عبد العزيز عبد الشافى - زيزو
عبد العزيز عبد الشافى - زيزو

زيزو يعتذر عن خوض انتخابات الاهلى و يطالب الاعضاء بدعم الخطيب لرئاسة الاهلى

اعتذر كابتن عبدالعزيز عبدالشافى “زيزو” عن خوض انتخابات النادى الاهلى القبلة فى نوفمبر القادم، وأكد أنه سوف يساند قائمة محمود الخطيب مرشح لرئاسة النادى، لأنه يرى أن النادى في حاجة إلى هذه المجموعة فى الفترة القادمة لتطوير آداء العمل في النادى، وفي قطاعاته المختلفة لتحقيق طموحات الاعضاء والجماهير.

وأضاف زيزو أن: “الخطيب يمتلك المؤهلات الرياضية و الادارية ويستحق قيادة النادى في المرحلة القادمة، وسوف أسانده عن قناعة كاملة ، و لن أجامل أحد على حساب الاهلى”.

وأشار إلى أن الخطيب نجم له شعبية جارفة بين كل الأهلاوية داخل وخارج النادي وحقق بطولات وإنجازات عديدة سواء كان لاعبا أو على الصعيد الإداري ويكفي انه تدرج في العديد من المناصب سواء الإشراف على الكرة أو عضوية مجلس الإدارة أو أمانة الصندوق أو نائب الرئيس وهو المنصب الذي كان يشغله قبل الإنتخابات الماضية.

وقال عبدالعزيز عبدالشافى إنه يراهن على وعى الجمعية العمومية لأنها طوال تاريخها تختار الأفضل، ولا تعرف إلا مصلحة النادي وستكون كلمتها فاصلة ليظل الأهلي كبيرا على كل المستويات.

وفى ذات السياق أكد محمود باجنيد أمين صندوق الأهلى الأسبق أن وجوده فى الجلسة التشاورية التى عقدها محمود الخطيب أسطورة الأهلى مع عدد من الأعضاء المرشحين لقائمته الانتخابية جاء لحرصه على دعم قائمة النادى الأهلى بقيادة الخطيب وانطلاقا من كونها القائمة الأفضل من وجهة نظره لقياده النادى خلال الفترة القادمة بما تضمه من شخصيات متخصصة فى كافة المجالات.

وأضاف أمين صندوق الأهلى الأسبق والذي حقق نجاحات عديدة إبان وجوده في مجلس الإدارة أنه اعتذر عن عدم خوض الانتخابات القادمة ورأى أن مصلحة الأهلي تستوجب مساندته لقائمة الخطيب المعروفة بـ”قائمة الأهلي” والتي سيكون لها دور كبير في استعادة بريق الاهلى على كل المستويات.

وأكد محمود باجنيد على دوره الاستشاري مع محمود الخطيب لمصلحة الأهلي وأنه سيظل تحت أمر النادي الذي يعتز بالانتماء إليه مشيرًا إلى أن وعي أعضاء الأهلي سيكون كلمة السر في الانتخابات المقبلة، وأنه واثق بأن الجمعية العمومية سوف تختار الأفضل لأنها لا ترتبط بمصالح مع أحد وكل ما يهمها هو مصلحة الأهلي.

تابعنا علي اخبار جوجل

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*