الرئيسية » أرشيف الوسم : وزير الرياضة (صفحة 19)

أرشيف الوسم : وزير الرياضة

أول تحرك قضائى لالغاء اللائحة الاسترشادية لقانون الرياضة الجديد

في رد فعلسريع علي اللائحة الاسترشادية لقانون الرياضة الجديد التي وضعتها اللجنة الأوليمبية بالتنسيق مع وزارة الشباب والرياضة.
قرر عدد من أعضاء نادي الزهور فرع التجمع الخامس تحريك دعاوي قضائية بسبب حرمانهم من حقهم القانوني بحضور الجمعية العمومية للنادي والمشاركة في التصويت في الانتخابات وهو الحق الذي حصلوا عليه بحكم من المحكمة الإدارية العليا وتم إقراره علي أرض الواقع في الجمعية العمومية الماضية.
حيث فوجئ جميع اعضضاء فروع الأندية جميعا بأن اللائحة الاسترشادية تحرمهم من هذا الحق وتمنع علي الاعضاء في الفروع في كل الأندية من المشاركة في الجمعيات العمومية 
أكد عدد من أعضاء النادي في التجمع الخامس انهم متمسكون بحقهم القانوني والذي أصبح مكتسبا لا يجوز نزعه .. ولذلك سيحركون دعوى قضائية لدى المحكمة لتفادي قيود قانون الرياضة الجديد الذي يمنع اللجوء للقضاء العادي، ويعتمد الاعضاء الي عدم دستورية القانون الجديد فى بعض بنوده.
الخطوة الأخرى التواصل مع مجلس الاداره الحالي​ برئاسة المهندس محمود السرنجاوي ومع المستشار محمد الدمرداش العقيلي عضو النادي ونائب رئيس النادي السابق وشقيق أمينة صندوق النادي في المجلس الحالي لكي يتم الإسراع بوضع لائحة النادي و التي تتضمن حق أعضاء فرع التجمع الخامس في حضور اجتماع الجمعية العمومية والمشاركة في التصويت على مجلس الادارة و عدم العمل بلائحة اللجنة الاوليمية كما سمحح لهم القانون بذلك لكن شرط اكتمال النصاب القانونى للجمعية العمومية و التصويت على لائحة خاصة للنادى.

رسميا: صدور قانون الرياضة الجديد رقم 71 لسنة 2017 بالجريدة الرسمية

كشف المهندس خالد عبد العزيز وزير الشباب والرياضة عن صدور قانون الرياضة الجديد رقم 71 لسنة 2017 رسميا اليوم بعد تصديق رئيس الجمهورية عليه ونشره بالجريده الرسمية.

فقد كتب عبدالعزيز عبر حسابه الرسمي على موقع “فيسبوك” قائلا: ((بفضل الله صدر قانون الرياضة رقم ٧١ لسنة ٢٠١٧ … تحيا مصر)).

يذكر أن مجلس النواب المصري كان قد ناقش قانون الرياضة لأكثر من 3 سنوات من أجل إقرار القانون  الجديد، قبل أن يتم التصديق عليه من قبل رئيس الجمهورية. ويمكنك تحميل نسخة قانون الرياضة النهائية من الجريدة الرسمية من هنا

و أشار الى صدور القانون الجديد والعمل به فور نشره بالجريده الرسمية، لافتًا لإجراء الانتخابات في 677 هيئة ونادى رياضي قبل 1 ديسمبر المقبل.

وقال عبد العزيز، اليوم الأربعاء بمركز التعليم المدني بالجزيرة أنه “من المقرر أن تقوم اللجنة الأولمبية المصرية بإرسال اللائحة الاسترشادية لكل الهيئات الرياضية لإجراء الجمعيات العمومية الخاصة وإقرار النظام الأساسي”، حيث سيتم الإعلان عنها خلال الأيام القادمة.

وكان وزير الشباب والرياضة، عقد جلسة صباح اليوم، مع مديري مديريات الشباب والرياضة بالمحافظات، ومديري إدارات الهيئات الشبابية والرياضية؛ لمناقشة مقترح اللائحة الاسترشاديه لقانون الرياضة الجديد، وبعض الملفات المتعلقة بأنشطة الوزارة وتطوير المنشآت الشبابية والرياضية.

