الرئيسية » الوسم: فرع النخيل

أرشيف الوسم : فرع النخيل

وزير الرياضة: من حق أعضاء النادى الاسماعيلى دخول فرع النخيل

أعرب وزير الشباب والرياضة عن أمله فى الانتهاء من التجهيزات الخاصة بالنادى الاجتماعى الجديد فى 25 أبريل الحالى، مشيرا الى ان الافتتاح سيكون قبل شهر رمضان المقبل، وأكد الوزير ان النادى الاسماعيلى من أفضل الاندية المصرية ويحظى بتقدير الجماهير.

وأكد الوزير خلال زيارته لللنادى الجديد للاسماعيلى، إلى انه من حق أعضاء الجمعية العمومية الحاليين للنادى الاسماعيلى الدخول مجانا فى النادى الاجتماعى الجديد وبدون سداد أى اشتراكات فى النادى الجديد، حيث ان العضو العامل له حق الاستفادة من جميع فروع ناديه.

وأشاد “عبد العزيز” بالاستقرار الذى ينعم به النادى تحت قيادة مجلس الادارة الحالي، معربا عن سعادته بأن يتصادف أختيار الجمعية العمومية لنفس أعضاء المجلس الذى قام بتعيينهم الوزير.

ويجري تنفيذ النادي الجديد بدعم وزارة الشباب والرياضة، وتحت إشراف وتنفيذ إدارة المشروعات للهيئة الهندسية للقوات المسلحة، والذي يُقام على أرض نادي النخيل بمنطقة الشيخ زايد بحي ثالث على مساحة إجمالية تصل لنحو 27 فدان، لمتابعة الاستعدادات والتجهيزات الكاملة للافتتاح الرسمي للنادي خلال الفترة المُقبلة.

وتضمنت جولة الوزير ومرافقيه من القيادات داخل النادي تفقد المبنى الاجتماعي، ومجمع حمامات السباحة، والمنطقة المخصصة للأطفال، وصالة المنازلات، والملاعب.

وأشاد بجهود محافظة الإسماعيلية، والشركة المنفذة لمشروع فرع النادي الإسماعيلي، مشيدًا بحجم الإنشاءات التي يتضمنها المشروع، والتي يجري إنشائها وفقًا للمواصفات العالمية.

وأكد الوزير أن مشروع فرع نادي الإسماعيلي بأرض النخيل يُعد إنجازًا رياضيًا واجتماعيًا وثقافيًا، وإنه من المتوقع إقبال كبير من أسر الإسماعيلية، للاشتراك بعضوية النادي الإسماعيلي للاستفادة من إمكانيات فرعه الجديد التي ستقدم خدمات متنوعة للمجتمع.

الاسماعيلى يحدد عضوية فرع النادى الجديد بـ 60 ألف جنية

أعلن مجلس إدارة نادى الإسماعيلى برئاسة إبراهيم عثمان، عن تحديد قيمة العضوية فى النادى الاجتماعى الجديد بأرض النخيل بـ 60 ألف جنيه، وتم تأجيل فتح باب العضويات الجديدة ليناير 2018 لحين تحديد الموعد النهائى لافتتاح فرع النخيل.

وخاطب النادى بصفة رسمية 22 بنك فى مصر للحصول على أفضل عرض، بشأن تقسيط قيمة عضوية النادى الاجتماعى الجديد على مدار ست سنوات.

النادى الاسماعيلى فرع النخيل

النادى الاسماعيلى فرع النخيل

بالفيديو: عضو وادى دجلة يقتحم بوابة فرع النخيل بعد قرار الادارة بمنع دخول سيارات الاعضاء

تصحيح: مقتحم البوابة لم يكن عضوا بالنادى .. لكن باقى تفاصيل الخبر صحيحة بالصور و بيان ادارة النخيل

شكاوى سكان منتجع النخيل بالتجمع الأول من سيارات اعضاء نادى وادى دجلة التى تسبب ازدحام امام فيلاتهم كانت احد اسباب قيام ادارة الكمبوند السكنى بمنع دخول سيارات اعضاء وادى دجلة فرع النخيل، و اشترطت دخول اعضاء النادى مترجلين من بوابة رقم 2 فقط بدون سياراتهم، مما اثار ذلك بعض اعضاء النادى وقيام احدهم بكسر بوابة المنتجع بسارته والدخول بالقوة.

و اثبتت المستندات التى تم نشرها من جانب وادى دجلة و هيئه المجتمعات العمرانية ان فرع النخيل ليس فرع لأندية وادى دجلة، وانه خاص بسكان المنتجع السكنى فقط طبقا لشروط الترخيص التى حصلت عليها شركة وادى دجلة.

