لقاح فيروس كورونا في ايرلندا
لقاح فيروس كورونا في ايرلندا

المانيا تُحقق فى وفاة 10 اشخاص بعد تلقيهم لقاح فايزر المُضاد لفيروس كورونا

قالت بريجيت كيلر ستانيسلافسكي، رئيسة قسم سلامة المنتجات والأجهزة الطبية بمعهد بول إيرليش الألماني، إن المتخصصين من معهد بول إيرليش الألماني يبحثون في أسباب وفاة 10 أشخاص بعد فترة وجيزة من تلقيهم لقاح فايزر المضاد لفيروس كورونا المُستجد.

وبحسب الخبير الطبي للمعهد، فإن المتوفين تراوحت أعمارهم بين 79 و 93 عاماً، وجميعهم يعانون من أمراض سابقة. وتراوحت المدة بين التطعيم والوفاة من عدة ساعات إلى أربعة أيام.

وأضافت، “نحن نتحدث عن مرضى في حالة خطيرة للغاية، يعانون من أمراض متعددة، ويتلقون علاجًا مسكنًا.

وقالت ستانيسلافسكي في مؤتمر صحفي “لقد قلت بالفعل إننا ندرس هذه الحالات… بناء على بياناتنا الحالية نفترض أنهم ماتوا من أمراضهم الرئيسية، بالتزامن مع التطعيم”.

وكانت ألمانيا أطلقت في أواخر ديسمبر الماضي حملة تطعيم ضد فيروس كورونا COVID-19 باستخدام اللقاح الذي طورته شركتي Pfizer و BioNTech. وحتى هذا اليوم ، تلقى اللقاح 842000 شخص. وأول من تم تطعيمهم هم أولئك الذين تزيد أعمارهم عن 80 عامًا ، والمقيمين والعاملين في دور رعاية المسنين وكذلك الطاقم الطبي.

كما أبلغ المعهد عن ست حالات حساسية شديدة من اللقاح. حتى الآن، وكانت هناك 325 حالة من الآثار الجانبية المتعلقة باللقاح، بما في ذلك 51 حالة خطيرة.

وفاة 23 شخص في النرويج بعد تلقيهم لقاح كورونا

وفي سياق متصل.. كشفت وكالة الأدوية النرويجية، أن صحة النرويج تُحقق في أسباب وفاة 23 شخصاً بعد تطعيمهم ضد فيروس كورونا بإستخدام لقاح فايزر بيونتك.

وجاء في التقرير الذي صدر أمس الخميس عن المعهد الوطني للصحة النرويجية التالي:

حدثت 23 حالة وفاة مرتبطة باللقاح، 13 منها تمت دراستها حتى الآن. وجاري دراسة كل حالة بعناية.

وأضاف التقرير أن الآثار الجانبية الشائعة يمكن أن تُسهم في مسار أكثر خطورة للأمراض لدى كبار السن.

ولوحظ أن جميع الوفيات بين كبار السن الذين تزيد أعمارهم عن 80 عامًا والذين يعانون من سوء الحالة الصحية.

وقام المعهد الوطني للصحة بتغيير طفيف في التوصيات الخاصة بتطعيم المرضى الأكبر سناً المصابين بأمراض خطيرة.

وقال المعهد الوطني للصحة أن هذه الحالات ليست مقلقة بشكل خاص، ومن الواضح أن هذا اللقاح له عامل خطر صغير جداً علي كبار السن، الذين يعانون من سوء الحالة الصحية.

وكانت النرويج بدأت في حملة تطعيم السكان ضد فيروس كورونا في 27 ديسمبر الماضي بإستخدام لقاح فايزر بيونتك.

وكان سكان دور رعاية المسنين في أوسلو أول من يتلقون التطعيمات، وتم تطعيم أكثر من 25 ألف شخص.

تابعنا علي اخبار جوجل