 

 

وزير الرياضة: بند الـ8 سنوات في الانتخابات قرار الجمعية العمومية للنادى و ليس الوزارة

رغم عدم وجود بند الـ8 سنوات في قانون الرياضة الجديد، إلا أن خالد عبد العزيز وزير الرياضة ليس ضد القرار ولكنه “قرار من الجمعية العمومية وليس الوزارة

مجلس النواب اعتمد في جلسته يوم الأحد الموافق السابع من شهر مايو، مشروع قانون الرياضة الجديد.

و القانون لا يشهد تواجد بند الـ8 سنوات في انتخابات الأندية.

وأضاف خلال حواره مع حازم إمام في قناة أون سبورت” البعض تسائل لماذا يوجد بند الـ8 سنوات في الاتحاد الأوروبي ولا يوجد في مصر؟ ببساطة، القانون يتواجد في الاتحاد الأوروبي بسبب قرار الجمعية الخاصة بالاتحاد الأوروبي وليس الوزير”.

وأوضح “لست ضد بند الـ8 سنوات. ولكن هذا القرار يخص الجمعيات العمومية وليس وزير الشباب والرياضة”.

وأتم “بند الـ8 سنوات يحدث بقرار من الجمعيات العمومية في الأندية والاتحاد وليس من الوزير”.

تقرير اللجنة المشتركة بين لجنتي الشؤون الدستورية، ولجنة الشباب والرياضة الممهد للقانون، أشار في أكثر من مناسبة إلى أن هدف القانون الرئيسي هو استقلالية الرياضة وبعدها عن التدخل الحكومي.

المادة الرابعة المستحدثة في القانون، تشير إلى قيام اللجنة الأولمبية المصرية بوضع لائحة استرشادية للنظم الأساسية للهيئات الرياضية – مثل الأندية واتحادات الألعاب المختلفة، وبعدها تقوم الأندية والاتحادات بتوفيق أوضاعها بناء على تلك اللائحة خلال 3 أشهر من بداية العمل بالقانون. ويمكنك تحميل نسخة قانون الرياضة النهائية بعد موافقة مجلس الشعب من هنا

كل اللوائح الخاصة بالأندية يجب الانتهاء منها في يوم 7 أغسطس، بعد 3 أشهر من إقرار القانون الذي تم اليوم الأحد عن طريق جمعياتها العمومية.

وبعدها، تقوم الأندية بإجراء انتخاباتها في أشهر أكتوبر ونوفمبر وديسمبر.

المسودة المبدئية للائحة الاسترشادية لقانون الرياضة الجديد والغاء شرط أمين الصندوق

شهدت الأيام الماضية اجتماعات مكثفة لخالد عبدالعزيز وزير الرياضة مع هشام حطب رئيس اللجنة الأوليمبية من اجل الانتهاء من لائحة النظام الاساسى (اللائحة الاسترشادية) لقانون الرياضة الجديد، والذى ينتظر أن يتم العمل به بعد اعتماده من قبل الرئيس عبدالفتاح السيسى خلال الأيام المقبلة.

وتم فض الاشتباك حول اختصاصات الوزارة واللجنة فى اللائحة، حيث تم الاتفاق على قصر دور الوزارة على إعداد لائحة مالية، ملزمة للأندية وفقا للصلاحيات الرقابية لوزارة الرياضة، على الأندية، فيما تختص اللجنة الأوليمبية بوضع اللائحة الاسترشادية فى الأمور الفنية والتنظيمية، وفقا للقانون الجديد والميثاق الأوليمبى.

وأهم البنود فى اللائحة الاسترشادية والتى أثارت جدلا كبيرا خلال المناقشات هو شكل مجلس الإدارة، وتم الاتفاق على أن يتم تشكيل المجلس من 12 فردا، رئيس ونائب رئيس وأمين صندوق، و6 أعضاء فوق السن، و3 أعضاء تحت سن 35 سنة مع إلغاء البند السابق فى اللائحة القديمة باشتراط أن يكون أمين الصندوق حاصلا على بكالوريوس تجارة شعبة محاسبة أو ما يعادله، وأحقية أى عضو يحمل مؤهلا عاليا فى الترشح لأمانة الصندوق، كما تم منح الحق لأصحاب المؤهلات المتوسطة، فى الترشح للعضوية وقصر شرط المؤهل العال على الرئيس ونائبه وأمين الصندوق، وتم إلغاء العمل بالنظام القائم الحالى بأن تكون نهاية السنة المالية فى الأندية فى سبتمبر، والعودة إلى النظام السابق باعتبار شهر يونيو نهاية السنة المالية على أن يتم توجيه الدعوة للجمعية العمومية الطارئة خلال أربعة أشهر بعد انتهاء إعداد تقرير السنة المالية، وهو ما يعنى أن نصف ديسمبر هو الموعد النهائى لإقامة الانتخابات فى الأندية، واستحدثت اللائحة الاسترشادية بندا جديدا ينص على أحقية الجمعية العمومية فى إسقاط وسحب العضوية عن كل أو بعض أعضاء مجلس الإدارة فى جمعية عمومية طارئة، وكذلك أحقية الجمعية العمومية فى إحداث اى تعديلات على اللائحة الاسترشادية حال اكتمال النصاب القانونى.