وأسس سكان منتجع النخيل بالتجمع الأول صفحة على موقع التواصل الاجتماعى بعنوان “وادى دجلة فرع النخيل خاص بسكان النخيل فقط”، للمطالبه بمنع دخول غير السكان الى المنتجع السكنى الخاص بهم.



سيارات اعضاء وادى دجلة تزحم كمبوند النخيل

سيارات اعضاء وادى دجلة تزحم كمبوند النخيل

سيارات اعضاء وادى دجلة تزحم كمبوند النخيل

سيارات اعضاء وادى دجلة تزحم كمبوند النخيل

سيارات اعضاء وادى دجلة تزحم كمبوند النخيل

بيان كموند النخيل بخصوص نادى وادى دجلة 11-9-2017

ادارة النخيل تمنع دخول اعضاء وادى دجلة بسياراتهم و تعلن ان النادى خاص بسكان المنتجع فقط

اعلنت ادارة منتجع النخيل السكنى الذى يقع بداخلة فرع نادى وادى دجلة (فرع النخيل بالتجمع الاول)، عن عدم تعاون ادارة نادى وادى دجلة فلى عدم انشاء بارك سيارات خاص باعضاء النادى و أكدت ادارة النخيل على حقها فى الحفاظ على سكان الكمبوند وخصوصيتهم وبالتالى قررت عدم دخول اعضاء نادى وادى دجلة الغير مقيمين فى كمبوند النخيل الا من بوابه رقم (2) بدون سياراتهم.

واثار القرار غضب الاعضاء ويذكر قيام بعض الاعضاء الغير مقيمين فى الكمبوند بتحرير محاضر بقسم الشرطة، ضد ادارة النخيل بمنعهم من دخول ناديهم، و القى الاعضاء باللوم على ادارة النادى لتقاعسها فى حقوقهم.

بيان كموند النخيل بخصوص نادى وادى دجلة 11-9-2017

اعضاء وادى دجلة يتسألون: أين فرع التجمع الخامس الذى اشتركنا من أجله؟

تكررت نفس الشكوى من اعضاء وادى دجلة المقيمين بالقاهرة الجديدة، و اكدوا انهم عندما اقدموا على الاشتراك بأندية وادى دجلة، كان لغرض فرع التجمع الخامس بمنطقة اللوتس الذى اعلن النادى عن البدء فى انشاءه فى عام 2015 ليكون افتتاحه فى 2016، و اقنعنا مسئولى الاشتراكات بالنادى حينها بانه يمكننا استخدام فرع التجمع الاول “الاقرب لنا” و الواقع داخل المنتجع السكنى “كمبوند النخيل” حتى يتم افتتاح الفرع الجديد.

وتفجرت أزمة تأخر انشاء فرع التجمع الخامس مجددا، بعد ظهور ازمة بين جمعية منتجع النخيل وادارة شركة وادى دجلة فى فرع النخيل، حيث طالبت الجمعية من ادارة النادى بعدم دخول الاعضاء و سياراتهم من خلال بوابات سكان كمبوند النخيل، وان ينشىء النادى بارك خاص لسيارات الاعضاء بعيدا عن سكان المنتجع، مما شعر اعضاء وادى دجلة من غير المقيمين فى الكمبوند بانهم زور او ضيوف غير مرغوب فيهم، و يضيقون يوميا بقرارات الجمعية تجاه دخولهم وفرض شروطها عليهم للدخول من بوابات محدده و بدون سياراتهم، واستندت الجمعية فى ذلك الى خطابات هيئة المجتمعات العمرانية التى تقول ان ارض النادى مخصصه لخدمه سكان المنتجع السكى فقط ولا يحق للنادى استقدام اعضاء من غير السكان.

وبالبحث تبين لنا وجود اعلانات تسويقية منذ عام 2015 عن فرع جديد لأندية وادى دجلة فى التجمع الخامس، بمنطقة النوادى فى قطاع اللوتس، على ساحة 36 فدان، و عليه اقدم العديد من سكان القاهرة الجديدة بالاشتراك فى عضوية “وادى دجلة” الاساسية حيث تسمح لهم بدخول جميع أندية وادى دجلة الحالية والمستقبلية، ولكن بعد عامين حتى الان من اعلان الشركة ، لم يتم البدء فى انشاء فرع اللوتس حتى الان، بل لم تنتهى الشركة من اجراءات تخصيص وتراخيص الارض.

