إصابة رئيس لجنة إدارة نادي الزمالك بفيروس كورونا وخضوعه للعزل المنزلي

أُصيب المستشار أحمد البكري رئيس اللجنة المؤقتة لإدارة نادي الزمالك بفيروس كورونا المُستجد، وقال الاعلامي عمرو أديب عن إصابة رئيس لجنة إدارة الزمالك وخضوعه للعزل المنزلي متمنياً له الشفاء العاجل.

يُذكر أن غياب المستشار أحمد بكري رئيس اللجنة تغيب خلال الفترة الماضية عن الحضور إلى مقر النادي، كما تغيب أمس الخميس عن إستكمال جلسة المجلس الممتدة من الأربعاء الماضي، لاتخاذ باقي القرارات المتعلقة بشئون النشاط الرياضي.

وعلي الجانب الأخر قالت مصادر أن المستشار أحمد بكري شعر بأعراض نزلة برد حادة منعته من الحضور للنادي،وتم تأجيل الاجتماع.

وأوضحت المصادر أن المستشار أحمد بكري كان يعمل طوال هذا الأسبوع في المحكمة ،بالإضافة إلى حضورة يومياً للنادي طوال الأيام الماضية لإنهاء العديد من الملفات المعلقة، مما تسبب له في إرهاق شديد ونزلة برد حادة، قبل أن يتم الإعلان عن إيجابية إصابته بفيروس كورونا اليوم.

وتسلم المستشار أحمد البكرى مهام منصب رئيس نادى الزمالك، بميت عقبة، فى 30 نوفمبر الماضي، بعد قرار تكليفة برئاسة النادى، بعد بيان وزارة الشباب والرياضة الذى تضمن إيقاف وإستبعاد مجلس الزمالك لحين التحقيق فى المخالفات المالية التى وقع فيها المجلس بمعرفة النيابة العامة.

وكانت اللجنة القضائية المكلفة بإدارة شؤون نادي الزمالك بيانا بالموقف المالى للنادي حتى 30 نوفمبر الماضى، أثار غضب الجماهير والعديد من أعضاء النادي.

وجاء فى البيان المالى للزمالك أن الزمالك مديون للجهات الحكومية بما يقرب من مليار ونصف جنيه، لمصلحة الضرائب والتأمينات الإجتماعية، ومخصص منه ملبغ مديونيات قضايا يُقدر بـ 150 مليون جنيه ومديونيات لاتحاد الكرة تصل الي 35 مليون جنيه.

الخزينة بها 5.4 مليون جنية ومطلوب 60 مليون جنيه لعقود اللاعبين المتأخرة

وأوضح بيان الموقف المالى للزمالك أن حجم المديونيات المطلوب تحصيلها من مستأجري المحلات التجارية وعددها 20 محلا، ما يقرب من 21 مليون جنيه، وأن الأرصدة المتاحة قبل هذا التاريخ ما يقرب من 5,416,000 جنيه.

وكشف البيان أن اللجنة القضائية عند استلامها النادي كان المبلغ الموجود فى خزينة النادي هو مليون ومائتين وخمسين ألف جنيه فقط.

كما كشف بيان اللجنة إن حجم السلف الممنوحة لعاملين وموظفي النادي، والتى لم تسدد على السنة المالية السابقة بلغت 53 مليون جنيه، و20 مليون جنيه لهذا العام.

تحويل عجز الخزينة الي الشؤون القانونية

وقال البيان، أنه عند استلام اللجنة المعينة كانت المبالغ المتوفرة فى محاضر التسليم مليون ومائتان وخمسون ألف جنيه “1250000” بخزينة النادى.

وأضاف بيان اللجنة، أنه اثناء متابعة الدفاتر والجرد تبين وجود عجز مالى بمبلغ مليون و200 ألف جنيه وتم إحالة الأمر للشئون القانونية.

