الشهيد 268.. وفاة أستاذ بكلية طب أسيوط بفيروس كورونا

نعت النقابة العامة للأطباء، اليوم السبت، الدكتور محمد نبيل محمود صالح، الأستاذ المتفرغ بقسم التشريح الآدمي وعلم الأجنة بكلية الطب جامعة أسيوط، والذي توفي نتيجة الإصابة بفيروس كورونا المُستجد، ليُصبح شهيد الأطباء رقم 268 في ظل جائحة كورونا.

وقالت النقابة في بيان لها، “تنعى النقابة العامة للأطباء الشهيد الأستاذ الدكتور محمد نبيل محمود صالح الأستاذ المتفرغ بقسم التشريح الآدمي وعلم الأجنة بكلية الطب جامعة أسيوط”.

وكانت مديرية الصحة بالقليوبية، نعت أمس الجمعة، الدكتور جمال عبد القادر حجاج، مدير هيئة التأمين الصحي بالقليوبية، وعضو مجلس النواب، والذي توفي اليوم متأثراً بإصابته بفيروس كورونا المُستجد.

وتقدم الأستاذ الدكتور حمدي الطباخ وكيل وزارة الصحة، وجميع العاملين بها وجميع العاملين بالتأمين الصحي بالمحافظة بخالص التعازي والمواساه لأسرة الدكتور جمال حجاج.

وكان الدكتور جمال حجاج فاز في إنتخابات مجلس النواب الحالي كمرشح حزب مستقبل وطن عن دائرة بنها وكفر شكر.

وتوفي مدير هيئة التأمين الصحي بالقليوبية داخل قسم عناية القلب بمستشفي بنها للتأمين الصحي، والذي دخلها منذ إعلان فوزه بالانتخابات البرلمانية، متأثرا بإصابته بفيروس كورونا، وتوقفت عضلة القلب وفشلت محاولات الأطباء في إنقاذه.

كما نعت مديرية الشئون الصحية في كفر الشيخ، الدكتور بشير الطباخ، إستشاري العيون، ورئيس قسم الرمد بمستشفى دسوق العام، والذى توفي صباح أمس الجمعة، بمستشفى العزل الصحي بمدينة بلطيم، متأثراً بإصابته بفيروس كورونا المُستجد.

وقال مصدر مسئول بمديرية الشئون الصحية، أن الدكتور بشير الطباخ، رئيس قسم الرمد بمستشفى دسوق العام، أُصيب بفيروس كورونا منذ عدة أيام.

وأضاف المصدر، إنه جرى نقل الطبيب عقب تدهور حالته الصحية إلى مستشفى بلطيم للعزل الصحي، بعد تحويله من مستشفى حميات دسوق، وتم وضعه علي جهاز التنفس الصناعي بعد تدهور حالته الصحية، حتي توفي أمس.

ونعي الدكتور شومان ربيع، مدير مستشفى حميات دسوق، الطبيب الراحل قائلاُ، أن الدكتور بشير كان من أهم الأطباء الذين أثروا الطب في المستشفى، وأنه لم يتأخر يوما عن أداء واجبه، مشيرا إلى أنه كان طيب القلب وحسن الخلق.

جامعات تعفي أبناء شهداء الأطباء من المصاريف الدراسية

وفي سياق متصل، قررت 4 جامعات مصرية إعفاء أبناء شهداء الأطباء المتوفين نتيجة إصابتهم من فيروس كورونا المُستجد، من المصروفات المدرسية، وذلك لما قدمه آباؤهم من دور بطولي في مواجهة الوباء، وهم جامعة القاهرة، وجامعة بنها وجامعة عين شمس وجامعة بني سويف.

حيث قرر الدكتور محمد عثمان الخشت رئيس جامعة القاهرة، إعفاء طلاب الجامعة من أبناء شهداء الأطباء والتمريض المتوفين نتيجة اصابتهم بفيروس كورونا المستجد، من المصروفات الدراسية نظامي وانتساب والبرامج الخاصة للعام الدراسي الحالي 2020-2021، بالإضافة إلى الإعفاء من مصروفات المدن الجامعية.

كما وافق مجلس جامعة بنها برئاسة الدكتور جمال السعيد رئيس الجامعة على الاستجابة للدكتور مصطفى القاضي عميد كلية الطب، رئيس مجلس إدارة المستشفيات الجامعية بإعفاء أبناء شهداء الأطباء من المصروفات الدراسية.

وأصدر مجلس جامعة بنى سويف قرارا بإعفاء طلاب الجامعة من أبناء شهداء الفريق الطبى كله “أطباء وصيادلة وأسنان وتمريض والمعاونين” من المصروفات الجامعية وتقديم منح مجانية لهم فى البرامج الخاصة.

وأصدر مجلس جامعة عين شمس برئاسة الدكتور محمود المتينى قراراً بإعفاء أبناء شهداء الأطباء ضحايا كورونا من جميع أنواع المصروفات الجامعية بما فيها مصروفات البرامج الخاصة، وذلك استجابة لمخاطبة أرسل بها نقيب الأطباء الدكتور حسين خيرى لرئيس الجامعة لإعفاء الطلاب فى جامعة عين شمس من أبناء شهداء الأطباء من المصروفات الدراسية.