اعلان وادى دجلة عن فرع اللوتس فى التجمع الخامس بتاريخ 2015 01

اعلان وادى دجلة عن فرع اللوتس فى التجمع الخامس بتاريخ 2015 01

اعضاء وادى دجلة فرع النخيل يستغيثون برئيس الوزراء بعد تحرير محاضر بقسم الشرطة

نشرت أمنية يسري على صفحتها الشخصية على الفيسبوك، بصفتها عضوه بأندية وادى دجلة، استغاثة لرئيس الوزراء ووزير الداخلية تطالب فيها بمنع القرارات التعسفية التى تصدرها ضدهم إدارة جمعية “النخيل” التى تدير الكمبوند السنى الواقع بداخلة فرع نادى وادى دجلة، وجاءت قرارات الجمعية فى سبيل منع أعضاء النادى “الغير سكان بالكمبوند” من الدخول إلا من بوابة واحده فقط لا غير، مما يتسبب في ازدحام وتكدس شديد.

وأضافت “أمنية”، بدون سابق مقدمات منذ شهر و نحن نعانى من قرارات تعسفية متضاربة، وعنصرية علاوة على ما تضمنته لاتهامات غير مباشرة لأعضاء النادي بالارهاب صادرة من إدارة جمعية النخيل وذلك فيما يتعلق بدخول وخروج أعضاء النادى من بوابات الجمعية وصولا لبوابات النادي.

وأوضحت أمنية، أن إدارة النادي استنفدت كل سبل المفاوضات مع جمعية النخيل لاثنائها عن تلك القرارات التعسفية وقدمت كافة الحلول والمقترحات لإدارة الأزمة، وأنها بصدد إتخاذ إجراءات التقاضي للحفاظ على حقوق ومكتسبات الأعضاء في ضوء الموقف القانوني السليم .



وأكدت أمنية، أنه بتاريخ 23 اغسطس 2017 تم احتجاز عدد من الأعضاء وتقدمنا ببلاغات لشرطة النجده، والتي للاسف لم تنجح في فتح البوابات المغلقة بدون سند قانوني بالرغم من وجود قوة الشرطة برئاسة السيد اللواء مساعد وزير الداخلية وتكرر ذات الامر بتاريخ 24 أغسطس 2017 ومازال التعنت مستمرا.

وتسائلت أمنية، والان السؤال من اين أتت جمعية النخيل برئاسة اللواء جمال توفيق بهذه القوة والجرأة لعدم تنفيذ مطلب قوة الشرطة ولماذا عجزت الشرطة عن ذلك.

– هل هذا ليس من اختصاص الشرطة فعليا؟

– هل قانون الغابة هو من يحكم به جمعية النخيل؟

– هل هناك شبهات لاستغلال النفوذ؟

– هل ستظل الجهات المعنية صامتة تجاه ذلك الأمر حتى تحدث احتكاكات بين افراد الأمن الإداري وأعضاء النادي نتيجة للاستفزازات المستمرة فيحدث ما لا يحمد عقباه.

اغيثونا بفتح تحقيق عاجل بالامر على أن يتم تمكيننا من الدخول والخروج من بوابات الجمعية وفقا لما اعتدنا عليه منذ سنوات ولحين البت في مدي قانونية تصرفات جمعية النخيل.

شكوى اعضائ وادى دجلة فرع النخيل

Save

مسئولو وادى دجلة: فرع النخيل خاص بسكان النخيل فقط وليس فرع لنادى وادى دجلة (مستند)




ورد الينا عبر ايميل الموقع، صورة ضوئية من محضر اجتماع عام 2010 بمكتب المدير التنفيذى للمجلس القومى للرياضة، و بحضور مسئولو وزارة الرياضة و مديرية الشباب و الرياضة بالقاهرة، و مسئولو كلا من المهندس ماجد حلمى نائب رئيس مجلس ادارة شركة واى دجلة للاستثمار والعضو المنتدب، و سعيد مريد (المستشار القانونى للشركة)، بالإضافة لطارق راشد عضو مجلس إدارة النادى المشهر بالمعادى حاليا (مسئول الأداء الرياضى بوزارة الشباب و الرياضة فى تاريخه عام 2010)، وذلك للاتفاق على توفيق أوضاع النادى، و اشهار نادى وادى دجلة الرياضى فرع المعادى اشهارا دائما بالشباب والرياضة كنادى شركة.