ووفقا لهشام حطب رئيس اللجنة الأوليمبية، فإن هناك اقتراحين لتحديد نسب اكتمال الجمعية الطارئة فى اللائحة الاسترشادية، مشيرا إلى أن أحدهما عمل نسب مئوية والثانى تحديد عدد وفقا للمجموع الإجمالى للجمعية العمومية، حيث إنه لا يمكن معاملة جمعية عمومية تتخطى 200 ألف عضو بجمعية عمومية تتخطى 20 ألفا، وأوضح على أن مراقب الحسابات لن يتم انتخابه كما كان يحدث فى الماضى وإنما سيتم تعيينه بعد الحصول على موافقة الجمعية العمومية العادية.

وأوضح أن الأندية هى من ستتحمل نفقات الإشراف القضائى على الانتخابات، وذلك بعد التنسيق مع اللجنة الأوليمبية والذى لن يكون حضور ممثل لها فى الانتخابات وجوبا وإنما سيتم وضع بنود ينص على جواز حضور مراقبين من اللجنة الأوليمبية فى ظل صعوبة إرسال مندوبين لـ700 هيئة تقام انتخاباتها فى وقت واحد.

وعن اللائحة الاسترشادية فى الاتحادات أكد حطب أن لوائح الاتحادات لابد أن تتماشى مع لوائح الاتحادات الدولية الخاصة بها وأنه لا توجد مشكلة، خاصة أن أغلب الاتحادات أعدت لوائحها ومعتمدة من الجمعية العمومية وأوضح أنه فيما يختص ببنود الترشح للجنة الأوليمبية يوجد بند بأن يكون المرشح عضوا بمجلس الإدارة أو صاحب صفة دولية ولا يجوز للاتحاد أن يرشح من لا يملك إحدى الصفتين.

يذكر أن خالد عبدالعزيز، وزير الشباب والرياضة، التقى على مدار اليومين الماضيين، بمركز التعليم المدنى بالجزيرة، مديرى مديريات الشباب والرياضة من جميع المحافظات ومديرى إدارات الهيئات الشبابية والرياضية؛ للنقاش حول مقترح اللائحة الاسترشادية.

وفتح الوزير باب النقاش مع مديرى مديريات الشباب والرياضة حول بعض البنود المقترحة باللائحة للتعرف على آرائهم فيما يخص إجراء الجمعيات العمومية.

شاهد مركز شباب الجزيرة بعد تطويره و إفتتاح الفرع الثانى صيف 2018

أعرب أعضاء مركز شباب الجزيرة عن سعادتهم، بعد اهتمام المهندس خالد عبد العزيز وزير الشباب والرياضة بتطوير المركز.

وكان المهندس خالد عبد العزيز أعلن خلال الساعات الماضية، افتتاح فرع مركز شباب الجزيرة بمدينة 6 أكتوبر العام المقبل، وذلك بعد العمل الجاد الذي يجري فيه حاليا.

وأكد وزير الرياضة، أن أرباح مركز شباب الجزيرة تم تخصيصها لإنشاء فرع جديد فى مدينة 6 أكتوبر على مساحة 20 فدان، سيكون الاشتراك فيه فى متناول الجميع، وسيكون فى مستوى الأندية الخاصة المحيطة به بل أفضل، مؤكدًا أن الوزارة تسعى إلى أن يكون فى كل محافظة فرع لنادى الجزيرة.

و جدير بالذكر أن وزير الرياضة قام خلال الفترة السابقة، بعمل تطويرات كبيرة بمركز شباب الجزيرة في القاهرة المقام على مساحة 100 فدان ليصبح منافسا لأندية كبيرة وبأسعار مناسبة للطبقة المتوسطة وهو ما جذب أعضاء جدد إلى المركز و ارتفع سعر العضوية بالمركز الى 30 ألف جنية.

