وفاة 3 صيادلة وطبيبن وممرضة بفيروس كورونا بالغربية مع بداية الموجة الثانية

وفاة طبيبة بفيروس كورونا وتركت طفلة عمرها إسبوع

إختتم إسبوع وداع عدد كبير من شهداء الأطقم الطبية فى حربهم ضد فيروس كورونا، بحالة حزن شديدة بالغربية، بعد صدمة أهالي المحافظة بوفاة طبيبة وممرضة بالغربية اليوم الخميس.

وإرتفع عدد شهداء الأطقم الطبية في محافظات مصر خلال هذا الإسبوع، الذي يشهد إرتفاع مضاعف في إصابات فيروس كورونا في مصر والعالم بشكل عام، الي 15 شهيد من بينهم 10 أطباء وممرضتين وثلاثة صيادلة، ومنهم 6 من محافظة الغربية وحدها.

حيث نعت جامعة طنطا ثاني حالة وفاة بين أطباء الجامعة من فيروس كورونا خلال أخر 24 ساعة، بوفاة الدكتورة رغدة الدخاخني، أستاذ أمراض النساء والتوليد وجراحة المناظير وعلاج العقم بكلية الطب بالجامعة، إثر إصابتها بفيروس كورونا المُستجد، ليرتفع شهداء أطباء مصر في ظل جائحة كورونا الي 259 شهيد.

ونعت المستشفى التعليمى لجامعة طنطا، اليوم الخميس، وفاة الدكتوره رغدة الدخاخني عن عمر يناهز 38 عاماً، وأستاذة أمراض النساء والتوليد وجراحة المناظير وعلاج العقم بكلية الطب في الجامعة، أثناء تلقيها العلاج في إحدى مستشفيات جامعة طنطا بعد إصابتها بفيروس كورونا.

وفاة الطبيبة بعد وضع طفلتها بـ 7 أيام

وحرم فيروس كورونا اللعين طفلة رضيعة وضعتها الدكتورة رغدة الدخاخني، منذ 7 أيام، وهي داخل العزل الصحي بعد إصابتها بفيروس كورونا، وخضوعها لمراحل العلاج من فيروس كورونا.

وكانت أعراض الإصابة من فيروس كورونا ظهرت علي الدكتورة رغده الدخاخني، منذ أيام وهي حامل في نهاية الشهر التاسع، وتمثلت في إرتفاع درجة الحرارة، وضيق في التنفس، ووخضعت لمسحة طبية أظهرت إيجابية إصابتها بالفيروس.

وجرى نقلها إلى مستشفى الطب النفسي، إحدى مستشفيات جامعة طنطا، لتلقي العلاج، ولكن تدهورت حالتها الصحية، لتم نقلها لغرفة العناية المركزة، ووضعها على جهاز التنفس الصناعي، حتي وافتها المنية مساء اليوم.

وقال الدكتور أحمد غنيم، عميد كلية الطب بجامعة طنطا، ورئيس مجلس إدارة مستشفيات جامعة طنطا، أن الدكتورة رغدة الدخاخني، البالغة من العمر 38 عاما، وزوجة الدكتور وائل علاء، مدرس الجراحة العامة بكلية الطب، جامعة طنطا، أصيبت بفيروس كورونا منذ 4 أسابيع، وكانت حامل في الشهر التاسع، وتم عزلها في مستشفى العزل بجامعة طنطا.

وأضاف “غنيم”، خضعت الطبيبة للعلاج وفقاً للبروتوكول، ونجح فريق طبي على أعلى مستوى من أطباء النساء والتوليد بمستشفيات الجامعة، في إجراء عملية الوضع التي خضعت لها منذ أسبوع، ورزقت بطفلة بنجاح.

وتابع “غنيم”، أن عملية الولادة تمت بنجاح، وكان هناك حرص من إدارة الجامعة ومستشفيات الجامعة على إجراء عملية الولادة لها داخل مستشفيات الجامعة وتم إتخاذ كافة الإجراءات اللازمة لمواجهة فيروس كورونا، وإجراءات التعقيم والاحتياطات الطبية، وكانت تحرص المستشفى على توفير كافة الرعاية الطبية لها، غير أن حالتها الصحية تدهورت في الآونة الأخيرة، وتوفيت اليوم.

