بالأسماء.. 340 مستشفي فرز وعزل حالات كورونا لمواجهة الموجه الثانية

قررت وزارة الصحة والسكان، زيادة عدد المستشفيات التي تتعامل مع حالات الإصابة من فيروس كورونا المُستجد، حيث خصصت وزارة الصحة حتي الأن 340 مستشفي فرز وعزل وعلاج مرضي “كوفيد-19″، وذلك ضمن خطة الوزارة لمواجهة الموجة الثانية من جائحة فيروس كورونا.

كما وجهت الدكتورة هالة زايد، وزيرة الصحة والسكان الي إتخاذ عدد من الإجراءات الإحترازية العاجلة داخل ديوان الوزارة، منها تقليل عدد الموظفين بالديوان، وان يكون العمل بينهم بالتناوب، لمواجهة تفشي فيروس كورونا.

وأرسلت وزارة الصحة، خطاباً إلى مديريات الصحة بجميع المحافظات، توصي فيه بعدد من الإجراءات الاحترازية المشددة، التي يجب التشديد عليها مع الدخول في الموجة الثانية، وتزايد عدد مصابي فيروس كورونا على مستوى محافظات مصر.

حيث قررت وزيرة الصحة وقف جميع إجازات الأطقم الطبية بجميع المستشفيات والوحدات التابعة، بسبب الظروف التي يمر بها العالم من انتشار جائحة فيروس كورونا المستجد، وشددت الوزارة على الإلتزام بقرارها والمتابعة المستمرة بالوضع الوبائي.

ووجهت وزارة الصحة مديريات الصحة بجميع المحافظات بإستمرار منع حفلات الزفاف والأفراح في الأماكن المغلقة، وغلق مراكز الأفراح المخالفة لذلك ومراكز الدروس الخصوصية وحظر إقامة سرادقات العزاء وغيرها مما يماثلها من تجمعات تعمل على زيادة انتشار العدوى في الأماكن المختلف.

كما أوصت وزارة الصحة بضرورة تقليل الأعداد في المؤسسات بما يتناسب مع إجراءات مواجهة فيروس كورونا، مع ضرورة فرض ارتداء الكمامات على المترددين على المنشآت العامة ومترو الأنفاق والقطارات وغيرها من مؤسسات الدولة المختلفة.

ما الفرق بين مستشفيات فرز وعزل ومستشفيات عزل كورونا؟

وتختلف مستشفيات الفرز والعزل عن باقي المستشفيات الرئيسية التي سبق وتم تخصيصها لعزل حالات كورونا، حيث تختص مستشفيات الفرز والعزل بإستقبال جميع العالات المشتبه في إصابتها بفيروس كورونا، وبعد تأكيد إيجابية إصابة بالفيروس يتم تقييم الحالة، وتحديد ما إذا كانت الحالة تستدعي حجزها بقسم العزل بالمستشفي او الحالة بسيطة يمكنها تلقي العلاج في العزل المنزلي.

بينما المستشفيات السابقة للعزل، مثل مستشفيات النجيلة بمرسي مطروح ومستشفي قها المركزي بالقليوبية ومستفي ابو خليفة بالإسماعيلية، حيث أن هذه المستشفيات مخصصة للعزل فقط وتستقبل الحالات الحرجة التي تستدعي الحجز بالعناية المركزة.

تحويل 30 مستشفي في القاهرة الي مستشفيات عزل فقط

وكانت وزارة الصحة والسكان قررت قبل أيام، تحويل 30 مستشفي بالقاهرة لعزل حالات كورونا مع زيادة أعداد إصابات فيروس كورونا المُستجد “كوفيد-19” يومياً، وضم 30 مستشفي عزل جديدة بالقاهرة، لمنظومة فرز وعزل مرضى فيروس كورونا.

وأعلنت مديرية الشئون الصحية بالقاهرة، عن أسماء 30 مستشفى تحولت الي مستشفيات عزل، كالتالي:

في جنوب القاهرة، مستشفي المنيرة، ومستشفي التبين ومستشفي صيدناوي ومستشفي القاهرة الجديدة، ومستشفي الشروق وجراحات اليوم الواحد بالبساتين، ومستشفي النصر بحلوان ومستشفي حلوان ومستشفي المقطم، ومستشفي مبرة مصر القديمة، نومبرة المعادي ومستشفي دار السلام.

وفي شرق القاهرة، مستشفيات منشية البكري، وجراحات اليوم الواحد بالمرج، ومستشفي صدر العباسية وحميات العباسية، ومستشفي جراحات اليوم الواحد في مدينة نصر، ومستشفي المطرية ومستشفي عين شمس، ومستشفي الشيخ زايد آل نهيان بمنشية ناصر.

وفي شبرا، مستشفي الاصلاح الاسلامي ومستشفي روض الفرج وشبرا العام والخازندارة ومستشفي الساحل التعليمي، ومستشفي جراحات اليوم الواحد في الزاوية.

وفي وسط القاهرة، مستشفي أحمد ماهر ومستشفي الجمهورية والمستشفي القبطي.

مستشفيات فرز وعزل حالات فيروس كورونا:

تعرف علي جميع مستشفيات الفرز والعزل في جميع المحافظات في ملف PDF واحد، بالضغط هنا.

مستشفيات تتعامل مع حالات كورونا في محافظة الجيزة:

مستشفيات عزل فيروس كورونا في الجيزة

مستشفيات تتعامل مع حالات كورونا في محافظة القاهرة:

مستشفيات عزل فيروس كورونا في القاهرة

مصر تسجل 718 إصابة و32 وفاة بفيروس كورونا أخر 24 ساعة

وأعلنت وزارة الصحة والسكان، أمس الإثنين، عن إرتفاع في حالات الإصابة والوفاة من فيروس كورونا المُستجد، وسط تحذيرات هيئات الصحة بالعالم من سلالة فيروس كورونا المتحورة الأكثر إنتشاراً وعدوي والتي بدأت في اوروبا.

حيث أوضح بيان وزراة الصحة اليوم حول الوضع الوبائي لفيروس كورونا في مصر أنه تم تسجيل 718 حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا المُستجد “كوفيد-19″، بعد أن ثبتت إيجابية تحاليلها معمليًا للفيروس، و32 حالة وفاة جديدة نتيجة مضاعفات الإصابة بالفيروس.

وأوضح الدكتور خالد مجاهد مستشار وزيرة الصحة والسكان لشئون الإعلام والمتحدث الرسمي للوزارة، أنه تم خروج 345 متعافي من فيروس كورونا من المستشفيات، وذلك بعد تلقيهم الرعاية الطبية اللازمة وتمام شفائهم من الفيروس، ليرتفع إجمالي المتعافيين من الفيروس إلى 107162 حالة حتى أمس.

وذكر “مجاهد” أن إجمالي العدد الذي تم تسجيله في مصر بفيروس كورونا المستجد، حتى يوم أمس الإثنين، الموافق 21 ديسمبر 2020، بلغ 126273 حالة من ضمنهم 107162 حالة شفاء، و7130 حالة وفاة.