و قال أحمد سعيد، مدير المركز، إن المكان أصبح صرحاً رياضياً متميزاً ليس فقط لخدمة الشباب، لكنه يدر دخلاً عن طريق استغلال جميع الموارد والإمكانيات التى يتميز بها عن العديد من الأندية العريقة مثل الأهلى والزمالك، التى تقوم باستئجار العديد من الملاعب والصالات لتدريب فرقها، فضلاً عن تأجير النادى الأهلى حمام السباحة الأوليمبى داخل مركز شباب الجزيرة لإعداد أبطاله.

وأوضح أنه على المستوى الرياضى نجح المركز فى زيادة الألعاب التى تمارس داخله، فهناك ما يقرب من 40 لعبة، من ضمنها 12 لعبة، وهى القدم، حيث يشارك مركز شباب الجزيرة فى دورى القسم الرابع، وكرة السلة، واليد، والطائرة، والسباحة، والمصارعة، والشطرنج والكروكيه، وتنس الطاولة، والكاراتيه، والجمباز، والهوكى، كما توج المركز ببطولة الجمهورية لسباحة الزعانف وأيضاُ الكونغفو.

وأوضح أن المركز جاهز لاستضافة المنافسات والبطولات العالمية، بعدما نجحت البطولة الأفريقية للكرة الشاطئية التى أقيمت داخله، وأيضاً البطولة الأفريقية للملاكمة والمصارعة، من أجل تفعيل دور الرياضة فى المجتمع وتنمية روح الولاء والانتماء للوطن، خاصة أن المركز يهدف لمزيد من تبادل الأنشطة بينه وبين الدول العربية بعدما عقد توأمة مع الاتحاد السعودى للملاكمة.

وكشف رئيس المركز أن صافى الربح على مدار السبعة أشهر الماضية وصل إلى 70 مليون جنيه، وليس 60 كما تردد، وقام المركز بتوفير أكثر من 3500 فرصة عمل للشباب وقت إنشائه.

وأوضح أن عدد الموظفين يقترب من 855 فردا، فى وجود 220 ألف عضو على مساحة 100 فدان. وقال أحمد سعيد إن صافى الربح لمدارس كرة السلة منذ افتتاح المركز بلغ 500 ألف جنيه، وكرة القدم 700 ألف جنيه، وأرباح مدارس كرة اليد 25 ألف جنيه، ومدارس كرة الطائرة 25 ألف جنيه، والملاكمة 10 آلاف جنيه.

فيما وصلت أرباح مدارس الجمباز 150 ألف جنيه، ومدارس المصارعة 10 آلاف جنيه، ومدارس الكاراتيه 70 ألف جنيه.

وأوضح أن الدخل الأكبر بالنسبة لمركز الشباب من خلال إيرادات تذاكر دخول الأفراد يومياً، حيث وصل صافى الربح على مدار 7 شهور إلى 15 مليون جنيه، مع العلم أن سعر التذكرة طوال الأسبوع 10 جنيهات ماعدا الجمعة والسبت تصل إلى 20 جنيهاً، بمتوسط يومى حوالى 65 ألف جنيه، تزيد أيام الأعياد والمناسبات لتصل إلى حوالى 100 ألف جنيه فى اليوم الواحد.

كما جاء صافى الربح بالنسبة للجراج الخاص بالمركز مليون جنيه، فضلاً عن أرباح تأجير الملاعب، وحمامات السباحة، وصلت 16 مليون جنيه، بخلاف الإعلانات.

مركز شباب الجزيرة فى أرقام:

■ تكلفة تطوير المركز: 300 مليون جنيه

■ صافى الربح: 70 مليون جنيه

■ عدد الأعضاء: 220 ألف عضو

■ مساحة المركز: 100 فدان

■ عدد الموظفين: 855 موظفا

■ توفير فرص العمل للشباب: 3500 فرصة

■ إيرادات تأجير الملاعب: 16 مليون جنيه

■ إيرادات تذاكر الدخول: 15 مليون جنيه

■ إيرادات الجراج: مليون جنيه

■ إيرادات مدارس كرة السلة: 500 ألف جنيه

■ إيرادات مدارس كرة القدم والأكاديميات: 700 ألف جنيه

■ إيرادات مدارس كرة اليد: 25 ألف جنيه

■ إيرادات مدارس كرة الطائرة: 25 ألف جنيه

■ إيرادات مدارس الجمباز: 150 ألف جنيه

■ إيرادات مدارس المصارعة: 10 آلاف جنيه

■ إيرادات مدارس الكاراتيه: 70 ألف جنيه

■ إيرادات مدارس الملاكمة: 10 آلاف جنيه

 