وفاة أشهر طبيب نساء وتوليد في طنطا بفيروس كورونا

وكانت جامعة طنطا نعت أمس الأربعاء، الدكتور أحمد الحلوجي، أستاذ أمراض النساء والتوليد وعلاج العقم بكلية الطب بجامعة طنطا، بفيروس كورونا المُستجد، صباح أمس الأربعاء.

وكان الدكتور أحمد الحلوجى، أحد أشهر أطباء النساء والتوليد بمحافظة الغربية، ظهرت عليه أعراض الإصابة بفيروس كورونا المُستجد منذ إسبوعين، وتمثلت في في ارتفاع درجات حرارة الجسم وضيق في التنفس، وأثبتت التحاليل المعملية إيجابية إصابته بالفيروس.
وجرى عزل الطبيب الراحل داخل قسم العزل بمستشفى الطب النفسي بجامعة طنطا، وكن تدهورت حالته الصحية وتم وضعة داخل العناية المركزة على جهاز التنفس الصناعي حتي توفي صباح أمس.

ويشهد الطاقم الطبي بمحافظة الغربية إرتفاع ملحوظ في أعداد الإصابات والوفيات بفيروس كورونا المُستجد خلال الفترة الماضية، مع بداية الموجة الثانية لجائحة كورونا مع دخول فصل الشتاء، وبالتزامن مع إرتفاع إصابات كورونا في مصر مع بداية شهر نوفمبر الجاري.

وفاة ممرضة بوحدة صحية بالغربية

وتوفيت الممرضة رشا الزغبي، ممرضة في الوحدة الصحية بقرية المعتمدية التابعة للإدارة الصحية ثان المحلة بمحافظة الغربية، إثر إصابتها بفيروس كورونا داخل قسم العزل الصحي.

ونعت نقابة التمريض في الغربية والإدارة الصحية ثان المحلة في بيان، اليوم الخميس، الممرضة الراحلة رشا الزغبي، داعين أن يتغمدها المولى عز وجل بواسع رحمته، ويسكنها فسيح جناته، ويلهم أهلها وذويها الصبر والسلوان.

وكانت الممرضة رشا الزغبي، علمت إصابتها بفيروس كورونا المُستجد، عقب شعورها بإرتفاع في درجات الحرارة وضيق في التنفس وسعال حاد، وجرى عزلها داخل قسم العزل الصحي، ولكن بعد تدهور حالتها الصحية، تم نقلها الي غرفة العناية المركزة ، ووضعها على جهاز التنفس الصناعي، حتي توفيت اليوم الخميس.

وفاة ثلاث صيادلة بالغربية بفيروس كورونا خلال إسبوع

كما نعي صيادلة الغربية وفاة ثلاث صيادلة بالمحافظة خلال الإسبوع الجاري ، ليرتفع عدد ضحايا صيادلة مصر ببسبب كورونا الي 58 شهيد منذ بداية الجائحة، وهم:

  • الصيدلي هشام رسلان صاحب صيدليات رسلان بالغربية، بعد إسبوع من وفاة نجله “أحمد”، الطالب بكلية صيدلة طنطا.
  • الدكتور صبحي أبو خديجه، صاجب ومدير صيدليه بالغربية.
  • الدكتور مسعد شعبان الميسي، صاحب ومدير صيدلية.

وفي سياق متصل، أعلنت وزارة الصحة والسكان، اليوم الخميس، عن تسجيل 342 حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا المُستجد “كوفيد-19” ، بعد أن ثبتت إيجابية تحاليلها معمليًا للفيروس، ووفاة 13 حالة جديدة.

وأوضح الدكتور خالد مجاهد مستشار وزيرة الصحة والسكان لشئون الإعلام والمتحدث الرسمي للوزارة، أنه تم خروج 143 متعافيًا من فيروس كورونا من المستشفيات، وذلك بعد تلقيهم الرعاية الطبية اللازمة وتمام شفائهم وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، ليرتفع إجمالي المتعافين من الفيروس إلى 101564 حالة حتى اليوم.

وأشار “مجاهد” الي أن إجمالي عدد حالات الإصابة من فيروس كورونا المُستجد في مصر إرتفع الي 111955 حالة من ضمنهم 101564 حالة شفاء، و 6508 حالة وفاة.