جامعة سوهاج ترد علي أنباء وفاة طالبة بفيروس كورونا وتوضح سبب الوفاة

لم تستجيب للإجراءات العلاجية وذهبت لمستشفي خاص

ترددت أنباء عن وفاة طالبة بالفرقة الأولى بقسم الإعلام بكلية الآداب متأثرة بإصابتها بفيروس كورونا المُستجد “كوفيد 19″، أثارت الزعر بين طلاب الجامعة وذويهم، مما جعل إدارة جامعة سوهاج، تصدر بيان اليوم لتوضيح أسباب وفاة الطالبة.

وقال المركز الإعلامي لجامعة سوهاج، في بيان الجامعة اليوم، أنه بالإشارة إلى ما تم نشره على مواقع التواصل الاجتماعي عن واقعة وفاة إحدى الطالبات بالفرقة الأولى بقسم الإعلام بكلية الآداب جامعة سوهاج، يوضح المركز الإعلامي أن الطالبة المذكورة تم دخولها إلى مستشفى العسيرات، وتم نقلها إلى أحد المستشفيات الخاصة بسوهاج للعلاج.

وأضاف البيان، “ولكن الطالبة الراحلة لم تستجب إلى كل الإجراءات العلاجية، وتوفيت إلى رحمة الله بالمستشفى ذاته، نتيجة هبوط حاد بالدورة الدموية والتنفسية، طبقاً لتقرير المستشفى، وليس لإصابتها بكورونا، كما تزعم تلك المواقع”.

وتابع البيان، “ندعو الله أن يتغمد الطالبة بواسع مغفرته، وأن يسكنها فسيح جناته، ونؤكد ونحث الجميع على تحري الدقة، وإدراك خطورة الكلمة التى تكتب وتنشر لما لها بالغ التأثير على إثارة اللغط.”.

وفاة طالب في جامعة سيناء بفيروس كورونا بعد إجباره علي حضور الإمتحان وهو عليه أعراض الإصابة

وكانت جامعة سيناء سجلت يوم الثلاثاء الماضي، أول حالة وفاة بين الطلاب منذ بدء الدراسة بسبب فيروس كورونا، بوفاة يوسف فياض، الطالب فى الفرقة الثانية كلية العلاج الطبيعى بجامعة سيناء.

وقال الدكتور حسام عبد الغفار، المتحدث الإعلامي باسم وزارة التعليم العالي والبحث العلمي، إن ما ورد للوزارة حول وفاة طالب بفيروس كورونا المُستجد بجامعة سيناء، يؤكد أن الطالب كان يعاني أعراض كورونا في ظل امتحانات الميدتيرم، وقام بإخطار الأساتذة بعدم قدرته على حضور الامتحانات، وقد دخل المستشفى بعد تدهور حالته الصحية”.

وأضاف “عبد الغفار” ، إن الجامعة هي المختصة بالتحقيق في الأمر، مشيراً إلى أنه بحسب ما ورد للوزارة فإن الجامعة لم يقع على عاتقها مسؤولية الوفاة، موجها التعازي للطالب وأسرته والجامعة.

وكانت إدارة جامعة سيناء قد أصدرت في وقت لاحق بياناً نعت فيه الطالب يوسف فياض، وكتبت على صفحتها الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك”: “البقاء لله، تنعى أسرة جامعة سيناء ابنها الطالب يوسف فياض بالفرقة الثانية- كلية العلاج الطبيعي- فرع القنطرة، ونسأل الله أن يسكنه فسيح جناته ويلهم أهله ومحبيه الصبر والسلوان، وإنا لله وإنا إليه راجعون.”.

بينما قال زملاء الطالب الراحل علي مواقع التواصل الإجتماعي من خلال هاشتاج #يوسف_ فياض_ مات، أن يوسف عانى أعراض كورونا فى ظل إمتحانات الميدتيرم بالجامعة وتواصل مع الدكتورة الجامعية المختصة بالمادة وطلب منها أن يؤجل إمتحانه ولكنها رفضت، فاضطر يوسف لحضور الإمتحان، ونتيجة لذلك المجهود توفى يوسف فى الحال، مما أثار غضب الطلاب من الدكتورة والمطالبة بإقالتها.

وأضاف زملاء الفقيد أن يوسف أرسل للدكتورة رساله اليكترونية قال فيها، “السلام عليكم يا دكتور لو سمحتى انا لسة راجع من عند الدكتور وقاللى عندك اشتباه كورونا وكده مش هقدر اجى امتحان بكرة فبكلم حضرتك عشان اشوف هعمل ايه”.

وردت الدكتورة عليه، “البس الماسك وتعالى، مفيش اعذار طالما معملتش تحليل وجبت النتيجة وطلعت بوستف”.

مصر تسجل 486 حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا و22 حالة وفاة

وكانت وزارة الصحة والسكان، أعلنت أمس الأحد، عن تسجيل 486 حالة إصابة جديدة من فيروس كورونا المُستجد، بعد أن ثبتت إيجابية تحاليلها معمليًا للفيروس، وتسجيل 22 حالة وفاة جديدة.

وأوضح الدكتور خالد مجاهد مستشار وزيرة الصحة والسكان لشئون الإعلام والمتحدث الرسمي للوزارة، أنه تم خروج 165 متعافيًا من فيروس كورونا من المستشفيات، وذلك بعد تلقيهم الرعاية الطبية اللازمة وتمام شفائهم من الفيروس، ليرتفع إجمالي المتعافيين من الفيروس إلى 104875 حالة حتى أمس.

وأشار “مجاهد” الي أن إجمالي عدد حالات الإصابة بفيروس كورونا المُستجد، الذي تم تسجيله في مصر حتى أمس الأحد، إرتفع الي 121575 حالة من ضمنهم 104875 شفاء، و6920 حالة وفاة.