صور مركز شباب الجزيرة بعد التطوير:

 

ثورة غضب في نادي الشمس بعد شطب عضوية ثلاث اعضاء من النادى

تسود حالة من الاستياء بين أعضاء نادي الشمس، بسبب تجاهل المهندس خالد عبد العزيز وزير الشباب والرياضة، تنفيذ توصيات اللجنة التي شكلتها الوزارة لبحث مخالفات مجلس إدارة النادي الإدارية فيما يخص شطب عضويات ثلاث أعضاء وهم عمرو عبد الفتاح وهيثم بهي الدين وهاني القلعي بسبب قيامهم برفع دعوى قضائة لبطلان مجلس ادارة النادى الذى جاء بالتعيين وليس بالانتخاب طبقا للقانون، وتصاعدت حلة غضب الاعضاء بعد ان تجاهل الوزير توصيات اللجنة ولم ينفذها رغم تقديمها له منذ أكثر من 10 أيام.

وكانت اللجنة رفعت توصياتها للوزير بشأن عدم صحة شطب عضويات الثلاثي والوارد في الفقرة الثالثة البند العاشر من محضر مجلس الإدارة المنعقد كجمعية عمومية، بتاريخ 31 مارس 2017، وذلك لمخالفة نص المادة رقم 27 من لائحة النظام الأساسي للأندية رقم 929 لسنة 2013، بسبب عدم إتباع النادي الإجراءات المنصوص عليها، حيث أقرت اللجنة بأن الأعضاء لم يصدر منهم ؤأي وقائع تشكل مساسا بسمعة النادي أو أعضائه أو إخلالا بنظافة، أو مخالفة للقوانين واللوائح والقرارات، أو إضرارا بأموال النادي ومتعلقاته.

كما أوصت اللجنة بتكليف مديرية الشباب والرياضة في القاهرة بصفتها الجهة الإدارية المختصة، بإخطار النادي بضرورة اتخاذ كافة الإجاراءت القانونية حيال إبلاغ الجهات المعنية بالتحقيق.

فيما شددت اللجنة على ضرورة إيقاف القرار الخاص بإيقاف خالد المهدي لمدي لمدة 15 يوما والوارد في اجتماع مجلس الإدارة بتاريخ 2 أبريل 2017، وكذلك بطلان إجراءات المخالفة الصريحة للمادة 27 بقيام النادي بإيقاف “المهدي” عند بداية إحالته للشئون القانونية وليس عند إرسال استدعاء للعضو لحضور جلسة تحقيق بتاريخ 15 أبريل.

كما طالبت لجنة “الشباب والرياضة” ببطلان انعقاد مجلس إدارة النادي كجمعية عمومية بتاريخ 31 مارس 2017، وما ترتب على ذلك من آثار بمخالفة صريحة لنص المادة رقم 68 من اللائحة.

وطالبت اللجنة بتكليف مديرية الشباب والرياضة في القاهرة، لانعقاد مجلس الإدارة في ضوء الضوابط والشروط الجديدة، وتكليفها بإخطار نادي الشمس بضورة من القرار لشرح أسباب المخالفة الواردة في هذا التقرير.

وزير الرياضة يكشف مصير الأندية بعد قانون الرياضة الجديد ويرد على الاتهامات

كشف “عبدالعزيز” عن مصير مجلس إدارات الأندية ومراكز الشباب وقرارات الجمعية العمومية عقب إصدار قانون الرياضة، ونشر الوزير على صفحته الشخصية على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك” تدوينة بعنوان: “اتهام باطل …. والدفاع مطلوب“.

وكتب الوزير: “تسود الآن الوسط الرياضى كله حالة من الترقب والاستعداد وإعادة الحسابات وترتيب الأوراق لخوض الانتخابات في جميع الاتحادات والأندية الرياضية وبعض مراكز الشباب والمزمع إجراؤها في النصف الثانى من هذا العام بإذن الله ، حيث تبدأ الإجراءات الخاصة بهذه الانتخابات فور تصديق السيد الرئيس عبد الفتاح السيسى رئيس الجمهورية على مشروع قانون الرياضة الجديد والعمل به من اليوم التالى مباشرة لنشره في الجريدة الرسمي، ويمكنك تحميل نسخة قانون الرياضة النهائية بعد موافقة مجلس الشعب من هنا.