كما تمكنت اللجنة خلال الفترة الماضية من تحصيل مبلغ 10 ملايين جنيه من الشركة الراعية بجانب 3 ملايين و500 ألف جنيه من الإيجارات والعضوية.

وأضاف البيان أن الموازنة المقدرة لمصروفات النشاط الرياضى، والتى يحتاجها النادي 500 مليون جنيه، منها 60 مليون جنيه مطلوب توافرها الأسبوع الحالى لسداد المتبقي من عقود اللاعبين عن الموسم الماضى، بجانب مقدمات عقود لاعبى كرة القدم وبقية اللعبات الأخرى.

وأضاف بيان الموقف المالي للزمالك أن والمتاح حالياً في خزينة النادي 5 مليون و416 ألف جنيه، ويحق للنادي الحصول على 21 مليون القيمة الايجارية للمحلات التجارية.

وأكدت اللجنة في ختام بيانها أنها مستمرة في أعمالها عن طريق المراقب المالي للنادي لإعادة دراسة الموازنة المالية للعام المالي 2021/2020، والعمل علي توفير التدابير المالية للإستحقاقات المالية للدولة وغيرها من الجهات والنادي.

لجنة الزمالك: تخفيض وجدولة المستحقات المالية وخطة لموارد جديدة

وأصدرت اللجنة المؤقتة لإدارة نادي الزمالك بيان ثاني، اليوم الجمعة، في ضوء البيان الصادر بالأمس بشأن الالتزامات المستحقة على النادي فإن اللجنة المؤقتة لإدارة نادي الزمالك قامت بإعداد خطة مدروسة ومتكاملة ومنضبطة لتخفيض وجدولة كافة المستحقات المالية على النادى.

وأضاف البيان أن ذلك فى اإطار من التعاون والتنسيق مع مؤسسات وأجهزة الدولة المعنية وتؤكد اللجنة ان هذه الخطة تتضمن حفظ كافة حقوق النادي المالية لدى الغير والمتضمنة ضخ الكثير من الموارد المالية لخزينة النادى أبرزها مستحقات النادى لدى الشركات الراعية و حقوق البث و الرعاية وايرادات عضويات واشتراكات مستحقة وعوائد الوحدات المؤجرة .

وهو الأمر الذى يمكن إدارة النادى من سداد جميع المستحقات المالية الخاصة بالاجهزة الفنية وعقود اللاعبين ورواتب الموظفين وكافة المستحقات الواجبة على النادى للحفاظ على الاستقرار المالي والإدارى للنادى العريق.

كما تؤكد إدارة النادي أن خطة العمل تستهدف تحقيق الاستقرار للمنظومة الرياضية بالنادى وتقديم وتوفير كل الدعم المطلوب والرعاية الكاملة لجميع الفرق الرياضية بالنادى وخاصة فريق كرة القدم وجميع أعضاؤه من اللاعبين والجهاز الفنى والإدارى والذى نحرص على تهيئة الأجواء المناسبة لهم خلال مختلف منافساتهم المحلية والقارية لتحقيق البطولات والانجازات التى ترضى طموح جماهير النادى .

وتابع البيان، “إضافة إلى تحقيق الاستقرار الإدارى للنادى من خلال هيكلة شاملة لجميع القطاعات الإدارية والمالية. كما تشير اللجنة إلى وجود خطة استثمارية على أعلى مستوى تستهدف تعظيم موارد نادى الزمالك وكذلك إعداد تصور كامل لانشاء فرع نادي الزمالك بمدينة السادس من أكتوبر وكذلك إنشاء شركات للاستثمار الرياضي والاكاديميات الرياضية.

وأكدت لجنة إدارة نادى الزمالك أنها ماضية بكل عزم وإخلاص على إنجاز مهمتها الموكلة إليها للحفاظ على استقرار النادى وتحقيق إنجازات وطموحات الجماهير والأعضاء وبما يليق باسم ومكانة نادى الزمالك.