محافظ الشرقية: لا يوجد وفيات بسبب نقص أكسجين مستشفي الحسينية ولا تصدقوا الشائعات

كشف الدكتور ممدوح غراب، محافظ الشرقية، عن تفاصيل الفيديو المنتشر علي مواقع التواصل الإجتماعي بعنوان وفاة 5 مصابين بفيروس كورونا في مستشفي الحسينية بسبب نقص الأكسجين بالمستشفي.

وقال محافظ الشرقية أنه تواصل مع وكيل وزارة الصحة بالمحافظة، لمتابعة الواقعة، وتبين من المعاينة والفحوصات الأولية أن عدد المتوفين 4 حالات في عناية قسم العزل نتيجة مضاعفات مرضيه للفيروس عليهم.

وأضاف الدكتور ممدوح غراب، أنه يوجد 17 طفلا في الحضانات ومرضى محجوزون في العناية العامة و36 حالة مصاب كورونا في قسم العزل ولم يحدث أي وفيات بين هذه الحالات علما بأن الأكسجين المغذي في العناية المركزة لمرضى كورونا هو نفسه المغذي للحضانات والعناية العامة.

وأوضح “غراب”، أنه وقت حدوث الوفيات كانت سيارة الأكسجين تغذي الخزان، مما يعنى أنه لا يوجد نقص أو نفاد للأكسجين، بالإضافة إلى أنه توجد شبكة إحتياطية.

وسادت حالة من الغضب بين الأهالي بعد تردد أنباء وفاة 5 من مصابي فيروس كورونا داخل العناية المركزة بقسم العزل في مستشفى الحسينية المركزي بسبب نقص أو نفاد كميات الأكسجين.

بيان من النيابة العامة بعد وفاة مرضي بمستشفى زفتى لنقص الأكسجين

يُذكر أن النيابة العامة تُجري تحقيقات في وقاعة وفاة مريضتين بمستشفى زفتى العام في محافظة الغربية بسبب نفاد الأكسجين بقسم الرعاية لمصابي كورونا بالمستشفي.

وذكرت النيابة في بيان لها، أمس السبت، أنها تلقت بلاغًا، يوم الجمعة الموفق 1 يناير 2021، بوفاة مريضة بقسم العناية المركزة بمستشفى زفتى العام على إثر ادعاء انقطاع الأكسجين بالمستشفى وإهمال بإدارتها، وتبين للنيابة وفاة حالة أخرى لم يُبلَّغ بها.

وأضاف البيان أن “النيابة العامة” تجري تحقيقاتها حول كيفية نفاد الأكسجين بالمستشفى، والإجراءات المتخذة في حالة نفاده، ومدى اتباع تلك الإجراءات في الواقعة محل التحقيق، وصولًا إلى حقيقة سبب وفاة المريضتين.

كما قررت النيابة العامة تشكيل لجنة من مديرية الشئون الصحية بالغربية لحصر عدد المرضى بالمستشفى، وبيان سبب دخولهم إليها، والإجراءات التي اتخذت معهم، وعدد المتوفين، وبيان سبب وفياتهم، وفحص كافة الأدوات والأجهزة المستخدمة هناك، بيانًا لمدى سلامتها، وعما إذا كانت الواقعة حدثت عن عمد أم إهمال، وبيان المتسبب فيها.

وطلبت النيابة العامة ملفات المرضى المتوفين بالمستشفى وتحريات إدارة البحث الجنائي، واستدعت ذوي المتوفين لسؤالهم، ويجري استكمال التحقيقات.

وفي سياق متصل، أعلنت وزارة الصحة والسكان، أمس السبت، عن تسجيل 1407 حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا المُستجد “كوفيد-19″، وذلك بعد أن ثبتت إيجابية تحاليلهم معمليًا للفيروس، ووفاة 54 جديدة متأثرة بمضاعفات الإصابة بالفيروس.

وأوضح الدكتور خالد مجاهد مستشار وزيرة الصحة والسكان لشئون الإعلام والمتحدث الرسمي للوزارة، أنه تم خروج 654 متعافين من فيروس كورونا من المستشفيات، وذلك بعد تلقيهم الرعاية الطبية اللازمة وتمام شفائهم، ليرتفع إجمالي المتعافيين من الفيروس إلى 113480 حالة.

وأشار “مجاهد” الي أن إجمالي عدد حالات الإصابة بفيروس كورونا المستجد الذي تم تسجيله في مصر حتى الآن، بلغ 140878 حالة من ضمنهم 113480 حالة شفاء، و7741 حالة وفاة.