وتلوح أيضاً في الأفق اتهامات متعددة لأعضاء الجمعيات العمومية في الاتحادات والأندية الرياضية ومراكز الشباب من بعض السادة المهتمين بالشأن الرياضى بأن هذه الجمعيات غير مؤهلة أو قادرة على إقرار لائحة النظام الأساسى أو انتخاب أعضاء مجالس إدارات هذه الهيئات وتصل أحياناً هذه الادعاءات أو الاتهامات إلى أن البرامج الوهمية لبعض المرشحين وبعض الهدايا العينية أو الدعوة لمائدة طعام هنا أو هناك قد تكون مؤثرة أو حاسمة بشكل أو بآخر في نتيجة الانتخابات.

وحقيقة الأمر -من وجهة نظرى – إن هذه الاتهامات باطلة تماماً وبعيدة كل البعد عن الحقيقة وربما يكون البعض الذى يطلق هذه الادعاءات أو الاتهامات مازال متأثراً بسنوات طويلة مضت أو انتخابات تمت في جهة ما قبل ثورتى يناير 2011 ويونيو 2013.

وأحب أن أؤكد أن أعضاء هذه الجمعيات العمومية هم قطاع كبير من الشعب المصرى الذى استطاع أن يغير نظام الحكم في مصر كلها مرتين متتاليتين في أقل من 30 شهر. والدليل على ذلك أن أي انتخابات تتم حالياً في مصر في أي قطاع من القطاعات لا يمكن التكهن بنتيجتها قبل انتهاء عمليات الفرز والإعلان النهائي للنتيجة.

وسيردد البعض بل وربما يراهن أن هناك انتخابات ستتم في بعض هذه الهيئات قد تكون محسومة لشخص معين أو مجموعة محددة أو قائمة تتكون حالياً وبدأت ملامحها تظهر في الأفق.

وربما يكون السبب في هذا الاعتقاد هو أحد أمرين . الأول هو عزوف عدد لا بأس به ممن يصلحون لقيادة تلك الهيئات الرياضية وقادرين بقوة على المنافسة عن دخول معترك الانتخابات مؤثرين السلامة والابتعاد عن العمل العام والذى أصبح من الصعوبة بمكان في ظل الظروف السياسية والاقتصادية والاجتماعية التي تمر بها البلاد وقوة تأثير الإعلام المرئى والمسموع والمقروء ووسائل التواصل الاجتماعى بشكل كبير على تكوين الرأي العام وما يسببه أحياناً من الضغط العصبى والنفسى على من يتعرض للعمل العام.

والأمر الثانى هو عدم اشتراك نسبة لا بأس بها من أعضاء الجمعيات العمومية في عملية الإدلاء بالأصوات لاختيار مجالس الإدارة خصوصاً في الأندية لصعوبة التواجد يوم الانتخابات وما يصاحبه من طول انتظار وتزاحم وخلافات وأجواء تبدو في بعض الأحيان غير صحية.

وكل ما نتمناه أن تكون الانتخابات القادمة هي العنوان الجديد للمرحلة الرياضية الجديدة مع إقرار قانون الرياضة وأن يتقدم للترشح كل من يجد في نفسه القدرة على القيادة والتغيير والتطوير وعليه أن يتحمل صعوبة ومشقة العمل العام لأن مصر في أمس الحاجة إلى هذا التفاعل خلال هذه المرحلة الدقيقة وأن يشارك كل عضو من أعضاء الجمعيات العمومية تسمح له الظروف في الإدلاء بصوته واختيار من يستطيع أن يصنع الفارق ويحقق الطفرة المنشودة دون مجاملة أو النظر إلى المصلحة الشخصية وبعد دراسة متأنية لقدرات جميع المرشحين.

