إصابة ثلاثي ناشئي الزمالك بفيروس كورونا أثناء تواجدهم مع منتخب الشباب

أعلن أسامة فيصل، لاعب الفريق الأول لكرة القدم بنادي الزمالك، عن إصابته بفيروس كورونا المُستجد، كأحد اللاعبين المصابين بمنتخب الشباب تحت 20 سنة.

وكتب أسامة فيصل، عبر حسابه الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي “انستجرام”، “الحمد الله إيجابي كورونا، دعواتكم”.

وفي ذات السياق، أعلن حسام أشرف، لاعب الفريق الأول لكرة القدم بنادي الزمالك، أيضاً إصابته بفيروس كورونا، عبر حسابه الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي “إنستجرام”.

كما تم الإعلان عن إصابة مدافع المنتخب ياسين مرعي، ولاعب الزمالك الناشيء، بفيروس كورونا ليُصبح ثلاثي الزمالك بالمنتخب من بين قائمة المصابين بكورونا في منتخب الشباب.

ويخضع ثلاثي الزمالك المصاب للعزل حالياً، لتلقي العلاج المناسب، حيث أجرى طبيب الزمالك اتصالات هاتفية باللاعبين للاطمئنان على حالتهم الصحية، لحين عمل مسحة أخرى خلال الأيام القليلة المقبلة.

ويتواجد أسامه فيصل و حسام أشرف وياسين مرعي مع بعثة منتخب الشباب في تونس، والتي من المقرر عودتها اليوم للقاهرة بطائرة خاصة بعد ثبوت إيجابية إصابة 14 لاعب بفيروس كورونا المُستجد وإصابة المدير الفني للمنتخب الكابتن ربيع ياسين، بعد المسحة الثانية التي أجراها المنتخب قبل مباراته أمام منتخب ليبيا ضمن بطولة شمال أفريقيا المقرر إقامتها في تونس، خلال الفترة من 15 إلى 28 ديسمبر الجاري، والمؤهلة لكأس الأمم الإفريقية 2021 بموريتانيا.

وإعتبر الاتحاد الأفريقي لكرة القدم “كاف”، منسحباً من مباراته امام ليبيا اليوم، وخاسراً بنتيجة 2-0، حيث حدد كاف، عدة معايير تتعلق بالمنتخبات والأندية المشاركة في بطولاته الأفريقية خلال الفترة المقبلة في ظل وجود فيروس كورونا المستجد (كوفيد -19) كالتالي:

1- إذا لم يكن لدى الفريق الحد الأدنى لعدد اللاعبين (11 لاعبًا بما في ذلك حارس مرمى واحد + 4 بدلاء) للعب المباراة ، فسيتم اعتبار الفريق خاسرًا بنتيجة 2 – 0.

وهو الشرط الذي لا يتوافر في صفوف المنتخب حيث تضم البعثة 28 لاعبًا، تعرض 14 منهم للإصابة بفيروس كورونا، ما يعني أن العدد المتاح لخوض المباراة هو 14 لاعبًا فقط وليس 15 كما هو منصوص.