الرئيسية » الأندية الرياضية » الزمالك » ممدوح عباس: الحجز على ارصدة الزمالك بسبب مديونيات الضرائب والتأمينات
ممدوح عباس رئيس نادى الزمالك السابق
ممدوح عباس رئيس نادى الزمالك السابق

ممدوح عباس: الحجز على ارصدة الزمالك بسبب مديونيات الضرائب والتأمينات

أعلن المكتب الإعلامى لرجل الأعمال ممدوح عباس رئيس مجلس إدارة نادى الزمالك الأسبق عن بيان صحفى للرد على مرتضى منصور بشأن الحجز على أرصدة النادى فى البنوك.

واتهم ممدوح عباس في بيانه الصادر اليوم السبت مرتضى منصور رئيس مجلس إدارة الزمالك الحالى بالكذب على الرأى العام المصرى والإتجار في العملة وارتكابه جرائم يعاقب عليها القانون.

و أصدر المكتب الاعلامى لرجل الاعمال ممدوح عباس بيان صحفى للرد على الإدعاءات التى يروجها مرتضى منصور رئيس نادى الزمالك فى وسائل الاعلام ، ورصد المكتب 4 شائعات اصدرها مرتضى منصور كذبا للرأى العام المصرى ، وجب الرد عليها لحسمها وقطع الشك باليقين ولكى يعلم كل عضو بنادى الزمالك أو مهتم بالشأن الرياضي ماذا يدور بنادى الزمالك من مخالفات مالية وإدارية .

وبحسب البيان تتمثل الشائعات فى الأتى:

١- رصد المكتب الاعلامي أن مرتضى منصور ، يروج فى الإعلام أن السبب وراء قيامه بفتح حساب بنكي شخصي لإيداع أموال نادي الزمالك به هو قيام ممدوح عباس بالحجز على حسابات النادي، والواقع أن ما هذا إلا باطل يراد به حق، لأن ممدوح عباس حجز على حسابات نادي الزمالك بواقع مليون و500 الف جنيه فقط، ولو كان مرتضى منصور سارع بسداد تلك الأموال قبل عام لكان تم إلغاء الحجز، غير أن تعنت مرتضى منصور وعدم سداده الأموال ترتب عليها تصاعد الأزمة الحالية بنادى الزمالك رغم انه يدعى ان بحوزة النادى حاليا 200 مليون جنيه.

٢- رصد المكتب الاعلامى ان مرتضى منصور يروج فى الاعلام أن قضايا ممدوح عباس هى سبب أزمة الزمالك المالية ، ولكن الحقيقة أن الازمة ليست فى قضايا عباس ومستحقاته المالية فقط ، ولكن ايضا فى مديونيات الضرائب والتأمينات والتى كانت قيمتها 74 مليون جنيه عندما ترك ممدوح عباس النادى ، فى حين وصلت فى عهد مرتضى منصور الى 174 مليون جنيه بسبب عدم سداده اية من المستحقات نهائيا ، وهو ما دفع بالضرائب والتأمينات للحجز على ارصدة النادى .

٣- رصد المكتب الاعلامي أن مرتضى منصور يدعي كذبا أن الحسابات الخاصة لنادى الزمالك كانت محاولة للخروج من الأزمة المالية التى يواجهها النادى بسبب الحجز، فى حين أن الحسابات الخاصة كشفت عن عمليات إتجار فى العملة بالسوق السوداء ارتكبها مجلس إدارة مرتضى منصور على خلاف القانون وهو ما تبين رسميا من التقرير المالي لنادى الزمالك فى 2016 والذى أعده مكتب المراقب المالى الشهير حازم عبد التواب، وهى جريمة يعاقب عليها القانون .

٤- إدعى مرتضى منصور كذبا عدم تحريكه أية قضايا بحق نادى الزمالك، فى حين أنه حرك دعوى قضائية من قبل ضد نادى الزمالك وقت أن كان ممدوح عباس رئيس مجلس الإدارة، وطالب باستعادة الأموال التي تبرع بها لصالح النادى، وبمجرد حصوله على الحكم قام ممدوح عباس بإعادة قيمة التبرع له والتى وصلت الى 565 الف جنيه ، حتى لا يتم الحجز على النادي.

ويؤكد المكتب الاعلامى أن ممدوح عباس يكن كل التقدير والاحترام لجمهور نادى الزمالك.

شارك الموضوع مع اصدقائك:
  • 6
    Shares

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*