستشارى المسالك البولية والأمراض التناسلية، ووكيل وزارة الصحة الأسبق بالقليوبية، والذى توفي متأثراً بإصابته بفيروس كورونا المُستجد، ليُصبح الشهيد رقم 243 في قائمة شهداء الأطباء فى ظل جائحة فيروس كورونا.

وكان الدكتور زكريا عبد ربه البالغ من العمر 66 عاماً، شعر بأعراض الإصابة بالمرض، وأجري التحاليل والفحوصات التى أظهرت إيجابية إصابته بفيروس كورونا وتم حجزه بمستشفى الأمراض الصدرية بدمنهور لتلقي العلاج اللازم ولكن تدهورت حالته الصحية حتى وافته المنيه.

وكان الطبيب الراحل تولي مناصب متعددة بالقطاع الطبي بالبحيرة منها مدير مستشفى أبوحمص المركزي، ومدير مديرية الصحة بالبحيرة، ووكيل وزارة الصحة بالقليوبية.

وفى سياق متصل، قالت الدكتورة ايمان سلامة، مقرر اللجنة الإجتماعية بنقابة الأطباء، إنه تم صرف 71 مليون و520 الف جنيه، لصالح 3576 طبيب أُصيب بفيروس كورونا أثناء عمله، كما صرف إتحاد المهن الطبية دعم مالي لعدد 58 أسرة من أسر شهداء الأطباء، بإجمالي مبلغ 2 مليون و900 الف جنيه.

وأضافت مقرر اللجنة الإجتماعية بنقابة الأطباء أنه تم صرف دعم مالي لعدد 47 أسرة من أسر الشهداء من صندوق دعم الأطباء في الكوارث والأزمات بالنقابة العامة بإجمالي مبلغ 2 مليون و350 ألف جنيه، وصدر قرار من المجلس الأعلي للجامعات الخاصة والأهلية، بجلسته الأخيرة بضم أبناء شهداء كورونا من الأطقم الطبية إلى قائمة الفئات المستفيدة من المنح المجانية التي تمنحها الجامعات الخاصة والأهلية بشرط تحقيق الحد الأدنى للمجموع للكلية المتقدم لها وذلك تقديراً لتضحيات الأطقم الطبية التي أُستشهدت وهي تؤدي دورها المهنى والإنساني بكل شجاعة وإخلاص.

كما تواصلت اللجنة مع بعض المدارس الخاصة لتوفير منح دراسية مجانية لأبناء الشهداء من الأطباء، ووافقت مدارس سندوس النيل بمحافظات سوهاج وأسيوط والقاهرة والأقصر والفيوم وطنطا على منح كاملة بالمجان لأبناء الشهداء من الأطباء.

كما وافق الاتحاد على استفادة أسر شهداء الأطباء من مشروع العلاج بالمجان، وعمل كارنيه خاص بأسر الشهداء يستخرج من النقابة العامة بالمجان، للإستفادة من الخدمات النقابية والتعامل مع جميع الجهات والهيئات، وصرفت اللجنة دعم مادي دراسي للأسر المستحقة من صندوق اللجنة الاجتماعية بالنقابة العامة.

معاش إستثنائي لأسر شهداء كورونا من الأطباء

وقال الدكتور أسامه عبد الحى أمين عام نقابة الأطباء أن الموجة الثانية من فيروس كورونا المُستجد بدأت بالفعل في عدد من الدول الأوربية مع دخول فصل الخريف، وإرتفعت حالات الإصابة بها، مشيراً الى ان الاعداد في مصر بدأت في الزيادة ولكنها زيادة طفيفة.

وناشد “عبد الحي” المواطنين بالإلتزام بالإجراءات الإحترازية لمواجهة فيروس كورونا مضيفاً أن نسبة الوفيات بين الأطقم الطبية كانت حوالى 6%، وهى نسبة مرتفعة مقارنة بالدول الأخرى.

وأضاف أمين عام نقابة الأطباء أن النقابة تسعى مع عدد من الجهات لتوفير معاش إستثنائي لأسر شهداء كورونا من الأطباء مؤكداً على أنه تم عمل منصة إليكترونية للتعليم الطبي وتقديم عدد من الدورات المتخصصة في كيفية التعامل مع الفيروس والحماية منها.

الصحة: تسجيل 143 حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا و 12 حالة وفاة

وكانت وزارة الصحة والسكان، أعلنت أمس الأحد، عن تسجيل 143 حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا المُستجد (كوفيد-19)، بعد ثبوت إيجابية تحاليلها معمليًا للفيروس، ووفاة 12 حالة جديدة.

وأضافت وزارة الصحة أنه تم خروج 90 متعافي من فيروس كورونا من المستشفيات، وذلك بعد تلقيهم الرعاية الطبية اللازمة وتمام شفائهم، ليرتفع إجمالي المتعافيين من الفيروس إلى 98903 حالات حتى الأن.

وأضاف بيان وزارة الصحة حول الوضع الوبائي لفيروس كورونا الي أن إجمالي عدد حالات الإصابة من فيروس كورونا المُستجد الذي تم تسجيله في مصر حتى أمس، بلغ 106540 حالة من ضمنهم 98903 حالة شفاء، و6199 حالة وفاة.