الرئيسية » أخبار الأندية » اللجنة الاولمبية » مركز التسوية يحكم ببطلان انتخابات اتحاد اليد واعادة الانتخابات
بطولة كرة اليد
بطولة كرة اليد

مركز التسوية يحكم ببطلان انتخابات اتحاد اليد واعادة الانتخابات

قرر مركز التسوية والتحكيم الرياضى فى جلسته اليوم الأحد، الحكم ببطلان نتيجة انتخابات اتحاد كرة اليد الاخيرة، والتى أسفرت عن فوز هشام نصر فى منصب الرئاسة، وفقا للطعن الذى تقدم به أحمد إيهاب النحاس، المرشح السابق على مقعد نائب الرئيس فى الانتخابات.

وهذه القضية كان قد تم تأجيلها من جلسة 26 فبراير الماضى للنطق بالحكم، وتأجلت إلى الجلسة قبل الماضية بسبب عدم تقديم اتحاد اليد لاستمارات الانتخابات فى جلسة 12 فبراير الماضى، لطلب النحاس الاطلاع على محضر الجمعية العمومية غير العادية، والتى أقيمت فى شهر أغسطس الماضى.

وكان “النحاس” مقم الطعن، كشف من قبل أن عدد الأندية التى تمت زيادتها فى سجل الاتحاد لا يحق لها الانتخاب إلا بعد مرور عام ولم يحدث ذلك، فضلاً عن ترقيم الاستمارات.

ويذكر أن الجلسة تم تأجيلها المرة الأولى لعدم حضور أحد من المحتكم ضدهما جلسة 29 يناير الماضى، حيث قدم النحاس طلبًا بإلزام المحتكم ضده “اتحاد كرة اليد”، بتقديم أوراق العملية الانتخابية كاملة.

و استند “النحاس” فى الطعن على عدة أسباب تكشف بطلان الانتخابات، من أبرزها، عدم تكافؤ الفرص فى العملية الانتخابية بسبب الهجوم الشديد على شخصه منذ إعلان تقدمه بأوراق الترشح، ثم استبعاده من كشوف المرشحين لأسباب غير مدرجة فى لائحة الترشح، مثل عدم تقديمه موافقة وزارة الداخلية باعتباره ينتمى لجهاز الشرطة.

ويذكر أنه سبق وحكم مركز التسوية والتحكيم الرياضى ببطلان انتخابات اتحادات رياضية اخرى مثل اتحاد السلة واتحاد الكرة الطائرة واتحاد التنس الارضى.

شارك الموضوع مع اصدقائك:
  • 3
    Shares

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*