واثبت محضر الاجتماع أعتراف و إقرار مسئولو وادى دجلة بأن فرع النخيل بالتجمع الاول ليس فرع لنادى وادى دجلة، و أنه نادى تجمع سكنى خاص بالنخيل، وهو الفرع المثار به ازمة حاليا حيث منعت ادارة جمعية كمبوند النخيل غير السكان من الكمبوند دخول التجمع السكنى من البوابات الرئيسه ومنع دخول سيارات اعضاء نادى وادى دجلة بعد شكاوى سكان النخيل من كثافة اعضاء وادى دجلة بساراتهم داخل الكمبوند السكنى الذى يقع بداخله نادى وادى دجلة النخيل. (ويمكنك التعرف على تفاصيل ازمة فرع النخيل من هنا)

Save

Save

Save

مفاجأة بالمستندات.. نادى وادى دجلة فرع النخيل مخصص لسكان الكمبوند فقط وممنوع لغير السكان

بدأت ازمة اعضاء نادى وادى دجلة فرع النخيل،عندما اعلنت ادارة كمبوند النخيل السكنى الذى يقع بداخله نادى وادى دجلة بالتجمع الاول عن عدم السماح لاعضاء نادى وادى دجلة الدخول للكمبوند بسياراتهم للوصول الى ناديهم، وذلك بسب شكاوى سكان الكمبوند من ازدحام الكمبوند بسيارات اعضاء النادى حيث لا يوجد بارك لسيارات الاعضاء بداخل النادى، وطالبت ادارة الكمبوند فى اعلانها بأن بترك اعضاء نادى وادى دجلة سياراتهم خارج الكمبوند والترجل سيرا على الاقدام من بوابه 2 و حتى الوصول الى النادى، مع ان يوفر النادى اتوبيسات لنقل الاعضاء من البوابة وحتى النادى.

و بالطبع اثار هذا القرار غضب الاعضاء، مما دفع النادى الى اصدار بيانا يخلى مسئوليته ويضع الاعضاء فى مواجهه ادارة الكموند، وبناء عليه اعلنت ادارة الكمبوند (جمعية الاسكان للظباط العاملين بأكاديمية الشرطة) بيانا تكذب فيه ادارة نادى وادى دجلة، حيث وضح بيان ادارة الكمبوند وكذلك خطاب المجتمعات العمرانية بأن ترخيص النادى فقط لسكان الكمبوند، ولا يحق للنادى ان يقبل اعضاء من غير السكان فى الكمبوند.

وجاء خطاب هيئة المجتمعات العمرانية الجديدة يحسم الجدل حول قانونية ارض نادى وادى دجلة فرع النخيل، حيث اكد الخطاب انه لا يحق للنادى قبول عضويات من خارج سكان الكمبوند و بالتالى يحق لامن بوابات كمبوند النخيل منع اعضاء النادى الغير مقيمين فى الكمبوند من الدخول.

واثارت تلك الخطابات والبانات غضب اعضاء نادى وادى دجلة اكثر، حيث شعروا بأنهم تعرضوا لعملية نصب.

و علق ا. اشرف عواد احد اعضاء نادى وادى دجلة و ايضا احد سكان كمبوند النخيل عن الازمة، وقال ان البداية منذ عام ٢٠١٠ عند موافقة هيئة المجتمعات العمرانية و جمعية اسكان كمبوند النخيل على وجود نادى داخل كمبوند سكنى، وكانت من ضمن الشروط على شركة وادى دجلة أن تخصص للنادى يكون بوابة على الشارع الرئيسى بعيدا عن طرق الكمبوند من الداخل، وذلك حتى يكون للنادى الحق فى قبول عضويات من خارج سكان الكمبوند، او يقوم النادى بتخصيص قطعة ارض من النادى الذى تبلغ مساحته ١٧ فدان وينشأ بها براك او جراج للاعضاء.

ولكن ادارة نادى وادى دجلة لم تلتزم بتلك الشروط ونتج عنها ازدحام وتكدس سيارات اعضاء النادى بداخل الكمبوند مما تسبب لازعاج لسكان كمبوند النخيل.

واستكمل عواد حديثه قائلا ان النادى استمر فى قبول عضويات جديدة من خارج سكان الكمبوند ونتيجة للمشاكل والزحام فى فرع الشيراتون، ادى الى اقبال الاعضاء على فرع النخيل مما ازداد الزحام به بشكل كبير.

وأخيرا قامت قامت إدارة جمعية الاسكان التى تدير الكمبوند بغلق الطريق عند بوابة رقم ٥ واعلان الاعضاء بعدم السماح لهم بالدخول بسياراتهم الا من بوابه رقم 6، و عليه بدأت الشكاوى باتجاه هيئة المجتمعات العمرانية من الطرفين و التصعيد المستمر الى الان، واعضاء النادى تتسائل عن مصيرها وعن وضع عضوياتهم فى النادى قانونا.