وأعتقد أن المصريين جميعاً سينظرون إلى الانتخابات القادمة في الاتحادات والأندية الرياضية ومراكز الشباب على أنها ستكون المعيار الحقيقى والدليل الواضح على النضج الانتخابى الذى اكتسبه هذا الشعب العظيم في مرحلة من اخطر المراحل السياسية التي مرت على مصر خلال الأعوام القليلة الماضية. وأعتقد أن طبيعة المنافسة الرياضية ستجعلنا جميعاً ندافع ونقف بقوة ضد بعض الادعاءات والاتهامات الباطلة لنا جميعاً لأن معظمنا من أعضاء الجمعيات العمومية للأندية الرياضية ومراكز الشباب ونتأثر كثيراً بأداء الاتحادات الرياضية واللجنة الأوليمبية

وزير الرياضة: صدور قانون الرياضة وارسال اللائحة للأندية خلال اسبوعين

كشف خالد عبد العزيز وزير الشباب والرياضة، أن مجلس النواب المصري، أرسل قانون الرياضة الجديد إلى عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية للتصديق عليه، وذلك بعد الموافقة بالإجماع من قبل أعضاء البرلمان.

و أشار الى صدور القانون الجديد والعمل به خلال أسبوعين، لافتًا لإجراء الانتخابات في 677 هيئة رياضية قبل 1 ديسمبر المقبل.

وقال عبد العزيز، اليوم الأربعاء بمركز التعليم المدني بالجزيرة أنه “من المقرر أن تقوم اللجنة الأولمبية المصرية بإرسال اللائحة الاسترشادية لكل الهيئات الرياضية لإجراء الجمعيات العمومية الخاصة وإقرار النظام الأساسي”، حيث سيتم الإعلان عنها خلال الأيام القادمة.

وكان وزير الشباب والرياضة، عقد جلسة صباح اليوم، مع مديري مديريات الشباب والرياضة بالمحافظات، ومديري إدارات الهيئات الشبابية والرياضية؛ لمناقشة مقترح اللائحة الاسترشاديه لقانون الرياضة الجديد، وبعض الملفات المتعلقة بأنشطة الوزارة وتطوير المنشآت الشبابية والرياضية.

ويمكنك تحميل نسخة قانون الرياضة النهائية بعد موافقة مجلس الشعب من هنا.

وزير الرياضة: حل مجلس إدارة النادى الذى لم يوفق أوضاعه و تعيين مجلس مؤقت له بقرار وزارى

صرح المهندس خالد عبد العزيز وزير الشباب والرياضة، إن جميع الاتحادات والأندية عليها توفيق أوضاعها وفقا لقانون الرياضة الجديد خلال الفترة المقبلة وقبل نهاية العام الجاري.

أشار الوزير إلى أن جميع الأندية عليها وضع لائحة واضحة وعقد جمعية عمومية للتصديق عليها والدعوة لعقد انتخابات جديدة بنهاية العام الجاري، والجميع مجبر باستثناء اتحاد الكرة الحالي.

أوضح وزير الرياضة إلى أن الاتحاد أو النادي الذي لن يوفق أوضاعه بشكل رسمي قبل نهاية العام ليتماشى مع قانون الرياضة الجديد سيتم حل مجلسه نهائيا وتعيين مجلس آخر بقرار من الوزارة وهو النص الواضح في القانون الجديد

ويمكنك تحميل نسخة قانون الرياضة النهائية بعد موافقة مجلس الشعب من هنا.

الأولمبية: الغاء بند الثمان سنوات من انتخابات الأندية و ارسال اللائحة للأندية خلال اسبوع

تضع اللجنة الأولمبية اللمسات الأخيرة على الصورة النهائية للائحة النظام الأساسي الاسترشادية بالتنسيق مع وزارة الشباب والرياضة والتي سيتم ارسالها الى الاتحادات والأندية خلال المرحلة المقبلة لاقامة الانتخابات المقبلة بناء عليها والتى ستكون قبل نهاية العام كا صرح وزير الشباب والرياضة بعد موافقة مجلس النواب على القانون.

وتنتظر اللجنة الأولمبية تصديق رئيس الجمهورية على قانون الرياضة ونشره بالجريدة الرسمية حيث سيتم ارسال اللائحة إلى الاتحادات والأندية خلال 7 أيام من صدوره.

وخلت اللائحة المقترحة من بند الثمان سنوات الذي ثار جدلا كبيرا في السنوات الماضية داخل الشارع الرياضي المصري.

ووفقا للسيناريو الموضوع بعد اصدار قانون الرياضة ستدعو الأندية لجمعية عمومية غير عادية للتصديق على هذه اللائحة أو اجراء التعديلات التي تتماشى مع كل نادي على حدة.

ويمكنك تحميل نسخة قانون الرياضة النهائية بعد موافقة مجلس الشعب من هنا.